و إذ قال إبراهيمُ لأبيه آزرَ أتتخذ أصناما آلهةً إني أراك وقومك في ضلال مبين

1 24 2 5

العدالة/

و إذ قال إبراهيمُ لأبيه آزرَ أتتخذ أصناما آلهةً إني أراك وقومك في ضلال مبين
ملحق #1
وكذلك نري إبراهيم ملكوت السماوات والأرض وليكون من الموقنين
ملحق #2
فلما جن عليه الليل رأى كوكباً قال هذا ربي فلما أفل قال لا أحب الآفلين
ملحق #3
فلمَّا رأى القمر بازغاً قال هذا ربي فلما أفل قال لئن لم يهدني ربي لأكونن من القوم الضالين
ما بك