هل يُعاقب مريض العقل اذا ما أقدم على الإنتحار؟

كنت أشاهد حلقة للإعلامية ريهام سعيد، في مشفى الأمراض العقلية و لاحظت أن كل مرضى الفصام وغيرهم لازالوا يمتلكون درجة من الوعي الذاتي اذا هل سُيعاقب من يقرر الإنتحار منهم؟

في حين أني منذ فتره وجيزة أيضا قرأت فتوى مفادها أن المكتئب بشدة يُرفع عنه القلم وما إذ إنتحر فهو لايُسائل والله أعلم.

بصراحة أجد المقاطع التي شاهدتها جيدة في حال ان اثمن اله في جسدي تعطلت سيبقى لدي ادراك وسأتمكن من الفرار لولا أن الإنتحار حرام.

والأن اصبحت ارجح ان الشلل اقعب من المرض العقلي فالمشلول لايرفع عنه القلم ولايمكنه حتى قتل نفسه* عافانا الله واياكم.
ملحق #1
أصعب * عقاب نفسي
ملحق #2
Feelingsكلامك غير دقيق حتى أصحاب الاضطرابات الشخصية فقط والتي لم تتطور الى امراض نفسيه حتى
توجد قوانين تربطهم بالجرم وعلمياً كذلك هم أكثر فئة ترتكب الجريمة.
ملحق #3
أمير النهارلكن المجمون حسب ما أرى لديه الجنون والعقل في آن واحد!

فعل سيعاقب ان اختار قتل نفسه في وقت كان به يعلم تماماً أن الانتحار حرام لكنه لايستطيع العيش بعقل مريض؟

للأمانه انا لو فقدت عقلي في يوم ما بسبب حادثة او مرض عقلي فأعتقد أني سأفضل ان اقتل نفسي او أن اُقتل. الأمر ذاته للمرض الجسدي العضال.
ملحق #4
الثلج الأحمرلا اعتقد.
ملحق #5
أمير النهارأنت تقول ان المجنون = فاقد العقل تماما.

العلم يقول لايوجد فاقد للعقل او الادراك تماماً وكل مريض لديه درجه من الوعي.

ما الحل؟
ملحق #6
أمير النهاراذا فرأي الدين غير واضح في هذا الأمر
ملحق #7
أمير النهاريجب أن ننتظر علماء الدين أن يتطوروا اولا اذا قبل أن نعرف الإجابة وهذا أمر مخيب للآمال

لكن لو جننت او تعرضت لحادث قبل ان اعرف ساموت وانا لا اعرف الاجابه فهل سادخل الجنة؟
ملحق #8
أمير النهارعلماء الدين هم نفسهم المشايخ المفتين
ملحق #9
أمير النهارهذا الجواب الاكثر عقلانية الى الأن
ملحق #10
أمير النهارانا لم أصب بشيء بعد لكن دائما اقول لنفسي لن أنتحر الا لو فقدت عقلي او مرضت وتعذبت.
ملحق #11
أمير النهارشكرا
الامراض العقلية خطيرة و اصحابها يمكن ان يؤذوا انفسهم او غيرهم بدون سيطرة و ادراك ، لكن الامراض النفسية لا تؤدي بصاحبها الى ارتكاب الجريمة لهذا فهم يعاقبون قانونيا ، لكن بالنسبة للانتحار فهو امر مختلف لانه لا يعتبر جريمة رغم انه محرم في بعض الاديان و يكون المقدم عليه واعيا على ما اظن لكن وصل الى درجة من الاكتئاب لا تطاق .
قال عليه الصلاة والسلام: " رفع القلم عن ثلاثة، عن الصبي حتى يبلغ، وعن النائم حتى يستيقظ ، وعن المجنون حتى يفيق " رواه أبوداود والنسائي.
المجنون مرفوع عنه القلم بنص الحديث الشريف, لكن إحذر فأنت تتعامل مع الله -الذي يعلم السر وأخفى- فلا تستطيع إقناعه بأنّك مجنون حتى لو خدعت جميع خلقه ما لم تكن مجنون حقا.
والله أعلم
تحياتي
انا شايف ان الاجابه الي بتبحث عنها من علم الغيب
المجنون لا يعرف شيئاً مما تقوله, فهو كالحيوان (أكرمك الله) فهل يمكنك أن تقول لغزال بريّ هيا نذهب في نزهة لنستكشف الغابة؟؟
هل تستطيع أن تقول لمجموعة من الذئاب الجائعة لا تأكليني رجاء, سأذهب فوراً للسوق وأعود بعد ساعة ومعي كميّة من اللحم الطازج؟؟
المجنون لن يستطيع أن يتجاوب معك بأي أمر تصدره, فالجنون معناه غياب العقل بشكل كلّي.
في هذه الحالة يُرفع القلم عن الشخص فهو لا يدرك أي شيء من حوله ويتصرّف غريزياً كالحيوان. يأكل ويشرب وينام.
والله أعلم
STARTالله اعلم
الوعي شيء والإدراك شيء والعقل شيء والإحساس شيء والضمير شيء و و و , من يخلط الحابل بالنابل لا يفقه معنى الأشياء.
العلوم البشريّة جميعها لم تملأ كوب ماء من بحر الحقيقة حتى الآن.
STARTعلى العكس من ذلك تماماً
نحن البشر علمنا محدود جداً مهما بلغنا من درجات التقدّم, فقد أشار القرآن الكريم إلى ذلك قبل أكثر من 14 قرناً من الزمان.
قال تعالى: " ... وَمَا أُوتِيتُم مِّن الْعِلْمِ إِلاَّ قَلِيلاً (85) " سورة الإسراء.
STARTوما علاقة رجال الدين بالعلماء؟
لا تخلط هذا بذاك, فرجال الدين يوضّحون لنا من أين أتينا وما هو الهدف من حياتنا وما هو مصيرنا بعد الموت, العلماء هدفهم إيضاح الوجود المادي من حولنا وتقديمه لنا.
هناك أشخاص إستطاعوا أن يجمعوا العلم مع الإيمان, فتجد الشخص يعرف دينه ودنياه من حوله بشكل عميق.
STARTالمعذرة لم أنتبه للسطر الثاني, في هذه الحالة حسابك عند الله -العزيز الحكيم- إن شاء عذّبك وإن شاء غفر لك, فهو من خلقك وهو من سيحاسبك على أفعالك, الأسلم لك وللجميع هو إقتحام دروب الحياة وأنت متسلّح بالعلم والإيمان, فمهما واجهت من مصاعب في حياتك فتأكّد أنّه إختبار يجب أن تُنجزه وتنجح فيه كي تنتقل للمرحلة التالية.
صدقي متعة الحياة ولذتها بإقتحامها ومواجهة صعابها, فالألماس الخام من ينظر إليه يظن أنّه قطعة زجاج, لكن إن تمّ صقله وشحذه بقوّة وأخذ الشرر يتطاير منه فأعلم أنّه في النهاية سوف نحصل على جوهرة ثمينة جداً.
خذ العبرة من الألماسة.
STARTكلما واجهة الصعاب بصدر رحب زاد رصيدك المعرفي وحينما تكبر -إن شاء الله- سوف تعي الحكمة من كل ما جرى لك في حياتك. فالوصول إلى سقف العالم (جبال التبت) ليس بالأمر الهيّن, لكن حينما تصل القمّة سوف تشعر بإحساس لا يوصف ينسيك كل الصعاب التي واجهتها خلال الصعود.
STARTأطرد الإنتحار من تفكيرك نهائياً, فهذه وساوس شيطانية تدفعك للإنتحار, كي تكون رفيق الشيطان في نار جهنّم, فقد توعد الشيطان أمام الله -العزيز الحكيم- أن يتّخذ من البشر نصيب فيجعلهم معه في النار, لكن من لطف الله -اللطيف الخبير- بنا جعل الفرقة التي تعبده ولا تشرك به شيئاً من الفرقة الناجية بلطفه ورحمته.
قال تعالى: " لَّعَنَهُ اللَّهُ وَقَالَ لَأَتَّخِذَنَّ مِنْ عِبَادِكَ نَصِيبًا مَّفْرُوضًا (118) وَلأُضِلَّنَّهُمْ وَلأُمَنِّيَنَّهُمْ وَلآمُرَنَّهُمْ فَلَيُبَتِّكُنَّ آذَانَ الأَنْعَامِ وَلآمُرَنَّهُمْ فَلَيُغَيِّرُنَّ خَلْقَ اللَّهِ وَمَن يَتَّخِذِ الشَّيْطَانَ وَلِيًّا مِّن دُونِ اللَّهِ فَقَدْ خَسِرَ خُسْرَانًا مُّبِينًا (119) يَعِدُهُمْ وَيُمَنِّيهِمْ وَمَا يَعِدُهُمُ الشَّيْطَانُ إِلاَّ غُرُورًا (120) أُوْلَئِكَ مَأْوَاهُمْ جَهَنَّمُ وَلاَ يَجِدُونَ عَنْهَا مَحِيصًا (121) وَالَّذِينَ آمَنُواْ وَعَمِلُواْ الصَّالِحَاتِ سَنُدْخِلُهُمْ جَنَّاتٍ تَجْرِي مِن تَحْتِهَا الأَنْهَارُ خَالِدِينَ فِيهَا أَبَدًا وَعْدَ اللَّهِ حَقًّا وَمَنْ أَصْدَقُ مِنَ اللَّهِ قِيلاً (122) " سورة النساء
STARTلم افهمك !
×