هل يستطيع الإنسان المغرور النجاح في حياته والتفوق بدون أن يصيبه أذى ؟

هل يستطيع الإنسان المغرور النجاح في حياته والتفوق بدون أن يصيبه أذى ؟
هذا بارادة الله

فكل لنا له ما قسم له من نصيبه وهذا في علم الله وغيبه