هل هناك احد مازال يقتنع ان الأرض مركز الكون ؟

ولساتو عايش :\
ملحق #1
جعفرمابحكي عن المركزية النسبية او الفلسفية ،، بحكي عن المركزية الفيزيائية لكوكب الأرض التي مازال يصدقها بعض الحمقى!
رغم معرفتنا ان الكون يتوسع ومعرفتنا انه يتوسع بقدر متساوي فلا يوجد شئ اسمه مركز الكون! ،، بغض النظر عن قصة الحوت اللي وضعتها 😅
ملحق #2
Dhadkanنعم ولكن عدم مركزية الأرض مختلف لانه أمر بديهي ،، طالما ان الكون يتوسع ويتباعد عن بعضه . لا يمكن تحديد جسيم ما ونقول انه مركز الكون! ،، لا يا عزيزي لا يمكن لجسم متحرك ان يكون مركزاً ! ولكون يتوسع!! ،،، وحتى من ناحية المنطق بدون الإستدلال الفيزيائي ، منطقياً إذا كانت الأرض هي مركز الكون كان يجب ان يكون الأعتقاد القديم صحيح ان القمر والشمس يدوران حول الأرض! ... وليس العكس وهو ان تدور الأرض حول الشمس وسط مجموعة عشوائية من الكواكب! هذا ليس منطقي في الإصرار على ماكان يعتقد به الأسلاف ... تحياتي لك :)
ملحق #3
Dhadkanطيب حبيبي انا لست فيزيائي ، ولكني اثق في ارآء الفيزيائيين ، وبعرف انه لا يوجد فيزيائي فلكي واحد يتبنى هذه الأفكار ان الشمس ومنظومتها تدور ايضاً بدورها حول الأرض ! حتى ولو قالها "كبلر" فقد اخطأ كما اخطأ ارسطو وكما اخطأ نيوتن وكما اخطأ آينشتاين، ولا يوجد ايضا فيزيائي واحد سيقول لي ان المجرات مشكوك في تباعدها والكون لا يتوسع ،،، اي فلكي راح يحكيلك انه الكون يتوسع والمجرات تتباعد ونستطيع قياس ذلك بالإستدلال وبدليل الأنزياح نحو الطيف الأحمر ،،، فأنا اصدق العلم :)
طبعاً الإختلاف في الرأي لا يُفسد للود قضية كما قلت .. بالعكس احب الإختلاف وتنوّع الآراء في المناقشة .. ودعاوي الشك والبحث والتأمل !
دُمت بود 🍁
افضل اجابة هنا
ما هو مركز الكون
في ناس بتعتبر نفسها هي مركز الكون
وعادي عايشين 😂
و شو بتفرق معي
انا ما بملك متر ارض واحد من هالكون
ليس هناك حقيقة مطلقة في علم الفيزياء التجريبي لأن أسسه وضعية ، حتى عدم مركزية الأرض ، هناك نظرية كبلر التي تفسر بانسيابية جميع الظواهر الفلكية التي اتخذها الكوبرنيقيين دلائل على لا مركزية الأرض ...
كبلر يقول ان كل الكواكب تدور حول الشمس ولكن الشمس ومنظومتها التي تدور حولها تدور أيضاً حول الأرض ، ولأن المؤسسات المعرفية الرسمية كانت دائماً تتبع الموضة والدعاية في التاريخ المعروف فإن نظريته لم تناقش حتى ، رغم أن كبلر هذا هو واضع أسس علم الفلك الرياضية والقوانين الثلاثة لحركة الأفلاك ، وكذلك فقد وضع نظريته الرصينة في مجلد ضخم من الف صفحة كلها معادلات دقيقة ومهمة ...
وأما عن توسع الكون فهو ليس ثابتاً ، ليس معنى أن المجرات تتباعد ( إذا كانت كذلك ) أن الكون يتوسع ، وأيضاً يتوقف على مفهومك لتوسع الكون وحتى لشكله ...
القارئ للقران الكريم يعلم ان هذه الارض ليست الا كالحجر امام هذا الكون العظيم المخلوق ، من كان يؤمن ان الارض هي المركز وان الشمس تدور حولها هي الكنائس.
لو خيروا البشر بين موت مليار فرد بشري بريء مقابل فناء وانعدام 99% من الكون بحيث لا يشكل ضررا علينا (افتراض خيالي), هل سيتخذ بني البشر هذا القرار ؟

اما انها مركز الكون الفيزيائي فلا دليل عليه لا من دين ولا من غيره, على العكس الروايات صغّرت الارض وجعلتها شيئا صغيرا هامشيا نسبة للكون
محمد، عن أحمد، عن ابن محبوب، عن جميل بن صالح، عن أبان بن تغلب، عن أبي عبد الله (عليه السلام) قال: سألته عن الأرض على أي شئ هي؟ قال: هي على حوت، قلت: فالحوت على أي شئ هو؟ قال: على الماء، قلت: فالماء على أي شئ هو؟ قال: على صخرة، قلت: فعلى أي شئ الصخرة؟ قال: على قرن ثور أملس، قلت: فعلى أي شئ الثور؟ قال: على الثرى، قلت: فعلى أي شئ الثرى؟ فقال: هيهات عند ذلك ضل علم العلماء