هل مفاهيم الخير والشر نسبية أم مطلقة؟

اذا كانت مفاهيم مطلقة فلماذا يختلف البشر حولها منذ فجر التاريخ و حتى الان؟

واذا كانت نسبية فكيف يمكن تحقيق العدل والحرية فى ظل مفاهيم متغيرة للخير والشر؟
وكيف يحكم القضاة؟ ووفق أى قانون؟
وكيف تتم صياغة القوانين نفسها مادام الاساس الذى يجب ان تُبنى عليه أساس متغير ومُختلف عليه من الجميع؟
لا نعرف اصلاً ما الذي يجعل الخير خيراً وما الذي يجعل الشر شراً. يكون ذلك في يد المطلق وحسب
لا نختلف الا بسبب وجود بعض النفوس الرديئة اما عن مستقى القانون فمن الشرع اما ما يحصل الان فلا يطبق الشرع تطبق اهواء البشر لذلك ترى الظلم متفشي