هل حقا الاسى مايتنسى ؟؟خاصة لو كان فيه ظلم وجور عليك من قبل ناس ظلموك

تحاول ان تصفي قلبك وتسامحهم ولكن اذا تذكرت تحزن على نفسك وانهم كانو قادرين على ظلمك
ملحق #1
اللهم لاتجعلني سببا في ظلم احد اوحزنه
ملحق #2
لااحزن الله لك قلبا اختي غريبة الليالي ولا انتم جميعا واللهم لاتذقنا من كأس الظلم المر

فلقد تذوقته وليته طالني وحدي بل كنت اراه يصل لابنتي الصغيره وهذا اشد وامر والله
(أفضل إجابة)
اي والله الظلم والحزن الذي تسبب لك في شخص لا يتنسي ابدا

مهما حاولت ان تنساه تجد نفسك تتقلب بين الامه واوجاعه وتتمخض لك الافكار التي تشوه الصورة

مهما كان الانسان طيب وسامح وتسامح مع من ظلم... لكن يكون الالم يسكن قلبه في اعماق الجراح المميتة

خاصة اذا كان هذا الشخص اللي ظلمك قريب منك وكنتي تتوسمي فيه الخير لكنه طعنك من الامام وليس من الخلف

اااااااااه والله يا لموري ابكيتيني اختي

ربي لا تجعلنا ظالمين ...............
غالباً ، لا تنسى ..
و المسامحه و الزمن ، ينسياك هذا الأمر ..
لكن مجرد حدث مشابه قد يعيد هذا الأمر إلى ذكرياتك !
للأسف ومن واقع تجربة

الأسى الذي يتسبب به أحد معارفك متعمدا لجرح مشاعرك أو اهانتك أو تشويه صورتك لا يمكن أن تمحوه حتى السنين

يقال أن التضحية تمحو الخطيئة , ومن يضحي في هذا الزمن الصعب ليثبت لك أن ما في قلبه كما على لسانه ؟

عموما سامحت وحاولت كثيرا أن أسامح ولكن للأسف تجد بعضهم يتذكر تلك المواقف ويقصها عليك ضاحكا متناسيا مشاعرك وكأنه يتكلم عن اساءة خرجت من غيره لغيرك !
والله فعلا مهما حاولت النسيان
كلما تذكرت أحزن على حالى وعلى ثقتى بهم يوما ما
وأقول ( حسبي الله ونعم الوكيل )
الاحساس بالظلم احساس صعب و مر جدا ...
كفاكى الله شر الظلم والظالمين
مثل الجراح قد تشفى إلا انها تترك اثر وندبات