هل تصحيح الاخطاء الاملائية هو ضرورة ام فراغ ؟

ملحق #1
سيمااهدي بنا و ليس اهدى بنا
اين نقاط الياء ؟
ملحق #2
VIRTUEالاملائي و ليس الاملائى
(أفضل إجابة)
لا حولَ ولا قوةَ إلا بالله، رَحَمِ اللهُ امرئٍ أهدى لي عيوبي..
ضروري لكي الغير يفهم ما كتبته
لا ، فى الحقيقة يكتبها البعض هكذا و آخرين هكذا
هذه مسألة اصطلاحية و لا مشاحة فى الإصطلاح
و لا يخفى عليك أن المطابع قديماً تختلف عن المطابع الحديثة من حيث سهولة صف الحروف وعددها و نحو ذلك.
والذى جعل المعاصرين يجنحون إلى وضع النطقتين أن ذلك أوضح عند القارئ لكي لا يقع في الحيرة إن أراد التفريق بين ياء ( عَلِيّ ) الذي هو اسم، وياء ( عَلَى ) الذى هو حرف جر.
لا للتّشهير و التّعريض بالآخرين مهما كان السّبب ..

المبادرة بالنّصح و بيان الخطأ .. هذا أمر طيّب .. و قد بادرتم بفعل ذلك بالمنشور موضوع النّقاش و يبقى للطّرف الثّاني تقبّل النّصيحة أو الإعراض عنها بحسب ما يراه هو مناسبا له .. الإشكال الحقيقيّ: لما تصعيد الأمور و نقل المسألة لمستوى التّشهير و التّعريض بالآخرين؟؟!!

لا حول و لا قوّة إلاّ بالله العليّ العظيم .. اللّهم اهدنا و اهدى بنا و اجعلنا سببا لمن اهتدى .. آمين آمين ..
التصحيح الإملائى ضرورة و إلا سنتدرج فى التهاون بلغتنا و يصل الأمر بالبعض أحياناً إلى أن تكون لغتهم المكتوبة هى اللغة العامية الدارجة حيث أصبح هذا هو الطبيعى بالنسبة لهم و لذلك أؤيد التصحيح و الإرشاد عموماً
الحائرليس كلّ من تكلّم يُردّ عليه .. و السّلام عليكم و رحمة الله و بركاته ..