هداك الله - اذا كان في قلبك قابلية للهداية ياسعادة المشرف

لاتلقي التهم جزافا

الدفاع عن النفس لايسمى اعتداء .

والدفاع عن العرب والعروبة ضد المتهجمين عليها لايمسى عنصرية او قومية

والدفاع عن الاسلام والمسلمين ضد المتهجمين عليهم لايسمى طائفية او ماشابه

هداك الله .
لايوجد أي ردود