نظائر الحديد ...

8 73 7 20

تعليقات المستخدمين

من أهم المواضيع
"كُلما إتجهنا إلى باطِن الأرض كُلما إرتفعت درجة الحرارة ، وهذا أمراً منطقي بسبب الضغط الهائِل الذي ينشأ كُلما إتجهنا نحو المركز والذي يُقدر قيمتُه فى المركز ب360جيجا باسكال.

حسناً ، إن ماتم إكتشافُه حديثاً يُعد أمراً مُدهِشاً حقاً بخصوص كيفية تصرُف نظائِر الحديد الأثقل والأخف فى باطِن الأرض .

حيث تم إكتِشاف أن نظائِر الحديد الأثقل تنتقِل إلى درجات الحرارة المُنخفِضة ، بينما تذهب النظائِر الأخف إلى درجات الحرارة المُرتفِعة .

وهذا يعنى أن نظائِر الحديد الأثقل تصعد إلى الوشاح الأرضي الأقل ف الحرارة ، بينما تهبِط النظائِر الأخف نحو المركز .

إن الحديد ونظائِرُه يُعد جُزء أساسي من أثقال الأرض التي تُحافِظ على ثباتها ، ودوران المعادِن المُنصهِرة فى باطِن الأرض بالإضافة إلى مركز الأرض الصلب بِفعل الضغط والذي يتكون من الحديد كعُنصُر أساسي والنيكل ، هو النِظام الأساسي لتكوين المجال الأرضي المغناطيسي .

لقد بدأت الأرض فى إخراج نظائِر الحديد من باطِنها إلى طبقة الوشاح ثُم خروجها عبر ثوران البراكين إلى سطح الأرض .

وهذا يرتبِط بِشكل كبير بنشاط الزلازِل .

كُلما كانت وتيرة تحرُك النظائِر الأثقل لعُنصُر الحديد نحو السطح أسرع ، كُلما كان نشاط الزلازِل أكبر .

ففي خِلال بِداية القرن الحالي ، زادت وتيرة تحرُك نظائِر الحديد الأثقل نحو الوشاح إلى الضِعف تقريباً عن القرن الماضي.

ففي النِصف الثاني من هذا العام ، قد نشهد نشاط كبير في الزلازِل الأرضية فى جميع أنحاء العالم".
ملحق #1
حميدهلا ... نورت
ملحق #2
Amygdalaراقبي .. حالة الزلازل .في الكرة الأرضية هل ازدادت أم لا ...
ثلاث زلازل في اللاذقية في سوريا لكن كانت ضعيفة بنحو 3 او 4 على مقياس ريختر ... 2 في تركيا .. 3 في إيران ... 1 في اليابان على ما اعتقد ... ولا أدري إذا كان هناك غيرها ... لكنها لم تتخطى ال 5 درجات على مقياس ريختر ... والله أعلم ما ستحمله الأيام القادمة ... نسأل الله حسن الخاتمة
ملحق #3
STARTتسلمي
ملحق #4
Sayedشكرا ... 😊😊😊
ملحق #5
انا ذهبتجمال عيونك ... شكرا
معلومة رائعة
انت فنان
دميل
حسناً، نحن الآن في النصف الثاني من هذا العام.
شكراً لك هذا نورك
موفق
الرسول عليه الصلاة والسلام قال : من علامات الساعة كثرة الزلال,ولم يقلها عبثا فقد أطلعه الله على ذلك.
الرسول عليه الصلاة والسلام قال : من علامات الساعة كثرة الزلال,ولم يقلها عبثا فقد أطلعه الله على ذلك.