نصيحة لكل فتاة متبرجة

إلى متى ستظلين هدفا لسهام المسمومة، والأعين المحمومة؟ أنسيتِ أن الله مطلع عليك؟ أنسيت أم جهلت أم تجاهلت أن جمال المرأة الحقيقي في حجابها وحيائها وسترها؟ أنسيت فاطمة التي لحجابها خضعت فرنسا والعصاة توتروا، ثبتت على إيمانها وتسامقت كالنخلة الشماء لا تتأثر؟أنسيتها؟ أنسيت كيف تحدثت عنها الوسائل كيف عز المخبر؟
هيا أختي المسلمة قومي وتوضأي وصلي، وعاهدي الله أن تلتزمي بالحجاب.

وأخيرا

إلى كل فتاة تؤمن بالله واليوم الآخر، تؤمن بأنها ستقف بين يدي الله عز وجل ويسألها عن عمرها وعن فراغها وشبابها، إلى كل فتاة تؤمن بيوم القيامة ذلك اليوم الذي تشيب فيه الولدان، وتضع كل ذات حمل حملها، ذلك اليوم الذي تتطاير فيه الصحف فإما آخذة باليمين أو آخذة بالشمال، ذلك اليوم الذي تتميز فيه المؤمنات الصادقات من المنافقات الكاذبات، ذلك اليوم الذي تبعد فيه من تنكبت الطريق وانحرفت عن حوض نبيها محمد-صلى الله علية وسلم- فيقول سحقا، إليك أختي المسلمة نسألك هذا السؤال أختاه: هل تريدين السعادة؟ وأي السعادة التي تريدين الدنيا أم الآخرة أم الاثنان معا؟ أختاه هل السعادة في جمع المال والغنى؟ هل السعادة في إتباع الموضة والاختلاط المحرم؟ هل السعادة في مشاهدة ما يغضب الله عز وجل من مسلسلات وأفلام تدعو إلى الرذيلة والفاحشة؟ أم في سماع الأغاني التي تدعو إلى الخنا والعشق المحرم؟
اختاة إن السعادة الحقيقية في طاعة رب البرية، ذلك الرب الرحمن، الرحيم، الودود، الرقيب، السميع، البصير، الذي في طاعته والإيمان به وتتبع شرعة الراحة النفسية والطمأنينة القلبية { ومن يؤمن بالله يهد قلبه }التغابن:11
ومن اعلم الناس يصلح الناس، أليس هو رب الناس؟ من أحق بالإتباع من يعلم خائنة الأعين وما تخفي الصدور أم الهوى والنفس الأمارة بالسوء وشياطين الإنس والجن؟ من يضع المنهج؟ من يعلم مصلحة عباده؟ من يعلم ما فيه خيرهم وما فيه ضررهم؟ أليس هو الله { ألا يعلم من خلق وهو اللطيف الخبير} الملك:14 { ألا له الخلق والأمر } الأعراف:54

أختاه وقفة تدبر وإمعان نظر وصدق اللجوء والتوبة إلى الله عز وجل عند إجابتك على هذه على هذه الأسئلة بينك وبين نفسك، ثم اسألي نفسك سؤالا مهما في غاية الأهمية هل أنتي سعيدة في دنياك؟ ويجب أن تعلمي علم اليقين أن المؤمنة بالله هي اسعد الناس مهما كانت فيه من ابتلاءات ومحن فهي سعيدة، مطمئنة بالله فهل أنت كذلك على ما أنت فيه من زخرفة الحياة الدنيا وتلك السعادة الوهمية؟ فإذا استكملت تلك المعاني فستجدين كل جوارحك تقول:
آمنت بالله، وتبت إلى الله، رب اغفر لي ذنوبي وإسرافي في أمري، ربي كم كنت في غفلة عنك وأنت لا تغفل عني، ربي سامحني أن جعلتك أهون الناظرين إلي، رب قد عزمت على الصلح معك وأنت لا ترد من جاءك فلا تردني عن جنابك، فأنا مهما كنت أمتك وأنت سيدي ومولاي وأنت أكرم من سئل وارحم من استرحم فتقبلني برحمتك وفضلك.
.

نصيحة تائب
واليك أختي بعض نصائح من أناس عادوا إلى الله وقد كانوا في تيارات الحياة الدنيا غارقين في بحار من الغفلة مستسلمين لأعدائهم من شياطين الجن والأنس، فإذا بهم ينفضوا تراب الغفلة ويستجيبوا إلى نداء الله عز وجل نسأل الله لهم ولنا الثبات والسداد وحسن الخاتمة.

سُئل الفنان محمد العربي

هناك شباب كثير مغرم بالفن والفنانين والفنانات ويتخذهم قدوه ، ويريد أن يعمل بالوسط الفني فماذا تقول لهم؟
تصرفي واعتزالي في حد ذاته هو نصيحة غير مباشرة فمعنى أنني تركت ذلك كله –رغم إغراءاته- ورغم حب الإنسان الغريزي للشهرة والمال معنى ذلك؛ أنني غير راض عن الوسط الذي كنت فيه، واعتقد انه سراب خادع يقود الإنسان إلى التهلكة.

وسُئلت الأخت هناء ثروت

ما هي الكلمة التي تودين توجيهها إلى المراهقات اللواتي يحلمن بالشهرة في مجال الفن؟
للأسف الشديد تلعب وسائل الإعلام دورا كبيرا في تقديم نماذج الفنانات والمطربات والراقصات على أنهن القدوة والأسوة!!
فأطلقوا عليهن اسم النجوم –سبحان الله- وجعلوا منهن أساتذة الفكر والحياة ومنحوهن مرتبة القداسة والواقع غير ذلك ويجب على الأسرة المسلمة أن ترسخ في أذهان أطفالها منذ الصغر حقائق الأشياء من حولهم وتربطهم بدينهم الحنيف؛ حتى لا ينجرفوا وراء تيارات الفسق والبعد عن شرع الله، فأحلام الفن والشهرة مستنقع قد يؤدي إلى التهلكة، ومسئولية الآباء والأمهات أن ينجوا بأطفالهم وفلذات أكبادهم بعيدا عن هذا الوسط المظلم { وما خلقت الجن والإنس إلا ليعبدون } الذاريات:56
بالله عليكم اخواتى لا تغضبوا منى فانى احبكم جميعا فى الله واخاف عليكم
ملحق #1
إنه أمر من الله تعالى وبالتأكيد هو مهم قال الله تعالى
يا أيها النبي قل لأزواجك وبناتك ونساء المؤمنين يدنين عليهن من جلابيبهن
من أركان الإيمان
الإيمان بالله تعالى
وهذا لا يقتصر فقط بالإيمان بوجوده انما أيضاً تنفيد أوامره والحجاب أمر من الله تعالى يجب علينا تنفيده
ملحق #2
لا، الواجب عليها طاعة أمر الله تعالى وتنفيد أوامره لكي تكسب الدنيا والآخرة
أما المرأة الغربية المسلمة أيضاً يتوجب عليها أرتداء الحجاب وعدم التبرج
أما النصارية فدينهم تم تحريفه وأنا تعلمين هذا الأمر
حسابهم عند الله
ملحق #3
أولاً هذا حسابك عند الله وأنا فعلت ما علي
ثانياً أنا كفتاة لن يضرني شيء، ولكنك عندما تتبرجين سينظرون إليك القتيان وسيعاكسونك،
ثالثاً ماذا عن فلسطين "غزة"
لديها الكثير من اختراعات واعتقد هذا هو سبب حقد العدو الصهيوني عليها
ورابعاً: كل ما يؤدي إلى الحرام هو حرام، وأنا أعتقد أن التبرج يؤدي إلى الزنا
ملحق #4
ليس للمرأة أي حق بأن تتكلم مع رجل أجنبي" ليس من محارمها"
وكيف إذا تغزلوا لبعض
(أفضل إجابة)
يسلم يدك اخي قليل منك في هاذا الزمان ربي يحفظك والي الخير طريق لك دوم ان شاء الله
جزاااااك الله خيراااا:-):-)
لكن لها الحق والحريه في التبرج مثلها مثل المرأه الغربيه
أولا ًالنصارى شرعهم يأمرهن بالحجاب ولكنهم علمانيون
ثانياً ماذا سيضرك لوتبرجت النساء؟ وأنا أرى أنه لايـوجد عيب أو خطأ أو دياثه أن يجعل الرجل زوجته تتبرج وتتعطر وتتمكيج أمام المجتمع بأكمله لأنها حريه شخصيه ولا ينبغي علينا أن نتدخل في الأمور الشخصيه والسطحيه
ثالثاً الغرب إبتكروا وصنعوا وإخترعوا والعرب لازالوا يأمرون بناتهم بالحجاب
رابعاً أيهما تتوقع أشد، الزنا أو التبرج؟
لكن هل ترى بأن الحجاب مظهر مهم؟ هي حره إن أرادت الحجاب أو التبرج لكن بشرط عدم الإعتداء على غيرها لأن الإنسان له الحق والحريه
لكن الحجاب ليس هو ركن من أركان الإسلام
أوكي لكن بخصوص فلسطين فهذا يحكم عليه الكثل بـ "الحاجه أم الإختراع"
أما بخصوص المعاكسه فأنا ضد المعاكسه لأني مع الإختلاط أثناء العمل والمرأه لها الحق في أن تغازل والرجل كذلك لكن ليس من حقهم السحاق واللواط
لهم الحق والحريه