نرى مافي الوجوه لكن نجهل مافي القلوب

لمن تقولها ياترى؟ من غدر وادعى انه حمامة سلام واذا به نسر ينقض على فريسته بلارحمه
ومن لبس قناع الطيبة وتبين انه يرواغ كما تراوف الثعالب
لدنيا زينت بالشهوات والمفاتن وتبين انها دنيا فانيه
لدنيا لبست لباس الراحه والرفاهيه وتبين انها شقاء وتعب
أحسنت قولا ...
الدنيا منذ البداية وهي دار شقاء وتعب
نفس السؤال طرحته في ٢٠١٤
صدقت
الحمدلله على كل حال