نامت في سن الـ 32 فاستيقظت في سن الـ 15 عاما

ذهبت السيدة ناعومي جاكوبز للفراش وهي في سن 32 عاماً، واستيقظت وهي طالبة في سن الـ 15 وتعيش في عام 1992 ولا تتذكر ان لديها ولد، ولا تتذكر أيضاً أحداث 11 ايلول.

وذكرت صحيفة "ديلي ميرور" البريطانية أن جاكوبز تعاني من مرض فقدان الذاكرة الرضحي، فبعدما إستيقظت وقفت أمام المرآة ولكنها لم تعتقد أن الوجه الذي يظهر فيها هو وجهها. وأضافت الصحيفة أن جاكوبز عندما إستيقظت من نومها كانت تتوقع أن ترى صورتها في المرآة فتاة في الـ 15 من عمرها، وتتوقع أن ترى وجهها نضراً، ولم تكن تعرف منزلها والسبب الذي أتى بها إلى هذا المكان.

يُذكر أن هذه الحالة "فقدان الذاكرة الرضحي" تُصيب شخص واحد من كل 100 الف شخص في بريطانيا.
ياحظها المسكينة
ولا تعود لها الذاكرة ؟
:(
يا حرام
مسكينة
آمنت بالله