من هو الصحابي الذي رأى الله بعد موته,كفاحا" (أي بلا حجاب)؟! وماذا قال الله عز وجل للصحابي الجليل؟!

من هو الصحابي الذي رأى الله بعد موته,كفاحا" (أي بلا حجاب)؟! وماذا قال الله عز وجل للصحابي الجليل؟!
ملحق #1
حسن لا أعتقد أن الشيعة يعتقدون بأي رواية صحيحة من كُتب السنة ,لأن الشيعة يعتبرون السُنة وهابية!! بإمكانك أخي مراجعة الرواية

إذا كنت لا تعلم عنها,,,
ملحق #2
لقد رأى عبد الله بن حرام رضي الله عنه, الله تبارك وتعالى بعينيه بعد موته,وهو الصحابي الوحيد الذي رأى الله بعد موته ,أما عن الكيفية فهي بعلم الله,
ملحق #3
حسن

لا يا أخي الرواية عن الترمذي صحيحة بأنه قد رأى الله بعد موته أي عندما انتقل إلى دار البرزخ,وهي مروية عن أشرف خلق الله صلى الله عليه وسلم,,
ملحق #4
أمير النهار

بارك الله فيك أخي الكريم,
ملحق #5
انثى ملائكية

المقارنة التي تفضلتِ بها غير صحيحة!,لأن الصحابي الجليل رأى الله بعد الموت وليس في الحياة !! وحتى رسول الله صلى الله عليه وسلم فقد ذكر بعض العلماء والفقهاء أنه رأى الله بلا حجاب ليلة عُرج به إلى السماء ,أي ليس من وراء الحجاب,,,وأما عن عبد الله بن حرام رضي الله عنه وأرضاه فالرواية صحيحة اختي ولايجوز تكذيبها في كُتبنا نحن أهل السُنة والجماعة,,
(أفضل إجابة)
هو عبدالله بن عمرو بن حرام، أبو جابر بن عبدالله

قال جابر بنُ عَبْدِ اللَّهِ رضي الله عنهما : " لَقِيَنِي رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم فَقَالَ لِي (يَا جَابِرُ مَا لِي أَرَاكَ مُنْكَسِرًا))؟ قُلْتُ :يَا رَسُولَ اللَّهِ اسْتُشْهِدَ أَبِي، قُتِلَ يَوْمَ أُحُدٍ، وَتَرَكَ عِيَالًا وَدَيْنًا. قَالَ الصحابى الذى كلم الله بدون حجاب ( بركه الشهاده فى سبيل الله(أَفَلَا أُبَشِّرُكَ بِمَا لَقِيَ اللَّهُ بِهِ أَبَاكَ))؟ قَالَ :قُلْتُ بَلَى يَا رَسُولَ اللَّهِ.قَالَ الصحابى الذى كلم الله بدون حجاب ( بركه الشهاده فى سبيل الله(مَا كَلَّمَ اللَّهُ أَحَدًا قَطُّ إِلَّا مِنْ وَرَاءِ حِجَابٍ وَأَحْيَا أَبَاكَ فَكَلَّمَهُ كِفَاحًا فَقَالَ : يَا عَبْدِي تَمَنَّ عَلَيَّ أُعْطِكَ. قَالَ : يَا رَبِّ تُحْيِينِي فَأُقْتَلَ فِيكَ ثَانِيَةً . قَالَ الرَّبُّ عَزَّ وَجَلَّ إِنَّهُ قَدْ سَبَقَ مِنِّي أَنَّهُمْ إِلَيْهَا لَا يُرْجَعُونَ . قال : يا رب فأبلغ من ورائي . فنزلت هَذِهِ الْآيَةُ الصحابى الذى كلم الله بدون حجاب ( بركه الشهاده فى سبيل الله وَلَا تَحْسَبَنَّ الَّذِينَ قُتِلُوا فِي سَبِيلِ اللَّهِ أَمْوَاتًا ) .
أخرجها الترمذي وابن ماجة .
قال تعالى: " وَمَا كَانَ لِبَشَرٍ أَن يُكَلِّمَهُ اللَّهُ إِلاَّ وَحْيًا أَوْ مِن وَرَاء حِجَابٍ أَوْ يُرْسِلَ رَسُولا فَيُوحِيَ بِإِذْنِهِ مَا يَشَاء إِنَّهُ عَلِيٌّ حَكِيمٌ (51) " سورة الشورى.

هذا بخصوص الحياة الدنيا, لا يكلم الله سبحانه وتعالى أحداً من البشر إلا وحياً أو من وراء حجاب أو بواسطة رسول (ملاك), أما ما ذكر في نص الحديث فهو كلام الله عزّ وجل لأبيه الذي قتل يوم أحد، ولكن هذا في عالم البرزخ، والآية إنما هي في الدار الدنيا .

والله أعلم

تحياتي

ملاحظة: الصحيح كلام وليس رؤية, شكراً لك.
للزميل حسن الحسيني, كيف تنكر رؤية الله عز وجل في الحياة الآخرة الم تقرأ قوله تعالى: " وُجُوهٌ يَوْمَئِذٍ نَّاضِرَةٌ (22) إِلَى رَبِّهَا نَاظِرَةٌ (23) " سورة القيامة.

تحياتي
وبارك الله بك.

تحياتي
لا يا اخ شام !! ..

الرسوّل لمَ يرى الله جهرة .. و لم يراه ايٌ من الانبياء !! فـ كيف لصحابي ان يرى الله تعالى ..!؟! هل هو افضل منهم ..؟!


" وَكَلَّمَ اللَّهُ مُوسَى تَكْلِيماً " النبي الوحيد الذي كلمه الله و لم يرى الله تعالى .. انكون مثل قوم بنو اسرائيل ..؟!


الروّاية غير صحيحة والله تعالى اعلم .. فـ ليس الترمذي ملك و منزّه عن الخطآ و يجب علينا ان نعقل ما نقول و ان نشغل العقول !! ..
^_^
في الرواية لم يذكر انه رأى الله .. بل ذكر ان كلم الله بلا حجاب اي بلا واسطة ...
امير النهار ناظرة بمعنى منتظرة ..
و الدليل الايتين اللي بعدها ...
زميلي حسن الحسيني أنظر لتفسير الآية (23) من سورة القيامة والتي استشهدت بها, فأنا لم آتي بالكلام من عندي بل استعنت بتفسير القرآن الكريم.

http://quran.ksu.edu.sa/index.php?l=ar#aya=75_23

وهذا رابط آخر للدكتور محمد راتب النابلسي فيه اثبات لرؤية المؤمنين لوجه الله سبحانه وتعالى في الجنة.

http://www.nabulsi.com/blue/ar/art.php?art=3354&id=55&sid=597&ssid=598&sssid=599

تحياتي
اخي مأذا يعني راى الله ... استغفر الله
اخي انا لست شيعيا ... انا مسلم ويكفيني ذلك فخرا ...
اخي الكريم سؤالي هو عن معنى رأى الله .. هل المقصود الرؤية بالعين ام الرؤية القلبية ؟
اخي الكريم ... االله سبحانه و تعالى غني عن كل شيء ..
و بما انه غني عن كل شي فمن المستحيل ان يكون محدود بحدود ... و اما ماهو غير المحدود بحدود فمن المستحيل رؤيته ... فلذلك لا يمكن رؤية الله ...
المحدود يحتاج الى المكان ... و كيف بخالق المكان ان يكون محتاج للمكان !
لم اشكك بالرواية لكن عقلا ... الرؤية مستحيلة و الله اعلم ... مع العلم ان في القران الله سبحانه و تعالى قال للنبي موسى عليه السلام لن تراني ... ولم نجد اي شخص رأى الله ... و الله اعلم