من فعل معروفا أو أنفق مالا فإنه يُنفق على نفسه وينفعها

(وما تنفقوا من خير فلأنفسكم)
فخير الدنيا في الوقاية من مصارع السوء، وبركة المال وطهارته، وخير الآخرة في ثواب عظيم وخير عميم وجنة نعيم!
(أفضل إجابة)
صدقت ، جزاك الله خيرا