من الخطأ القول : فلان دفن في مثواه الأخير

3 325 3 5

التوحيد

من الخطأ القول :

فلان دفن في مثواه الأخير

الصحيـــــــــــح :

أن المثوى الأخير هو يوم البعث فإما الى جنة و اما الى نار نسأل الله السلامة و العافية

السبب :

قال العلامة ابن عثيمين :

قول القائل ( دفن في مثواه الأخير ) حرام ولا يجوز لأنك إذا قلت في مثواه الأخير فمقتضاه أن القبر آخر شئ له ، وهذا يتضمن إنكار البعث ومن المعلوم لعامة المسلمين أن القبر ليس آخر شئ ، إلا عند الذين لا يؤمنون باليوم الآخر ، فالقبر آخر شئ عندهم ، أما المسلم فليس آخر شئ عنده القبر قد سمع إعرابي رجلا يقرأ قوله – تعالى :

( أَلْهَاكُمُ التَّكَاثُر حَتَّى زُرْتُمُ الْمَقَابِرَ)

وقال : " والله ما الزائر بمقيم " لأن الذي يزور يمشي فلابد من بعث وهذا صحيح :

لهذا يجب تجنب هذه العبارة ولا يقال عن القبر أنه المثوى الأخير ، لأن المثوى الأخير إما الجنة وإما النار يوم القيامة .

المصدر موقع الشيخ رحمه الله

http://www.binothaimeen.com/
(أفضل إجابة)
فعلا المثوى الاخير
الجنة اللهم انا نسالك الجنة
او النار
اللهم اجرنا منها
شكرا لك
جـزاك الله خيـراً..
صح كلامك شكرا .