من اقوال الزعيم الراحل (( محمد أنور السادات )) في خطاب النصر.

قال السادات رحمه الله

((إن التاريخ العسكري سوف يتوقف طوووووويلا بالفحص والدرس أمام عملية السادس من

اكتوبر سنة 73 فيها تمكنت القوات المسلحه المصريه من اقتحام مانع قناة السويس الصعب

واجتياح خط برليف المنيع واقامة رؤس جسور لها على الضفه الشرقيه من القناه بعد أن أفقدت العدو توازنه كما قلت في 6 ساعات))
http://up.ejaaba.com/uploaded/201408/1408719997_25812.jpg
للأسف رغم ذلك فقد كان عدم أستشارته للضباط المصرين أثر سلبي على الجيش المصري لاحقاً..........

ومن ثم قام بالخطوة التي تعتبر وصمة عار على من يقوم بها وهي ما يسمى بالسلام مع اسارئيل.... هذا السلام الوهمي والذي هو عبارة عن تحييد دور مصر العسكري حتى تستفرد اسرائيل بالدول الأخرى.........

وكان من ضمن شروط اسرائيل أن تسحب مصر كل قواتها من سيناء وأهمها الدبابات وهو السبب الذي جعل الجمسي تدمع عيونه حين قال لو كان يعلمن أبن الـ*** هذا مالذي فعلناه وكم دفعنا ثمناً لأيصال دباباتنا هنا لما طلب سحبها.........
ليته كان أنصت للفريق الشاذلي , لكنا محونا إسرائيل من على الخريطة
الخيانة المصرية سيتذكرها التاريخ
طز