مما راق لي !

أنت عكازة سقوطك

هل تظن أنك عندما ترتدي معطفك أنه هو من يقوم بتدفئتك؟

الحقيقة أنك أنت من تقوم بتدفئة معطفَك ، وما مهمة معطفك إلا منع حرارة جسمك من التسرب ليس أكثر ،
وكما أن هذا المعطف لن يدفئك إلا من خلال حرارة جسمك أنت .

وكذلك مُعلِّمك لن يُكسبك العلم إلا بجهدك أنت.

وصديقك لن يشحذ همّتك ما لم تقرر ذلك أنت.

ومواساة القريب لك لن تُجدي نفعًا ما لم تنتشل نفسك بنفسك .

أنت عكازة سقوطك ، ودفء شتائك ، ومجداف قاربك ؛ وهدوء ليلك وسكينة نفسك
أنت من يعلي شأنك ؛ويهتم بروحك ، فقط أنطلق وتوكل على الله وكفى بربك وكيلا.
ملحق #1
Sayedباحث عن نفسىتشرفت بمرورركم الكريم
ملحق #2
klausتشرفت بمرورك
ملحق #3
وردة الياسمين 30تسلمي يارب
ملحق #4
طيف (ذكريات محطمة)💕💕💕
(أفضل إجابة)
رائعة كلماتك زهور .... بالاضافة لكل هذا نحن شعلة الأمل المضيئة لأنفسنا التي لن تنطفأ ❤❤
صحيح انت منقذ نفسك
كلام عين العقل
ودفعه قويه للامام
حلو
زهـــور الأشــــــواقالعفو الشرف الي
اعجبني ايضا تسلم ايدك
كلام جميل جدا وفيه من الايجابية ما فيه
×