[مكتبة أجابة] مفاتيح مهمة عن الاسلام ... (الجزء الاول)





الإسلام هو المنهج الذي وضعه الله سبحانه وتعالى للناس كي يستقيموا عليه، وتكون حياتهم مبنيةً عليه،
والذي بيَّنه رسوله -صلى الله عليه وسلّم- لهم، وإنّ للإسلام مجموعة من المبادئ والأُسس التي يجب على
الإنسان حتى يكون مسلماً بحق الالتزام بها؛ ويُطلق على هذه المبادئ والأسس أركان الإسلام، وقد بيّنها
رسول الله -صلّى الله عليه وسلّم- في كثير من النّصوص والأحاديث الصّحيحة، وقد اتّفقت جميع المذاهب
الإسلاميّة على هذه الأركان، فكلّ إنسان يؤمن بهذه الأركان يُعتبر مسلماً تامَّ الإسلام، ومن يكفر بأيّ ركنٍ
من هذه الأركان فكأنما كفر بها جميعها.

تعريف الاسلام:
في اللغة
مادة اشتقاق لفظ (الإسلام) هي: السين واللام والميم،
يقول العلامة اللغويّ ابن فارس في مادة: "سلم:"
السين واللام والميم، معظم بابه من الصحة والعافية،
فالسلامة أن يسلم الإنسان من العاهة والأذى، وقد قال
أهل العلم: الله جل ثناؤه هو السلام، لسلامته مما يلحق
المخلوقين من العيب والنقص والفناء، والإسلام هو:
الانقياد، لأنّه يسلم من الإباء والامتناع.


المعنى الجوهري
الإسلام في الإصطلاح يجمع معنيين: الأول: الانقياد والاستسلام،
أما الثاني: إخلاص ذلك وإفراده لله، وعنوانه قول: لا إله إلا الله. وللإسلام.
يتلخص في :
-الدين المشترك: وهو عبادة الله وحده لا شريك له، الذي بعث به جميع الأنبياء عليهم الصلاة والسلام.


-ما اختص به نبي الله محمد صلى الله عليه وسلم من الشرعة والمنهاج، وهو الشريعة والطريقة والحقيقة،
وله مرتبتان: إحداهما: الظاهر من القول والعمل، وهو أركان الإسلام، والثانية: أن يكون ذلك الظاهر مطابقاً
للباطن، يقول الراغب الأصفهاني: الإسلام في الشرع على ضربين: أحدهما: دون الإيمان، وهو الاعتراف
باللسان، وله يُحقن الدم، حصل معه الاعتقاد أو لم يحصل، وإياه قصد بقوله تعالى: (قَالَتِ الأَعْرَابُ آمَنَّا قُلْ لَمْ
تُؤْمِنُوا وَلَكِنْ قُولُوا أَسْلَمْنَا) والثاني: فوق الإيمان: وهو أن يكون مع الاعتراف اعتقاد بالقلب، ووفاء بالفعل،
واستسلام لله في جميع ما قضى وقدّر، كما ذكر الله عن إبراهيم عليه السلام في قوله تعالى: (إِذْ قَالَ لَهُ
رَبُّهُ أَسْلِمْ قَالَ أَسْلَمْتُ لِرَبِّ الْعَالَمِينَ)[٤] وقوله: (تَوَفَّنِي مُسْلِمًا وَأَلْحِقْنِي بِالصَّالِحِينَ)[٥] أي اجعلني ممن استسلم
لرضاك.


اقدم لكم مفاتيح مهمة عن الاسلام تفيدكم وتفيد من يريد ان يتعرف عن الاسلام اكثر :


(1) اركان الاسلام الخمسة :
أركان الإسلام مصطلح إسلامي، يطلق على الأسس الخمس التي يبنى عليها دين الإسلام،
ويدل عليها حديث: "بني الإسلام على خمس" ووردت في الأحاديث النبوية بصيغ متعددة،
وهي: الشهادتان إقام الصلاة إيتاء الزكاة صوم شهر رمضان. حج البيت ووصفت هذه الأركان
بأنها ما يبنى عليه الإسلام فيما رُوي عن ابن عمر وصححه البخاري ومسلم.



(2)المذاهب الاسلامية
المذاهب الإسلامية مدارس عقدية وفقهية تندرج تحت الدين الإسلامي ؛ فيما تكون الاختلافات الفقهية ليست
بالكبيرة بين المذاهب الإسلامية بشكل عام، إلا ان الاختلافات العقدية هي المؤثرة من الناحية الدينية والسياسية
أساسا ومن ثم الاجتماعية.

-لمذهب المالكي نسبة إلى مالك بن أنس:
ينسب إلى أبي عبد الله مالك بن أنس بن أبي عامر الأصبحي،
ولد في المدينة سنة 93 للهجرة طلب العلم صغيرا فأخذ عن
نافع مولى عبد الله بن عمر وغيره توفي في المدينة سنة 179
للهجرة ودفن بالبقيع.

-المذهب الحنفي نسبة إلى أبو حنيفة النعمان
ترجع نسبة الحنفية إلى الإمام أبي حنيفة النعمان بن ثابت بن التيمي الكوفي، ولد سنة 80 للهجرة وكان فقيها
وورعا،عمل على القياس في مصادر الفقه والمقارنة بينها ومراجعة نصوص اسنادها ليزيد من معرفته في الشؤون
الفقهية . طلبه المنصور ليسند اليه القضاء فرفضه خوفا من ان يظلم أحد فحبسه المنصور لرفضه وتوفي
سنة 150 للهجرة.


-المذهب الشافعي نسبة إلى محمد بن إدريس الشافعي
ترجع نسبته إلى الإمام أبي عبد الله محمد بن إدريس القرشي الشافعي كان يتيم الأب وو لد سنة 150
للهجرة في غزة ثم عادت به امه إلى مكة في عمر السنتين. توفي سنة 204 للهجرة وعمره أربع وخمسين سنة.


-المذهب الحنبلي نسبة إلى أحمد بن حنبل
يرجع إلى الإمام أحمد بن حنبل بن هلال الذهلي الشيباني، ولد في العراق ببغداد سنة 164 للهجرة
وتنقل بين الحجاز ودمشق واليمن نال قسطا من العلم الوفير والمعرفة وقد كان من أكبرتلاميذ
الشافعي ببغداد ثم أصبح مجتهدا وقد برز على أقرانه بحفظ السنة النبوية والمسائل الفقهية
عن استاذه .... وألف عنها في ذلك كتابه "المسند".






(3) شهر رمضان المبارك
شهر رمضان فضّله الله عز وجل عن باقي الأزمنة والشّهور، وهو شهرٌ مُقدّسٌ عند جميع المسلمين في كل بقاع العالم،
فهو شهر الصّيام والقرآن والبرّ والغفران، وشهر العتق من النّيران، وشهرٌ تُفتح فيه أبواب الجِنان، تتّجه فيه قلوب
المسلمين نحو الإيمان والإكثار من قراءة القرآن، ويجتهدون في جميع الطّاعات والعبادات، ويكثر فيه التّكافل
والرّحمة، وتُصفّد فيه الشّياطين في البحار، وهو الشّهر الذي أُنزل فيه القرآن، قال تعالى: ( شَهْرُ رَمَضَانَ الَّذِيَ
أُنزِلَ فِيهِ الْقُرْآنُ هُدًى لِّلنَّاسِ وَبَيِّنَاتٍ مِّنَ الْهُدَى وَالْفُرْقَانِ)[١]، ويُعتبر صوم رمضان من أركان الإسلام الخمسة
التي يتوجّب على المسلم تصديقها والعمل بها.



(4)القرآن الكريم
القرآن الكريم هو الكتاب الرئيسي في الإسلام، يُعَظِّمُه المسلمون ويؤمنون بأنّه كلام الله المنزّل على نبيه محمد
للبيان والإعجاز، المنقول عنه بالتواتر حيث يؤمن المسلمون أنه محفوظ في الصدور والسطور من كل مس أو تحريف،
وهو المتعبد بتلاوته، وهو آخر الكتب السماوية بعد صحف إبراهيم والزبور والتوراة والإنجيل.






(5) اركان الايمان
أركان الإيمان في الإسلام ستة هي الإيمان بالله وملائكته وكتبه ورسله واليوم الآخر والقضاء والقدر خيره وشره.

-الإيمان بالله عز وجل
هو الاعتقاد الجازم بوجود الله تعالى ربا وإلها ومعبودا واحدا لا شريك له، والإيمان بأسمائه وصفاته
التي وردت في القرآن الكريم وصحيح السنة النبوية من غير تحريف لمعانيها أو تشبيه لها بصفات
خلقه أو تكييف أو تعطيل.نجد ان الايمان بالله يكون من خلال التدبر في الكون والنفس، وترشدنا
الايات وتعرفنا ضرورة الإيمان بالله سبحانه وتعالى، وتدلنا بل تبرهن برهان محكم وقاطع على
وحدة الخالق عز وجل.



-الإيمان بالملائكة
المقصود من الإيمان بالملائكة هو الاعتقاد الجازم بأن الله خلق الملائكة من نور وهم موجودون، وأنهم
لا يعصون الله ما أمرهم، وأنهم قائمون بوظائفهم التي أمرهم الله القيام بها.قال تعالى:
في سورة البقرة :" لَيْسَ الْبِرَّ أَنْ تُوَلُّوا وُجُوهَكُمْ قِبَلَ الْمَشْرِقِ وَالْمَغْرِبِ وَلَكِنَّ الْبِرَّ مَنْ آمَنَ بِاللَّهِ وَالْيَوْمِ
الْآخِرِ وَالْمَلَائِكَةِ وَالْكِتَابِ وَالنَّبِيِّينَ وَآتَى الْمَالَ عَلَى حُبِّهِ ذَوِي الْقُرْبَى وَالْيَتَامَى وَالْمَسَاكِينَ وَابْنَ السَّبِيلِ
وَالسَّائِلِينَ وَفِي الرِّقَابِ وَأَقَامَ الصَّلَاةَ وَآتَى الزَّكَاةَ وَالْمُوفُونَ بِعَهْدِهِمْ إِذَا عَاهَدُوا وَالصَّابِرِينَ فِي الْبَأْسَاءِ
وَالضَّرَّاءِ وَحِينَ الْبَأْسِ أُولَئِكَ الَّذِينَ صَدَقُوا وَأُولَئِكَ هُمُ الْمُتَّقُونَ "


-الكتب السماوية
ومعنى هذا أن نؤمن بالكتب التي أنزلها الله على أنبيائه ورسله. ومن هذه الكتب ما سماه الله تعالى في القرآن الكريم،
ومنها ما لم يسم، قال تعالى في سورة الأعلى:" إِنَّ هَذَا لَفِي الصُّحُفِ الْأُولَى " صُحُفِ إِبْرَاهِيمَ وَمُوسَى"ونذكر فيما يلي
الكتب التي سماها الله عز وجل في كتابه العزيز: التوراة، الإنجيل، الزبور، صحف إبراهيم،قال تعالى في محكم تنزيله
" اللَّهُ لاَ إِلَٰهَ إِلاَّ هُوَ الْحَيُّ الْقَيُّومُ لاَ تَأْخُذُهُ سِنَةٌ وَلاَ نَوْمٌ لَّهُ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَمَا فِي الأَرْضِ مَن ذَا الَّذِي يَشْفَعُ عِنْدَهُ إِلاَّ بِإِذْنِهِ
يَعْلَمُ مَا بَيْنَ أَيْدِيهِمْ وَمَا خَلْفَهُمْ وَلاَ يُحِيطُونَ بِشَيْءٍ مِّنْ عِلْمِهِ إِلاَّ بِمَا شَاء وَسِعَ كُرْسِيُّهُ السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضَ وَلاَ يَؤُودُهُ
حِفْظُهُمَا وَهُوَ الْعَلِيُّ الْعَظِيمُ "


-الإيمان بالأنبياء و الرسل
هو الإيمان بمن سمى الله تعالى في كتابه من رسله وأنبيائه، والإيمان بأن الله عز وجل أرسل رسلا سواهم،
وأنبياء لا يعلم عددهم وأسماءهم إلا الله تعالى.


-الإيمان باليوم الآخر
ومعناه الإيمان بكل ما أخبرنا به الله عز وجل ورسوله مما يكون بعد الموت من فتنة القبر وعذابه ونعيمه،
والبعث والحشر والصحف والحساب والميزان والحوض والصراط والشفاعة والجنة والنار، وما أعد الله لأهلهما جميعاً.


-القضاء والقدر
أن خالق الخير والشر هو الله تعالى فكل ما في الوجود من خير وشر فهو بتقدير الله تعالى.

فأن أعمال العباد من خير هي بتقدير الله تعالى ومحبته ورضاه، أما أعمال العباد من شر فهي كذلك بتقدير الله
ولكن ليست بمحبته ولا برضاه، والإيمان بالقدر ركن من أركان الايمان، وقد دلت الادلة من الكتاب والسنة على
اثباته وتقريره. فمن الكتاب قوله تعالى: ﴿إِنَّا كُلَّ شَيْءٍ خَلَقْنَاهُ بِقَدَرٍ﴾ [54:49] وقوله تعالى: ﴿الَّذِي لَهُ مُلْكُ
السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَلَمْ يَتَّخِذْ وَلَدًا وَلَمْ يَكُنْ لَهُ شَرِيكٌ فِي الْمُلْكِ وَخَلَقَ كُلَّ شَيْءٍ فَقَدَّرَهُ تَقْدِيرًا﴾ [25:2] أما
في السنة فيدل عليه حديث جبريل وسؤاله للنبي صلى الله عليه وسلم عن أركان الايمان فقال: { الإيمان
أن تؤمن بالله وملائكته وكتبه ورسله واليوم الآخر وتؤمن بالقدر خيره وشره }، رواه مسلم.





(6) الاعياد الاسلامية

أ. عيد القطر السعيد
عيدُ الفطر أول أعياد المسلمين والذي يحتفل فيه المسلمون في أول يوم من أيام شهر شوال
ثم يليه عيد الأضحى في شهر ذي الحجة. وعيد الفطر يأتي بعد صيام شهر رمضان ويكون
أول يوم يفطر فيه المسلمون بعد صيام شهر كامل ولذلك سمي بعيد الفطر. أول عيد فطر
احتفل فيه المسلمون في الإسلام كان في السنة الثانية للهجرة حيث أن أول رمضان صامه
المسلمون كان في السنة الثانية للهجرة ويحرم صيام أول يوم من أيام عيد الفطر.


ب. عيد الاضحى المبارك
عيد الأضحى هو أحد العيدين عند المسلمين (والعيد الآخر هو عيد الفطر)، يوافق يوم 10 ذو الحجة بعد انتهاء وقفة يوم
عرفة، الموقف الذي يقف فيه الحجاج المسلمون لتأدية أهم مناسك الحج، وينتهي يوم 13 ذو الحجة. يعتبر هذا العيد أيض
اً ذكرى لقصة إبراهيم عليه السلام عندما رأى رؤية أمره فيها الله بالتضحية بابنه إسماعيل، وبعد تصديقه وابنه للرؤيا،
أمره الله بعدها بذبح أضحية بدلا عن ابنه، لذلك يقوم المسلمون بالتقرب إلى الله في هذا اليوم بالتضحية بأحد الأنعام
(خروف، أو بقرة، أو جمل) وتوزيع لحم الأضحية على الأقارب والفقراء وأهل بيتهم، ومن هنا جاءت تسمية عيد الأضحى.




(7)الشعائر الاسلامية
الشعائر الاسلامية و "شعائر الله" حسب التعبير القرآني، الاماكن و علامات العبادة التي جعلها الله شعائر الإسلام من الأذان،
و الصلاة، و الصوم، و غيرها، و سمي ذلك شعارا، لأنه علامة عليه، التي تكشف عن كون الانسان مسلماً و التي يتخذها المسلمون
محورا يدورون حولها ليصونهم من الانحراف و الضلال. و لا تنحصر بالمصاديق المذكورة (الصوم و الصلاة و..) فقط، بل تشمل
كل مكان أو علامة للعبادة تذكر الانسان بالله تعالى فان كل ذلك يعد من الشعائر، نعم، حظيت بعضها باهتمام خاص لما تتوفر عليه
من أهمية كبرى، كالحج الذي يعد من اهم شعائر المسلمين.




(8) التاريخ الاسلامية:
يمتد التاريخ الإسلامي على فترة زمنية طويلة تغطي معظم العصور الوسيطة على مساحة جغرافية واسعة تمتد من حدود الصين
في آسيا إلى غرب آسيا و شمال إفريقيا وصولا إلى الأندلس . و يمكن اعتبار التاريخ الإسلامي يمتد منذ بداية الدعوة الإسلامية
بعد نزول الوحي على النبى محمد بن عبد الله ثم تأسيس الدولة الإسلامية بالمدينة المنورة مرورا الدولة الأموية فالدولة العباسية
بما تضمنته من إمارات و سلطنات و دول مثل السلاجقة و البويهيين و في المغرب الأدارسة و المرابطون ثم الموحدون و أخيرا في
مصر الفاطميون و أيوبيون و اخيرا المماليك ثم سيطرة الدولة العثمانية التي تعتبر آخر الإمبراطوريات التي كانت تحكم باسم
الإسلام على امتداد رقعة جغرافية واسعة.









يتبع



اعضاء الاعزاء
مواضيع مكتبة أجابة جائت كي تساعد اعضاء اجابة على اضافة معلومات لقواميسهم
وكمحاولة مني في ترقية اجابة وجعله قطار سهل لزوار اجابة الباحثين عن اجابة ,
اجعل موضوعي مميزًا بتعليق دعم منك , وكتقيم مميز مثلك , وقراءة الموضوع :
https://ejaaba.com/كيف-نرتقي-بمواضيعنا-في-اجابه

لا تنسوا قراءة مكتبتي اجابة تحت اعمال النخبة الابداعية في ملفي الشخصي :
https://ejaaba.com/u/Saeed.agha

اتمنى لكم التوفيق والنجاح يا اخوتي وقد حان الوقت لكي نرقي اجابة للافضل والافضل
وشكر خاص لمشرف اجابة على دعمه لي من خلال تثبيته في اهم المواضيع , واعده امام
الاعضاء ان استمر واستمر في ترقية اجابة للافضل .................................................!


هذا العمل مقدم من النخبة الابداعية (فريق الابداع) لاعضاء اجابة وزواره :
بانتظار الجزء الثاني
الحمد لله على نعمة الاسلام
بوركتم
الرحال ابيضالشيخ صالح المنجد عالم رائع
حبذا لو تكثر نشر مواده ولك الأجر عند رب العالمين
isahakامين

ملاحظتك دفعتني للتغير وستجعل اكثر الأعضاء يستجيبون ويستفيدون
فجزاك الله خيرا
المؤمن للمؤمن كالبنيان المرصوص
واللهم ابعد عنا الفرقة والاختلاف (^_^)
ونسأل الله الهداية للجميع
موضوع عملاق
ولا كلمة عن الكفر بالطاغوت ... أرجو ذكر على الموضوع العظيم وأهميته في العقيدة وتبيان ما هو الطاغوت وكيف نكفر به
قال تعالى " فمن يكفر بالطاغوت ويؤمن بالله فقد استمسك بالعروة الوثقى "
وكذلك يرجى الانتباه الى أن الرافضة الذين يكفرون الصحابة ليسوا من الأمة الاسلامية ومنهم الباطنية الذين يسمون أنفسهم بالفاطمية
سعيد رسلان عميل الطاغوت السيسي والنظام المصري ويفتي بقتل الاخوان المسلمين المتظاهرين ... عليه من الله ما يستحق
وأتحدى كل من يبحث عنه يجد ما قول
isahakلا تسأل عن العلم من اي بئر جاء
ما وضعته مادة علمية هدفها عبادة لله ورضوانه
الله يرضى عليك ويوفقك
الرحال ابيضفي صحيح مسلم عن محمد بن سيرين قال: إن هذا العلم دين، فانظروا عمن تأخذون دينكم.
فلا يجوز للمرء أن يقلد في دينه المبتدعة وأهل الأهواء، ففي سنن الدارمي عن أسماء بن عبيد قال: دخل رجلان من أصحاب الأهواء على ابن سيرين فقالا: يا أبا بكر: نحدثك بحديث؟ قال: لا، قالا: فنقرأ عليك آية من كتاب الله؟ قال: لا، لتقومان عني أو لأقومن، قال: فخرجا، فقال بعض القوم: يا أبا بكر: وما كان عليك أن يقرآ عليك آية من كتاب الله تعالى؟! قال: إني خشيت أن يقرآ علي آية فيحرفانها فيقر ذلك في قلبك.
عل الأقل ضع دروس ابن عثيمين بدل هذا الرسلان
isahakان كان ما يقال مشكوك في امره فالاولى ان نأخذ من الثقات

ومثل المواد العلمية وحقائقها نأخذها من اهل الكفر والبدع
وحصوصا فكرة دوران الارض حو الشمس بتصحيح افكارنا وفهمنا لولقع دوران الارض حول نفسها لكن لل نأخذ الدين عنهم

اما رسلان فان ظلم في مسأله فلا يعني ضياع قيمته الكاملة

لا اعلم ما الذي يحدث هناك والخلافات ولا اريد معرفتها
كل ما فعلته وضعت ماده علميه فيها عباده لله عز وجل

وادعو الله عز وجل ان يصلحنا جميعا ويؤلف بيننا
الرحال ابيضيجب عليك أن تحاول ان تعرف ما حدث فالمسألة ليست خلاف فقهي الأمور المتسامح فيها
القضية استحلال دماء وأموال طائفة كاملة من الرجال والنساء والشيوخ
قال رسول الله " إن مثل المؤمنين في تراحمهم وتعاطفهم وتوادهم كمثل الجسد الواحد إذا اشتكى منه عضو تداعى له سائر الجسد بالسهر والحمى "
و قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : ( الْمُؤْمِنُ لِلْمُؤْمِنِ كَالْبُنْيَانِ يَشُدُّ بَعْضُهُ بَعْضًا ) رواه البخاري ( 467 ) ومسلم ( 2585 ) .
ان ما فعله رسلان من نصرته للطاغوت وتحريفه الكلم عن مواضعه وتحريضه على دماء أنفس معصومة لهم أمر جلل عظيم أقل ما يقال فيه أن قيمته ضاعت ولا بد من التبين
فقد قال تعالى " يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِن جَاءَكُمْ فَاسِقٌ بِنَبَإٍ فَتَبَيَّنُوا "
والله أعلم
أسأل الله أن يملئ قلبك هدى ونورا ويهدينا للحق
isahakفهذا ليس دوري اخي
هذا دور جماعة المسلمين
من اين اتي بالمواعض؟
حسنا
ضع نفس هذه المواد من عالم يشهد له عند جماعة المسلمين وسامسح هذا

لا تفسد النفع العام للمسلمين بسبب خلافاتكم
isahakمن اجل المصلحة العامة للمسلمين والنفع العام
وضعت رابط جديد بشرح العقيدة الصحيحة
وهو من الروابط المفيدة جدا وارجو من الجميع
سلسلة العقيدة الصحيحة
https://almunajjid.com/8160
الرحال ابيضاللهم آمين