معلومات عن المحاسبة المالية ومفهومها ؟



علم المحاسبة كبير وواسع واضخم من ما نتخيله

*يمكن تعريف علم المحاسبة على أنه ذلك العلم الذي يهتم بالعملية الممنهجة التي يتم فيها دراسة وتحليل المعلومات التي تخص الأحداث الاقتصادية في المنظمات، ليتم بعد ذلك استخدام هذه المعلومات بأسلوب منظم من قبل إدارة هذه المنظمات، حيث تفيد هذه المعلومات في عملية تقييم الأداء وتحديد أسس التطوير المستقبلي والإجراءات التي يمكن اتخاذها لإحداث هذا التطوير على الأقسام ذات العلاقة، كما يفيد علم المحاسبة في تحديد قيم الضريبة المستحقة على المنظمة، وهناك العديد من الفروع لعلم المحاسبة ومن أبرزها
المحاسبة المالية، وفي هذا المقال سيتم تناول معلومات عن المحاسبة المالية.*

1- تعريف المحاسبة المالية يمكن تعريف المحاسبة المالية على أنها عملية تسجيل وتصنيف وتبويب الأنشطة التجارية في المنظمات من أجل إعداد مجموعة محددة من القوائم المالية التي تمثل ملخصات لكل ما تم فيها خلال فترة زمنية محددة، وتتم هذه العمليات وفقًا لمبادئ المحاسبة المقبولة عمومًا ومعايير المحاسبة المالية، والتي من خلالها تكون المعلومات المالية الواردة في جميع القوائم المالية للمنظمات مفهومة وقابلة للقياس والمقارنة بسبب توحيد طريقة عرض البيانات فيها وتماثل البنود التي تحتويها، وتُسهم البيانات الواردة في القوائم المالية في دعم الموقف المالي للمستخدمين الخارجيين وفقًا لبعض البنود التي يتم الاطلاع عليها في تلك القوائم، وتكون هذه المعلومات محدودة مقارنة بمن هم في المنظمة الذين يملكون بيانات موسعة وفعلية عن المركز المالي للمنظمة، والمستندات الفعلية والفواتير التي تمت بموجبها عمليات البيع والشراء وغيرها من العمليات المالية التي تخص نشاط المنشأة.

2- أهمية المحاسبة المالية تبرز أهمية المحاسبة المالية بشكل أساسي من خلال ضبط أعمال المنظمة ماليًا وتسجيل كل شاردة وواردة فيها، بالإضافة إلى وجود العديد من الأطراف المستفيدة من البيانات التي يتم عرضها في القوائم المالية التي يُعِدُّها المحاسب المالي، حيث إن المحاسبة المالية تمثل حجر الأساس التي يقوم عليه إعداد القوائم المالية ليُستفاد منها من قبل هذه الأطراف على النحو الآتي:-

المستثمرون: من خلال المعلومات الواردة في القوائم المالية تعمل الجهات الاستثمارية على تقييم الوضع العام للمنظمة من أجل زيادة الاستثمار أو التحفظ وانتظار الوقت المناسب لذلك.

الدائنون: يستفيد الدائنون من البيانات التي يتم عرضها في القوائم المالية من أجل تحديد درجة المخاطر المالية الناتجة عن عمليات الإقراض، حيث يتم الاستدلال على قدرة المنظمة على الوفاء بالتزاماتها نتيجة وجود السيولة النقدية التي تمكنها من ذلك.

الموردون: يرغب الموردون في تحديد قدرة المنظمة على زيادة أو خفض الطلب على السلع التي يتم توريدها إلى المنظمة ذات العلاقة، بالإضافة إلى تحديد الحجم التقريبي للطلب في المستقبل من أجل تأمين هذه الكميات من وحدات التوريد.

الزبائن: يرغب الزبائن في معرفة الوضع العام للمنظمة لأن ذلك ينعكس على عمليات الشراء، حيث لا يرغب الزبائن في القيام بعمليات شراء من منظمة لا تحظى بسلامة الوضعية المالية، بالإضافة إلى تحديد استمرار وجود المنظمة في السوق لتكوين علاقات طويلة الأمد معها أو التحوُّل إلى شركات منافسة تتمتع بالأمان المالي والديمومة في السوق.

الــــنـــقـــابــــات: تستفيد النقابات من البيانات الواردة في القوائم المالية من أجل تقدير معدل أجور الموظفين الذي يتبعون لهذه النقابات وتحسين أوضاعهم لقاءَ ما يبذلون من مجدوهات داخل المنظمة.


مــفــهـــوم الــمــحــاســبـة الــمــالــيــــــة
الحساب المالي يوضح الحساب المالي للكيانات والمؤسسات المالية مقدار الزيادة والنقصان في الأصول المملوكة، سواء كانت تابعة لأفراد أو شركات خاصة، أو أنها مؤسسات حكومية تابعة للدولة، بالإضافة إلى ذلك فإنه يوضح مدى نجاح الأداء المالي للمنشأة، وذلك عن طريق تطبيق قواعد المحاسبة المالية، والتي تكشف عن الربح والخسارة بالمؤسسات المالية سواء كانت تهدف إلى تحقيق أرباح أو أنها مؤسسات خيرية، وذلك باستخدام بعض القوائم المالية التي تسجل جميع المعاملات اليومية، سواء كانت إيرادات أو مصروفات.

مفهوم المحاسبة المالية المحاسبة المالية مجموعة من العمليات المحاسبية، يتم من خلالها تسجيل جميع المعاملات المالية التي تحدث بالمنشأة، ثم يتم تلخيصها في قوائم البيانات المالية، مثل الميزانية العمومية وبيانات التدفق النقدي وبيان الدخل، وذلك خلال فترة زمنية محددة، فهي تهتم بتجميع المعلومات المالية للمستخدمين خارج المنشأة، مثل الدائنيين والمقرضين و المستثمرين، وتحدث كل هذه العمليات المحاسبية وفقًا لمجموعة من المعايير الدولية لإعداد التقارير المالية، وتتمثل المعاملات المالية التي تحدث داخل الكيان المالي في مجموعة العمليات اليومية، مثل بيع البضائع للعملاء أو شراء احتياجات العمل بالمنشأة، والتي تحتاج إلى تسجيلها بالسجلات المحاسبية، وذلك عن طريق استلام تقارير المصاريف من الموظف، وفواتير بيع البضائع للعميل.

أساسيات وقواعد المحاسبة المالية المحاسبة المالية فرع من فروع علم المحاسبة، وتعد من أهم وأكبر هذه الفروع المحاسبية، ولها دور خطير في الإفصاح عن وضع المنشأة وأدائها المالي، ولذلك فهي تستخدم مجموعة من القواعد التي تساعد في إعداد التقارير المالية بشكل سليم، والتي سنوضحها في النقاط التالية؛ تهتم المحاسبة المالية بالإفصاح عن وضع الشركة المالي وأدائها للأطراف خارج المنشأة المالية والمهتمين بها، مثل المستثمرين والدائنين، وذلك عن طريق إعداد القوائم المالية والحسابات الختامية باستخدام قواعد المحاسبة المالية.
تعتمد في بياناتها على تحديد فترة زمنية محددة، يتم من خلالها إعداد القوائم المالية، وتقييم أداء الكيان المالي، فهي واقعية بين بداية ونهاية هذه الفترة الزمنية، ولا تستخدم التوقعات المستقبلية.
تُعد تقارير المحاسبة المالية والمتمثلة في القوائم المالية مثل بيان الدخل والميزانية العمومية وفقًا لمجموعة من القواعد الدولية، والمحددة من مجلس معايير المحاسبة المالية، فهى مبادئ أساسية للنظام المالي المحاسبي، ولا يجوز للمنشأة إعداد هذه القوائم بحسب قواعدها الخاصة، مثلما يحدث بفرع المحاسبة الإدارية.
تستخدم طريقتين في تسجيل الإجراءات المحاسبية، وهما طريقة الاستحقاق والتي تعتمد على تسجيل المعاملات بمجرد حدوثها، حتى ولو لم تحصل المنشأة على الإيرادات، والطريقة النقدية التي تسلتزم تسجيل المعاملات عند تبادل النقد، فالتسجيل يحدث فقط عند استلام الدفع أو سداد الالتزام.[٥] تساهم في إعداد التقارير المالية الخاصة بالمنشأة وفقًا لحساب الإيرادات والمصروفات والأصول والخصوم وحقوق الملكية، إذ تظهر الإيرادات والمصروفات في بيان الدخل، لتحديد صافي الدخل، أما الأصول والخصوم وحقوق الملكية مكانهم في الميزانية العمومية.
نـــــــــــــــــلــــــــــتــــــــــقـــــــــــــي لــــــــنـــــــــرتـــــــــــقــــــــــــــــــــــــي
(أفضل إجابة)
جيد
احسنت بارك الله فيك