ما هي الآية القرآنية ....؟

ما هي الآية القرآنية التي إذا قرأتها أحسست بالراحة و الإطمئنانية ؟ و ما هي الآية القرآنية الأخرى التي إذا قرأتها أحسست بالخوف الشديد و الرعب ؟؟؟

بالنسبة لي الآية التي تريحني و تطمئنني هي : قال الله عز وجل بعد أعوذ بالله من الشيطان الرجيم : قل لعبادي الذين أسرفوا على أنفسهم لا تقنطوا من رحمة الله إن الله يغفر الذنوب جميعا إنه هوا الغفور الرحيم

و الآية القرآنية التي ترعبني هي : كلا إذا بلغت التراقي و قيل من راق و ظن أنه الفراق و إلتفت الساق بالساق إلى ربك يومئذ المساق .





http://up.ejaaba.com/uploaded/20120117/TRDV_1326810521.jpg
ملحق #1
و جزاكم الله كل خير

طيب شاركوني في كتابة الآيات ، أي و الله يا زهرة سبحان الله لكن ما هي الآية التي ترعبك ؟؟
(أفضل إجابة)
قل يا عبادي الذين أسرفوا على أنفسهم لا تقنطوا من رحمة الله إن الله يغفر الذنوب جميعاً إنه هو الغفور الرحيم


ألم يأن للذين أمنوا أن تخشع قلوبهم لذكر الله وما نزل من الحق

قال تعالى:(وقلت استغفرو ربكم إنه كان غفارا,يرسل السماء عليكم مدرارا,ويمددكم باموال وبنين,ويجعل لكم جنات ويجعل لكم انهارا).

(حتى اذا بلغت الحلقوم وانتم حينئذ تنظرون
بارك الله فيك


لا اله الا الله


تحياتي
- سبحان الله ..

- جزاك الله خير و اثابك الجنة ..
والله أختى الغالية
هى من أخترتى أكثر آيه تريح نفسي
قل لعبادي الذين أسرفوا على أنفسهم لا تقنطوا من رحمة الله إن الله يغفر الذنوب جميعا إنه هوا الغفور الرحيم

جزاكى الله خيرا
سبحـــــــــــان الله العظيم ..

ذكــــر الله يبعث في النفس الطمئنينـــــــه والسكينـــه والراحـــــــه ..

آيـــــات كثيره تبث في روح قارئهـــا الرضــاء والآمــــان

وآيــــات تجعل الآنفس تقشعــر خوفا ورهبة من خالق الآكوان

بــــــــارك الله فيك على هذا الطــــــرح
الذي أثلج الصدور وأنـــــــار القلوب
وأنعشهـــا بذكر علام الغيــــــــــوب
لا اعتقد انني سأجد الاجابة المناسبة،،
 فالقرآن الكريم بالكامل،،
يطمئن القلب ويريح النفس،،
 فهناك آيات تدعو الى الامل،،
 وعدم الاستسلام واليأس من رحمة الله،، 
وهناك آيات تدعو الى الخوف من غضب الله،،
اخر ايه فى صورة البقره بحس بيها جدا هى
قال تعالى (لا يكلف الله نفسا الا وسعها لها ماكسبت وعليها ماكتسبت ربنا لا تؤاخذنا ان نسينا او اخطأنا ربنا ولا تحمل علينا اصرا كما حملته على اللذين من قبلنا ربنا ولا تحملنا ما لا طاقة لنا به واعف عنا واغفر لنا وارحمنا انت مولانا فانصرنا على القوم الكافرين)