ما هو الفافزم ؟

3 48 3 5

الصحة

من أهم المواضيع
الفافزم أو انيميا الفول هو مرض ينتشر في كل البلدان التي تزرع او تتغذى على الباقلاء , وتزداد حدة الاصابة و انتشارها منذ فترة التزهير "ولو بنسبة قليلة" و يتعداها عند حصاد الباقلاء و طهيها و التغذي عليها اما خضراء طازجة او يابسة و تزداد الخطورة عند التغذي عليها وهي خضراء طازجة بشكل قرنات .
اقترح الطبيب الايطالي Montano سنة 1894 تعبير الفافزم و الذي دل على حدوث فقر الدم التحللي الحاد بعد تناول الباقلاء او عند استنشاق غبار اللقاح لزهرة الباقلاء عند فترة التزهير و التلقيح , وقد تم تشخيص الفافزم منذ زمن بعيد عند سكان منطقة البحر المتوسط و الولايات المتحدة "من الاشخاص الذين انحدرو وراثياً من سكان منطقة البحر المتوسط من الفرنسيين و الايطاليين و العرب " وكذلك فرنسا و انكلترا , و تقدر الاحصائيات ما يزيد عن مئة مليون شخص في العالم يعانون من الحساسية بهذا المرض و اغلبهم من الاطفال .
ان من اعراض مرض الفافزم : الانخفاض الشديد في نسبة هيموغلوبين الدم و من ثم فقر الدم الحاد و اليرقان , وعند اشتداد الاصابة التي تستمر لعدة ايام يحدث نزف داخلي قد يؤدي الى الموت احياناً و يعود السبب الى التكسر السريع لكريات الدم الحمراء و تلفها و عدم قدرتها على تجديد نفسها ومن ثم نزولها مع الادرار . تشتد الاصابة في الاطفال اكثر مما في الكبار كما ان نسبته عند الاطفال الذين تتراوح اعمارهم بين 2-8 سنوات اكثر مما هي عليه لدى الذين بعمر 8-14 سنة , مع الاشارة الى انه ليس جميع الاطفال الذين بهذه الاعمار هم اهل للإصابة اذ يظهر المرض عند الاطفال الذين لهم استعداد مرضي للإصابة , و يعتقد البعض ان لذلك سبباً وراثيا .
و من دراسة حالات كثيرة تبين ان اعراض المرض تبدأ بالظهور منذ الدقائق الاولى لإستهلاك الباقلاء و تتبعها حالة شدة ظهور المرض "الاعراض" و التدهور الصحي بين 5-24 ساعة , أما الحالات الحادة للإصابة بالمرض فتكون بين فترة 24-48 ساعة اذ تحدث بها نسبة وفاة حوالي 6-8 بالمئة في الاطفال دون سن 6 سنوات وقد أمكن معالجة مثل هذه الحالات بعمليات نقل الدم الى الشخص المصاب لذا يوصى احيانا بتحديد معدلات الاستهلاك او منع تناول الباقلاء من قبل الاطفال .
مسببات مرض الفافزم
من خلال الدراسات التي تمت بهذا الخصوص تبين ان جميع ذوي الحساسية بسبب التغذي على الباقلاء يعانون من انخفاض مستوى انزيم الجلوكوز سداسي الفوسفات G6PD في كريات الدم الحمراء والذي له دور مهم في تكوين الـ Glutathione "غلوتاثيون" بالصورة المختزلة , وهذا الاخير له اهمية كبيرة في الحفاظ على غلاف الكرية الحمراء و حمايتها , وقد يكون السبب هو كثرة زواج الاقارب او مايعرف بالتربية الداخلية , ويمكن التنبؤ ان صح التعبير بأن الهندسة الوراثية التي حلت الكثير من المشاكل البايولوجية من هذا النوع – لابد ان تجد السبل الكفيلة في تقليل او ازالة معاناة الذين يشكون من هذا المرض .
يرتبط مرض أنيميا الفول بالكروموسوم الجنسي x ونظرا لأن الرجال لديهم كروموسوم واحد فقط من هذا النوع والآخر هو Y فإن الذكر الذي ورث الخلل الجيني المسؤول عن نقص إنزيم الجلوكوز سداسي الفوسفات سيعاني حتمًا من مرض أنيميا الفول بمجرد التعرض للأسباب كتناول الفول أو استنشاقه .
لدى الإناث اثنين من الكروموسوم X وفي حال أنها ورثت كروموسوم به خلل في جين إنزيم الجلوكوز سداسي الفوسفات فإن الكروموسوم الآخر يمكن أن يعوض النقص و بالتالي قد لا تظهر أعراض أنيميا الفول عليهن .
أعراض انيميا الفول
شحوب البشرة وفي الأطفال ذوي البشرة الداكنة يظهر بوضوح في الفم على الشفاه أو اللسان
التعب الشديد أو الدوخة
تسارع ضربات القلب
التنفس بسرعة، أو حدوث ضيق في التنفس
اليرقان وهو يعني اصفرار الجلد والعينين
تضخم الطحال
تغير لون البول إلى الداكن بلون الشاي
فحص انيميا الفول
رمز تحليل أنيميا الفول هو G6PD وهو إنزيم الجلوكوز سداسي الفوسفات وهو الوسيلة الرئيسية لتشخيص الإصابة بمرض أنيميا الفول خاصة بعد ظهور الأعراض المذكورة سابقًا.
(المصدر : مجلة علوم - العدد 41 و موقع فهرس)


(أفضل إجابة)
الفافزم، أي أنيميا الفول، وينتج عنه نقص في إنزيمات الكرات الحمراء، وهذا النقص يسبب التفتيت الشديد الذى يحدث للكرات الحمراء بعد 48 ساعة من تناول الطفل للفول، أو مشتقاته كالطعمية مثلاً، فتحدث أنيميا حادة ونقص كبير فى الهيموجلوبين قد يصل إلى نصف كميته، وتظهر العديد من الأعراض فجأة على الطفل، تغفلها الكثير من الأمهات ومنها: شحوب واضح وبالغ فى الوجه والشفتين وكل الجلد، ويصبح منظره أبيض ناصعاً، تلون البول بلون أحمر برتقالى، تقيؤ مع ارتفاع فى درجات الحرارة.

وينصح بتجربة إعطاء طفلك كميات بسيطة جداً من الفول، مع ملاحظة لون البول خلال الأيام التالية، ولكن لا ينصح إدخاله لطعام طفلك إذا كان أحد أفراد الأسرة أو العائلة مصاباً به.

معلومات قيمة
معلومات قيمة جزاك الله خيرأ

الشكر لك دائمٱ بمجهودك الرائع