ما هو التصرف الصحيح مع شخص يجيب الفلوس بصعوبة من كد عرقه ليجيب الدواء لوادته ثم هي ترميه من غضبها على الابن...؟

الام نادت ابنها عشان يعطيها الحقنه
الابن كان في غرفته بيغير هدومه استعدادا لنزوله العمل كان بيغير هدومه وهيعطيها الحقنه وينزل
فهي نادته قالها ثواني بغير وجاي, قامت وعشان هي مريضة وطبعا المرض العضوي بيأثر على الانسان نفسيا قامت رمت الحقنه الغاليه في الزبالة, الابن طلع لقى الوضع كده انهار هو كمان حرفيا وزعق في البيت وصوته جاب اخر الدنيا وقاعد يشكي منها لها من تصرفاتها!!!

ايه الحل؟!
ملحق #1
تملأك بالأسئلة:(
(أفضل إجابة)
أليست هذه مشكلة قديمة.. ويشبه سؤال قديم؟
قل للابن ان كل شيء انتهى وقد فعلت كل ماتستطيع فلا تجلد ذاتك.
الام لو صبرت لكان خيرا لها، الابن كان معذور في الاول وصار عاق في الاخر
الحل ان الام تكبر دماغها
هو مش عشان ابنها تعتبره عبد الها و تزعل من عنده على كل جبيرة و صغيرة
هي مريضة صح بس ولدها هم عم يكد و يتعب
الله يرحمها.
أكيد تتمنى الآن لو ترجع للدنيا وترمي ١٠٠ حقنة بالزبالة.