ما تفسير ردة فعل عضو مجلس الادارة, عندما يوظف فتيات بعضهن متبرجات , ثم يقول انا لا اقبل ان زوجتي ترتدي كذا...!؟

السؤال الاول
1/لا اعلم هل هذا اسلوب متعب في التسويق, ان يتم توظيف في شركة كافة الاطياف, مسلمين ومسيحيين , ملتزمين ومتبرجين , موظفين اغنياء وفقراء, حلويين وعاديين, بسبب ان الشركة هيجيلها عملاء من كافة الاطياف وبالتالي كل عميل يوجه للمسوق بتاعه اللي يناسب بيئته عشان يحسسه بالتقارب والثقه مثلا؟

السؤال الثاني
2/عضو مجلس الادارة, دخلت له واحده من موظفيه المتبرجات وكانت تكشف نفسها , فقال لها انتم مش بردانيين اتغطوا!!
ثم قال بعدما خرجت , انا كرجل لا اقبل زوجتي ترتدي هكذا وقعد يحكي انه كان في اجتماع سهرة عشاء بالزوجات فكل رجل جايب زوجته المتبرجة وزوجته الوحيدة اللي كانت محجبة وترتدي زي مناسب, وقال ان الباقي ديوثين وهو لا يقبل ذلك؟
السؤال هنا, هل يمكن فصل مبدأين ليناسب كل منهما وضعه بمعنى لا دياثه في الزوجات لكن الموافقة على بل وطلب موظفين متبرجين ليناسبوا كل الاطياف؟
بداية من الخطأ أن يتم التوظيف على أساس العرق أو المعتـــقد أو الجنس،
التوظيف يكون على أساس الاحتياجات والمؤهل والخبرة، أما الشكل فهذا
متطلب مؤسسة تعمل في الأزياء أو مراكز التجميل، ثانياً: هذا العضو لديه
عقيدة براجماتية نفعية يفصل ما بين احتياجاته كزوج شرقي وبين العمل
مثل مديرنا يوظف متبرجات وعلى كيفة ويقول لا للواسطة
هذا النوع من الازدواجية شائع جدا في العالم العربي.
مجرد شخص...لو كنت مكانه لقمت بعمل نفس الشي
الشلولخلا اتوقع اقل من هذا منك اخي