ما الحكمة من فراق يوسف عليه السلام عن ابيه يعقوب عليه السلام لسنين طويلة؟!

ما الحكمة من فراق يوسف عليه السلام عن ابيه يعقوب عليه السلام لسنين طويلة؟!
(أفضل إجابة)
تتجلى في سورة يوسف عدة مواضيع نفسية هامة، تشكل دروساً وعبراً لمن أراد التعلم والاعتبار؛

فالسورة حافلةٌ بمشاهد تتجلى فيها انفعالات الغيرة، والحزن، والغضب، والخوف، والسرور، وبمشاهد الابتلاء للنبي يوسف - عليه السلام -

ابتلاء بغيره الإخوة، وابتلاء بالفتنة، وابتلاء بالسجن، وابتلاء بالملك والقوة،

وفي السورة أيضاً مشهد لابتلاء النبي يعقوب - عليه السلام - بفقدان ابنه، وفقدان بصره، ومشهد لصبره الطويل،

وعدم تسرب اليأس إلى قلبه رغم معاناته الشديدة. وتبين السورة أن طول الابتلاء - مهما طال - لا يعني اليأس من روح الله،

والسورة حافلة أيضاً بمشاهد تتحقق فيها الرؤى؛ رؤيا صاحبَيْ يوسف في السجن، ورؤيا الملك، ورؤيا يوسف - عليه السلام.
يمكن القصة تنطي امل
اعتقد الحكمة الصبر
كصبر يعقوب عليه السلام
اولا : معجزة البئر :حيث القى في البئر وصار حاكماً

ثانيا :معجزة الجمال
٣-السيطرة على النفس من المراءة

٤-الصبر في السجن وغيره
٥-معجزة تفسير الاحلام
٦-معجزة ارجاع عمر زليخة الى عمر الشباب
٧-معجزة فتح بصر ابيه

والكثير والكثير منها الحكمة وشفتء الناس وفك العبيد
قدر الله على يوسف ان يكون بعيد عن والده --

الحكمة
اختبار صبره
في الصبر