ماهي ظاهرة الايمو Emo ؟ وماسبب ظهورها عندنا ؟

ماهي ظاهرة الايمو Emo ؟ وماسبب ظهورها عندنا ؟
(أفضل إجابة)
لايمو emo
هو إختصار لمصطلح متمرد ذو نفسية حساسة Emotive Driven Hardcore Punkاو Emotion التي تعني الانفعال والإحساس.
بدأت كتيار موسيقي في موسيقى الهارد روك في أوائل الثمانينات،
لتتحول في بداية الألفية الثالثة إلى Life Style لجماعات معينة.
بدأت تظهر هذه الجماعات في واشنطن، ويعتبر علماء الاجتماع أنهم تطور طبيعي لجماعات البانكس punk الشبه منقرضة
تتميز جماعة الإيمو أولاً بأن معظم أفرادها من المراهقين الذين لا يتجاوز عمرهم الـ17 سنة.
لهم طريقة معيشة خاصة بهم، ولباس معين وموسيقى يتميزون بها.



جماعه الايمو!!!! خطر يهدد مجتمعنا



طريقة معيشتهم

يتسكع الإيمو في شوارع المدن الغربية (ليلاً)، بمفرده أو بصحبة أحد أفراد جماعته، بوجه كئيب. غالباً ما تراه باكياً.
جماعه الايمو!!!! خطر يهدد مجتمعنا


شخصية الإيمو



الإيمو يتميز بشخصية حزينه , مكتئبة , متشائمة , منكسرة القلب , هادئه , غامضه

وتميل للرغبه في الإنتحار و شق انفسهم بما هو حاد حتى ولو لم يكونوا يريدون الانتحار
فأصبح الايمو شي يمثل به ..
فعندما يرى احـدهم مكتئب يقول له ”لاتتصرف كإيمو “.. وربما يكون الإيمو داخليا سعيد ولكنه يتظاهر بذلك !!
الإيمو عاطفيون وحساسون بطبعهم، يميلون إلى الكآبة والبكاء، مكسوري القلب،
ويميلون إلى الحب الغير متبادل و يقولون أننا دائما منبوذين من مجتمعنا لأن لا أحد يستطيع فهمنا .
خشي علماء النفس في بداية ظهور هذه الحركة على المراهقين من الضرر النفسي أو الجسدي …
الذي قد يلحق بهم نتيجة كآبتهم الدائمة، والخشية من ميلهم للانتحار.
لكن الإيمو يصفون أنفسهم بأنهم طيّبون من الداخل، لا يميلون إلى العنف ،…
ويبتسمون كثيراً، بابتسامتهم الحزينة تلك.
ولا زال الجدل قائماً حول حقيقة نفسيتهم النزاعة للحزن
جماعه الايمو!!!! خطر يهدد مجتمعنا


ثقافه الايمو

وهذه الثقافة يتبعها العديد من المراهقين، في أمريكا الشمالية عادة، كوسيلة للتعبير عن مشاعرهم،
وهي ليست عادة أوظاهرة خطيرة و انما هي مجرد مرحلة يمر بها المراهق ثم يفيق منها..
فالإيمو شخصية شاعرية نزّاعة لكتابة الشعر وسماعه،
يعالج شعرهم ارتباكهم والكآبة والشعور بالوحدة والغضب الناتج عن عدم قدرة الأشخاص العاديين لفهم مشاعرهم.
والقاسم المشترك بين المؤلفين هو الشعور بأن الحياة هي الألم.
مع أن النقاد يعتبرون شعرهم رديء . وكل ما يفعلونه مضيعة للوقت.
وهؤلاء أناس طبيعيون جدا وإجتماعيون.. على عكس مايقولهـ الغير ويعتبرون من أكثر الناس فكاهة، إلا أنهم حساسون أكثر من اللازم ,,
فقد إشتهر عنهم كتابة الأشعار الحزينة منها , و يعيشون حياتهم في حزن دائم
امـــــا البعض منهم …
يكونون في العادة متشائمين أويضخمون جدا من المشاكل الصغيرة التي تحدث في حياتهم ..حتى لو كانت بسيطــة ,,

مظهرهم

من مميزات مظهر إيمو أنه يصعب التفريق بين الإيمو الفتاة والإيمو الصبي. فكلهم Emo-kids ولا يفرقون بين الجنسين.
كذلك يتميزون كذلك باللونين الأسود والزهري …

جماعه الايمو!!!! خطر يهدد مجتمعنا


الملابس والإكسسوارات

ملابس الإيمو لا تختلف بين الذكور والإناث
وهي عباره عن البناطيل الضيقه _ الجينز هو الغالب _
وتيشيرتات عاده تحوي أسماء الفرق الموسيقية المشهوره والتي تنتمي للإيمو
اكسسوارات الإيمو هي الأحزمه _ النازله _ واساور اليد العريضه التي تغطي المعصم بشكل كامل


والأحذية الرياضيه او احذية التزلج والنظارات العريضه والقاتمه جدا اضافة للمناديل التي تحوي صور هياكل عظميه وغيرها


جماعه الايمو!!!! خطر يهدد مجتمعنا


قصات الشعر


شعر الإيمو يكون طويل من الأمام ويغطي جزء من الوجه والعين
وقصير جدا من الخلف ويستخدم الإيمو الجل لإضافه كثافه ومظهر _ سبايكي _ للشعر
وهي للذكور والإناث على حد سواء !!


جماعه الايمو!!!! خطر يهدد مجتمعنا


المكياج



مكياج العينين غالبا ما يكون أسود عريض ولون آخر يضاف إليه
بحيث يتناسب مع اللباس الذي يرتديه الإيمو .. والمكياج عند جماعه الإيمو ليس حكرا على الإناث !!
والإيمو يكثرون من الأوشام في أجزاء متفرقة من الجسد

جماعه الايمو!!!! خطر يهدد مجتمعنا



الايمو وعبده الشيطان




يوجــد من يعتقد ان الايمو تنتمي لعبدة الشياطين ؟!
فهذا غير صحيح اطلاقا انما .. الايمو ليس لهمــ ديانه محددة و اي شي من هذا ,,
فالايمو همــ من يعانون من الإضطرابات أو الميول للانتحار ..
فشخص يستمع لموسيقى الإيمو، ويلبس ملابس عادية ذات ألوان فاقعة , ويعيش حياة رغيدة
تنطبق عليه صفة إيمو، لأنه يشارك جزءا من هذا الثقافة الثانوية , اذا فهـو منهم,,


جماعه الايمو!!!! خطر يهدد مجتمعنا


موسيقى الإيمو



وهي emocore .. أثارت موسيقى الإيمو جدلا كبيرا عند ظهورها في الثمانينيات
وكانت تعد نوعا من أنواع موسيقى الروك والهاردكور ولكن لم تلبث ان استقلت بنفسها في بداية التسعينيات
تتحدث حول الألم والحزن وكلماتها الحساسه ..
و قد لاقى العديد من الإنتقاد نظرا لإفتقاره إلى اللحن الغنائي ..




جماعه الايمو!!!! خطر يهدد مجتمعنا


انتشارها

قد يعتقد البعض ان هذا الظاهرة لم و لن تنتشر لانها غريبة نوعا ما .. لكنها اصبحت اكثر الظواهر انتشارا حالياً ,,
و وجودهمــ اصبح شي عادي بالنسبة للبعض منا و هذه الثقافة موجودة بالغرب و الشرق ايضاً ..
و نجدها بالرسوم المتحركــة و كذلك الانمي و المانجا ,,


جماعه الايمو!!!! خطر يهدد مجتمعنا

المنتقدون


ينتقد الكثيرون هذه الثقافة لما فيها من ازياء غريبة و يعتبروهم مجانين و متخلفين ..
لانهم يقومون بشق نفسهم و جرح انفسهم و يفكرون بالانتحار
و لا يريدون اكمال حياتهم بهذا العالم ..
هنالك بعض منا من يقوم بتقليدهم بهدف لفت الانتباهـ فقط ..
حين ان ينتمي لهذه الجماعه و الثقافة سيرى ان حياته ستتغير للاسوأ
فليس الايمو مجرد “مظهر” !
انتقدت هذه الظاهرة فالبعض و هم من الايمو انفسهم قاموا بوصف الايمو بانهم مجرد قمامه
وقد قامت المكسيك باقامة حملة مكافحة ضدهم
في روسيا اوجد قانون تم تقديمه في مجلس الدوما لتنظيم مواقع الايمو ، و تم الحظر على نمط الايمو في المدارس
والمباني الحكومية ، لكونها تخشى من “خطورة الاتجاه في سن المراهقة” تعزيز السلوك غير الاجتماعي ، والاكتئاب ، والانسحاب الاجتماعي وحتى الانتحار
اضافة الى انه انتقد الايمو بسبب تحريضة على اذية النفس و الانتحار
وقد حدثت ضجة اذ تسبب الايمو في انتحار فتاة تدعى “هانا بوند” تبلغ 13 سنة كانت من جماعة الايمو ..
وكانت تدخل الى مواقعم وبسبب تحريضهم على الانتحار وجدت وقد شنقت نفسها
إذا نظرنا إلى تاريخ ثقافة "الإيمو" ، فقد أتت كلمة Emo اختصاراً لـEmotion الانكليزية والتي تعني الانفعال والإحساس. بدأت كتيار موسيقي في موسيقى الهارد روك في أوائل الثمانينات، لتتحول في بداية الألفية الثالثة إلى Life Style لجماعات معينة. بدأت تظهر هذه الجماعات في واشنطن، ويعتبر علماء الاجتماع أنهم تطور طبيعي لجماعات البانكس punk الشبه منقرضة :

تتميز جماعة الإيمو أولاً بأن معظم أفرادها من المراهقين الذين لا يتجاوز عمرهم الـ17 سنة.
لهم طريقة معيشة خاصة بهم، ولباس معين وموسيقى يتميزون بها.

طريقة معيشتم:
يتسكع الإيمو في شوارع المدن الغربية (ليلاً)، بمفرده أو بصحبة أحد أفراد جماعته، بوجه كئيب. غالباً ما تراه باكياً.

مظهرهم:

من مميزات مظهر إيمو أنه يصعب التفريق بين الإيمو الفتاة والإيمو الصبي. فكلهم Emo-kids ولا يفرقون بين الجنسين.
يتميزون كذلك باللونين الأسود والزهري، وتخطيط أسود حول العيون، لتظهر كبيرة (كما في أفلام الأنيمي).
الشعر الأسود، الذي ينساب على طرفي الرأس بموديل آسيوي حديث. ومن الخلف غالباً ما يُثبّت في الهواء. وقد يحتوي على خصلات زهرية.

لباسهم:ا

لجينز الضيّق والقميص الضيّق يحمل علامة الإيمو أو أحد شعارات فرق الروك-إيمو. غالباً ما يكون أسوداً ذو مربعات بيضاء وعلامات زهرية. وكذلك الجواكيت ذات الزر السفلي الوحيد المزرور. الحلق في كافة أعضاء الجسد. الكثير من الأساور. والنظارة ذات الأطراف العريضة السوداء.

شخصية الإيمو:

كما سبق أن ذكرت ، أن الإيمو عاطفيون وحساسون بطبعهم، يميلون إلى الكآبة والبكاء، مكسوري القلب، ويميلون إلى الحب الغير متبادل و يقولون أننا دائما منبوذين من مجتمعنا لأن لا أحد يستطيعون فهمنا .

خشي علماء النفس في بداية ظهور هذه الحركة على المراهقين من الضرر النفسي أو الجسدي الذي قد يلحق بهم نتيجة كآبتهم الدائمة، والخشية من ميلهم للانتحار. لكن الإيمو يصفون أنفسهم بأنهم طيّبون من الداخل، لا يميلون إلى العنف ، ويبتسمون كثيراً، بابتسامتهم الحزينة تلك. ولا زال الجدل قائماً حول حقيقة نفسيتهم النزاعة للحزن.

وإيمو شخصية شاعرية نزّاعة لكتابة الشعر وسماعه، يعالج شعرهم ارتباكهم والكآبة والشعور بالوحدة والغضب الناتج عن عدم قدرة الأشخاص العاديين لفهم مشاعرهم. والقاسم المشترك بين المؤلفين هو الشعور بأن الحياة هي الألم.
مع أن النقاد يعتبرون شعرهم رديء . وكل ما يفعلونه مضيعة للوقت.

لكنهم الآن في تطور كبير وأعداد كثيرة وبأعمار مختلفة كبار وصغار
ولهم شعارات مختلفة وغريبة جدا .
الايمو انتشر ليس بداخل مناطق الجزيره بل بكافة العالم العربي اجمع
وذلك يعود لسرعة انتشار الافكار القادمه من الغرب

لان الفكره فكره ليست ذات طابع عربي ابدا ولااسلامي ولو نظرت للباسهم لايدل ابدا على انها نابعه من العرب
بل هي معتقد وفكر وموضه قادمه من الغرب وقام بتطبيقها شبابنا بدون ادراك وبدون وعي وبعيد عن رقابة الاهل
وبعد عن الدين ومطبقينها ليسوا سوى مراهقين يحملون فراغا عاطفيا ولديهم مساحه كبيره من الاتجاهات الغير مدعومه والتي تنتظر التوجيه في غياب الاهل

واتمنى ان تاخذ مجري ماسبق وماشاع قبلها ولا يظهر شئ اخر بعدها
ظاهرة غباء وتخلف مو اكتر :)