ماذا تعرف عن منظمة الماسونية ؟

هي منظمة يهودية هدامة إرهابية محكمة التنظيم
تهدف الى ضمان سيطرة اليهود على العالم
وتدعو الى الإلحاد والاباحية والفساد وتتستر تحت الشعارات الخداعة مثل
" الحرية " " المساواة " "الإنسانية " " الإخاء "

وأغلب الأعضاء الماسونيين من الشخصيات المرموقة في العالم

ويعتبر " هيرودوس أكريبا "
هو المؤسس للماسونية وكان ملك من ملوك الرومان
وبمساعدة مستشاريه اليهوديين
" حيران أبيود " و " موءاب لامي "

قامت الماسونية
ولقد قامت منذ أيامها الاولى على المكر والتمويه والارهاب
حيث إختاروا رموزًا واسماء وإشارات للإيهام والتخويف وسموا محفلهم بهيكل أورشليم للإيهام بأن هيكل سليمان هو الهيكل المزعوم

وكانت تسمى الماسونية في عهد التأسيس " القوة الخفية "

أما الشخصية الثانية " آدم وايزهاوت "
الذي ألحد واستقطبته الماسونية حيث وضع الخطة الحديثة للماسونية المعاصرة وذلك بهدف السيطرة على العالم ووضع أول محفل المسمى
" المحفل النوراني "
نسبة للشيطان الذي يقدسونه

الشخصية الثالثة : " ميرابو " كان أحد مشاهير الثورة الفرنسية
الشخصية الرابعة : " مزيني " الايطالي الذي أعاد الأمور الى نصابها بعد موت " آدم وايزهاوت "

الشخصية الخامسة : " الجنرال الامريكي " ألبرت مايك "
الذي طرد من الجيش الامريكي فصب غضبه وحقده على الشعوب من خلال الماسونية وهو الذي وضع الخطط المدمرة في أصول الماسونية

الشخصية السادسة : " ليون بالوم " الفرنسي والمكلف بنشر الإباحية والذي أصدر كتابًا بعنوان " الزواج لم يعرف أفحش منه "

الشخصية السابعة : " كودير لوس " اليهودي صاحب كتاب " العلاقات الخطرة "

الشخصية الثامنة : "لاف أدرديج "
الذي أعلن في مؤتمر الماسونية عام 1865
قائلاً: يجب أن يتغلب الانسان على الإله ويعلن الحرب عليه ويخرق السماوات ويمزقها كالاوراق "
فأفكار ومعنقدات الماسونية الكفر بالله ورسله وكتبه وكل الغيبيات ويعتبرون ذلك خزعبلات ويعملون على تقويص الاديان وعلى إسقاط الحكومات الشرعية
كما أنهم يقومون بإباحة الجنس و إستعمال المرأة كوسيلة للسيطرة على العالم
ويعملون على تقسيم غير اليهود الى أمم متنابذة متناحرة تتصارع بشكل دائم
كما يبثون سموم النزاع داخل البلد الواحد ويدعو الى هدم المباديء الاخلاقية والفكرية والدينية ونشر الفوضى والانحلال و الارهاب والالحاد
إضافة الى استعمال الرشوة بالمال و الجنس مع الجميع و خاصة ذوي المناصب الحساسة لضمهم لخدمة الماسونية
والغاية عندهم تبرر الوسيلة
والشخص الذي يرغب في الانضمام إليهم يشترطون عليه التجرد من كل رابط ديني أو أخلاقي وان يجعل ولاءه خالصًا للماسونية
ويعملون على السيطرة على رؤوساء الدول والشخصيات البارزة في مختلف الاختصاصات
وكذلك السيطرة على أجهزة الإعلام والدعاية والصحافة و النشر
وإستخدامها كسلاح فتاك شديد الفاعلية
وبث الاخبار المختلفة والأباطيل والدسائس الكاذبة حتى تصبح كأنها حقائق لتحويل عقول الجماهير وطمس الحقائق أمامهم
إضافة الى دعوة الشباب والشابات الى الإنغماس في الرذيلة وتوفير أسبابها لهم
وإباحة الاتصال بالمحارم وتوهين العلاقات الزوجية وتحطيم الرابط الأسري
وللماسونية ثلاث درجات
الدرجة الأولى : درجة العمي للصغار والمقصود بهم المبتدئون من الماسونيين

الدرجة الثانية : درجة الماسونية الملوكية
وهذه لاينالها إلا من تنكر كليا لدينه ووطنه وأمته وتجرد لليهودية
مثل " تشرشر " و " بلفور "
الدرجة الثالثة : درجة الماسونية الكونية
وهي أعلى الطبقات وهم فوق الاباطرة و الملوك و الرؤوساء لانهم يتحكمون فيهم
وكل زعماء الصهاينة من درجة الماسونية الكونية مثل
" هرتزل "
وهم الذين يخططون للعالم لصالح اليهود
وعدد مراتب الماسونية 33 مرتبة
ويحمل كل ماسوني في العالم فرجارًا صغير و زاوية لانهما شعار الماسونية
لانهم يعتقدون أن كان الأداتان الاساسيتين اللتان بنى بهم سليمان عليه السلام الهيكل المقدس !!!!!
كما أن الماسونية تردد كلمة " المهندس الأعظم للكون "
ويقصد بها " حيراما "
وهو مهندس الهيكل و هذا الكون في نظرهم

فلم يعرف التاريخ منظمة أقوى نفوذًا من الماسونية وهي من شر المذاهب الهدامة التي تفتق عنها الفكر اليهودي
وهي منتشرة في أوروبا وأمريكا والدول العربية

اللهم انصر الاسلام و المسلمين واهلك أعداء الدين المغضوب عليهم و الضالين آمين
آآآميـن يا رب ^ـ^
×