لما لا يمكننا العطس ونحن نائمون؟

19 268 19 5

الْـــأسِـــيْل

من أهم المواضيع
العطس هو واحد من الحوادث الجسدية التي نعاني منها. إذ إنه في كثير من الأحيان، يأتي من العدم، أو حتى بفعل تأثير رائحة التوابل أو أثناء المشي بيوم عاصف، حيث نقوم بإطلاق زفير هواء سريع من الأنف والفم مصحوباً بالصوت العالي، وغالباً ما نصدم الناس من حولنا.

يبدو وكأننا لا يمكننا السيطرة على العطس، إذ إنه يحدث في أي وقت من اليوم إذا كانت الظروف مواتية. لكن ما الذي يحصل عندما نكون نائمين؟ هل يمكن لهذا الحدث “الغير قابل للسيطرة” أن يحدث أثناء النوم

لماذا لا يمكننا العطس ونحن نائمون؟

الحقيقة هو أن العطس عبارة عن أسلوب دفاعي للجسم لحمايتنا من الجسيمات الخارجية، وعادة ما يحدث بسبب المواد المسببة للحساسية مثل الفلفل.

وهو أيضاً رد فعل لاإرادي يأتي من العصب القحفي كاستجابة لانزعاج الأغشية. في الأساس، يحاول جسمنا التخلص من الجسيمات الغريبة أو المواد التي يمكن أن تضر بالجسم. وعندما تكون مريضاً بالإنفلونزا أو نزلات البرد، يقوم الجسم بالعطس كمحاولة لطرد العدوى الفيروسية التي تهيج الغشاء.



كما أن العطس هو جهد مشترك من الجهاز العصبي السمبتاوي والجهاز التنفسي، والجهاز العضلي الهيكلي، حيث يتم طرد الهواء والمهيجات من أجسامنا بسرعة 100 ميل بالساعة. بسبب هذه الطريقة التي يحدث بها العطس، يبدو بأنه من الطبيعي أن يحدث وقت النوم. أليس كذلك؟




النوم والعطس

عندما الاستلقاء للنوم، فإنه من الطبيعي أن تُؤثر قوة الجاذبية والضغط على الأغشية المخاطية التي تميل إلى الانتفاخ، وبالتالي تصبح أكثر عرضة للتهيج. لكن عندما نكون نائمين فإن هناك فرصة أقل بكثير لحدوث هذا التهيج الاصطناعي.

علاوة على ذلك، فإن معظم المحفزات لا تحدث بينما نكون نائمين في السرير. لكن ربما يقوم البعض بتذكر فترة الاصابة بالإنفلونزا، عندما يكون العطس ملازماً لنا طوال اليوم لكن عندما نذهب للفراش فإننا لا نشهد أي أثر لهذا العطس! ما السر وراء ذلك؟


حسناً، إلى جانب قلة الحركة والتحفيز، فإن أنماط النوم في الدماغ تساعد أيضاً على الحفاظ على العطس في أدنى حد ممكن. أثناء النوم فإن بعض المسارات الكيميائية والناقلات العصبية تتوقف عن العمل. هذا يعني أنه حتى إذ كان هناك مسببات أمراض فيروسية وتهيج للغشاء في الأنف، فإن الدماغ ببساطة لن يحصل على رسالة العطس. وهذا ما يساعدنا على متابعة النوم بشكل مريح.


ملحق #1
ريوزاكياستفدت كثيرا 😊

ملخصك جميل !!!
لكن انت غالطت العلم بتفهماتك الخاصة لا بأس
...هو إجتهاد طيب
التلخيص لما قلته اشارات المخ المنظمة للقلب التنفس..الإحساس.. ومايحفظ الوظائف الحيوية للأعضاء ..
تعمل ...

أما الأخرى ومنها العملية المنظمة للعطس
فهي تحدث وقت النوم في حالة واحدة
تعرض الأنف لمثير كالفلفل والشخص نائم فهو يستيقظ أولا كردة فعل اولى ثم ردة فعل ثانية وهي العطس ...
مشكور د
معلومات جميلة ومفيدة ,,
شكرا" على الطرح والإفادة .
جزاك الله خيرا
شكرا

لا يمكن أن يعطس النائم، و إذا عطس علمنا أنه لا يزال مستيقظا، فعطاسه يكشفه
جزاك الله خير
المعلومة هذه اول مرة اعرفها
فعلا الانسان لازم يستشعر بعظمة الله, الله سبحانه وتعالى ما خلق الجسم عبث
شكرا على الطرح والإفادة
معلومة مفيدة

سبحان الله ماالطفه بنا
( وَفِي أَنْفُسِكُمْ أَفَلا تُبْصِرُونَ ) ...فسبحان البديع الخالق

موضوع رائع...+
بارك الله فيك...
سبحان الله
جزاكم الله خيرا
*
موضوع جميل
هل السعال هو العطس ام يوجد فرق
كلام جميل

سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم
كلام علمي وجميل يا أخي الدكتور عزيز..سبحان الخالق العظيم...++
انا اكثر الناس معاناة منه
ولمن يعاني منه يسجد أبدا ما أقدر اعطس وأنا ساجد
هذه معلومة لا علاقة لها بالسؤال
ولكن لمن يعاني منه كثيرا
اهلا بك صديقي لاح اقولك تفسيري لموضوعك هذا
ببساطة واختصار

عند النوم فان الانسان لا يتحرك ولا يقوم بفعل اي شيئ تكون حواسه على احوال مختلفة ساخبرك الان ماذا يكون حال الانسان عند النوم بالتطبيق الشفوي والكلام النافع ان شاء الله

الجسد او البدن او الجسم ثلاث اسماء لوصف واحد وهو الجسم البشري
عند منام الشخص فجسمه في الخارج يبدو انه قد توقف عن التحرك الان واستراح من التحرك ولكن في داخل جسم الشخص نجد في جسم الانسان بالداخل اثناء نوم الانسان ان القلب لا يزال ينبض ويضخ الدم حول الجسم كما هو الحال عند اليقضة وان العقل وما تسميه انت بالدماغ ان العقل يقوم بتخزين الاحداث اليومية التي جرت مع الانسان في يومه الى الذاكرة فتقوم الذاكرة بحفاض الاحداث فيها وتخزين كل حدث يومي في الذاكرة فالبتالي يقوم الخيال باخذ الاحداث اليومية من خلال الذاكرة فيقوم الخيال وبنسيجه نسج تلك الاحداث اليومية الى اخر لحضة في يوم الانسان قبل نومه فمثلا اذا شاهد فلانا فيلما مرعبا قبل منامه فانه يشاهد في الحلم شيئ مرعب ربما متعلق بالفيلم الذي شاهده او شيئا مخيفا اخر
وبعد ان نسج الخيال الحدث الاخير فان الدماغ او عضو اخر ربما القلب او عضو اخر ولكني اعتقد ان العقل او الدماغ يقوم باخذ الاحداث الاخيرة في يوم المرء ويقوم باخذ لقطة او لقطات يومية من الجزء الاخير من قبيل النوم تقريبا فتقوم بعدها الاعضاء التي كانت تشعر بملل شديد في جسم الانسان لانها لا تجد ما تقوم به في الجسم فتقوم تلك الخلايا او الاعضاء باخذ تلك الاحداث فتقوم بترتيبها او بترتيبها حسب احداث اليوم في يوم الانسان قبل ان ينام

وخلاصة الكلام ان العقل والذاكرة والخيال والخلايا والقلب واعضاء اخرى تقوم بتكوين حلم للانسان لكي لا يشعر بالملل

واما عن عدم رؤية الحلم في المنام هذا لان فلانا ما لم يقوم بفعل شيئ قبل ان ينام فغسل اسنانه ونضف نفسه واغلق اضواء غرفته او شقته ان كان يعيش وحيدا وذهب للنوم ولم يحلم بشيئ

ان عدم رؤية حلم في النوم هو خير من رؤية الكوابيس المرعبة في النوم

اما ان الحواس

حاسة البصر تكون مغلقة لان الانسان يغمض عينيه عندما ينام لكنه يستطيع رؤية الحلم من خلال البصر الداخلي والله اعلم
وبعض الاشخاص ينامون واعينهم مفتوحة وبالتالي فانهم يرون نصف الحلم ببصرهم الداخلي وكانهم مصابون بالعمى في منامهم نسأل المولى عز وجل الصحة والعافية امين يارب الكون والعالمين
حاسة النطق تكون مغلقة لان الشخص عند نومه لا يتكلم اما الشخير فهو صوت النوم ويصدر من خلال الانف والفم طبعا واما بعض الاشخاص فهم يتكلمون اثناء نومهم لكنهم لا يستطيعون ان يعبرو بالكلام والنطق ولا يفهمون ما يتكلمون عنه فالشخص لا يتكلم في نومه طبعا ولكنه عند رؤية كابوس مخيف يتكلم وربما ينادي امه او ابوه او اخوه او اخته او اي احد من شدة خوفه ورعبه فيستيقض من نومه
حاسة الشم تكون مغلقة الا في حالة دخول الرائحة عند فتحتي الانف
يكون الشخص نائما وحاسة شمه مغلقة لكن عند دخول الرائحة الى فتحتي انفه فيشمها فيستيقض من نومه لاتباع تلك الرائحة الى مصدرها مثلما جرى مع الفأر جيري عندما شم رائحة الجبن او يقوم الشخص باتباع الرائحة الى مصدرها وهو نائم باستعمال عنصر الحركة الجديد باستخدام حاسة اللمس وحاسة السمع فيقوم بلمس الحائط ويستشعر ما حوله من خلال اللمس عند سيره في نومه لكي لا يقع باستعمال حاستي اللمس والسمع
حاسة اللمس تكون مفتوحة لان المرء حين ينام يلمس صدره او اي شيئ حوله ولكنها تكون مغلقة عند الاشخاص الذين لا يستطيعون تمييز ما يلمسوه مثل الشخن او الناعم
حاسة السمع تكون مفتوحة كليا للشخص الصحي والرياضي والنشيط والقوي والكسول وكل نوع من البشر حتى الكسول منهم تكون حاسة سمعهم تعمل بشكل كلي ويومي وان المرء يستطيع سماع كل شيئ حوله خصوصا الاصوات القريبة في مكان نومه
لكن البشر المصابون بالصمم والذين لا يسمعون ولا يستطيعون سماع اي شيئ فانهم لا يقترون سماع حتى دبيب النمل عند منامهم لان سمعهم تعطل وتم اغلاقه لانه قام شيئ ما بتعطيل السمع او ان الاذان تعرضت الى صوت عالي جدا وعندها تعطل السمع عند الشخص بسبب تعرضه للضجيج العالي

هذه هي الحالات المختلفة عند منام الانسان ويمكنك الاطلاع على مزيد من المعلومات حول النوم وحالات الجسم من خلال مواقع مختلفة تتكلم عن عن الجسم والنوم

هذه هي المعلومات المهمة قبل الشروع الى المعلومات الاساسية

اما عن سؤالك فالان ساجيبك عنه

العطس وما ادراك مالعطس

العطس هو المساعد السري للانسان في الخارج والداخل قلبا وقالبا في النوم واليقضة والسفر والترحال وكل حال من الاحوال المختلفة

سبب عدم قدرتنا على العطس اثناء النوم هو من رحمة الله بنا في نومنا لان عندما نعطس نغمض اعيننا وناخذ منديلا او نعطس على الذراع المغطى بالثوب لكي لا نمرض ونقتل البكتيريا والجراثيم الضارة

كما اننا لا نعطس لانه لو عطسنا في نومنا لمتنا منذ زمن

وخلاصة الكلام انه من المخيف جدا ان نعطس في نومنا لان الانسان عندما يعطس في نومه فهو يفقد بعض من حواسه مثل السمع او النطق او اللمس او حتى حاسة الشم عموما عند انتباه الشخص بانه سيعطس يقوم من نومه ويعطس بسرعة واما عند عدم الانتباه فهذا قد يؤدي الى الوفاة والى فقدان بعض من الحواس

وان الابدان ضعيفة لا تقتر على العطس القوي عند النوم لان العطس النومي قد يؤدي الى الموت والى فقدان بعض من الحواس

ما قلته في الاعلى هو من توقعاتي واعتقادي

وهذه هي اجوبتي

اتمنى ان تكون قد استفدت منها

والسموحة اخي اذا قلت اشياء سيئة

ومع السلامة
د.عزيز العزيزى(drazizazeezy)كلامك صحيح

انا فقط احببت المساعدة والمشاركة برايي ووجهة نضري
اثابك الله
سبحان الله
عظيم رب السموات والأرض في كل خلقه