لما كنت طفلة

كنت كثيرة الرعاف.. يكون الجو حار أنفي ينزف أشعر بالخوف الشديد.. أنفي ينزف.. أتوتر أنفي ينزف.. آكل شطة أو شيء حار أنفي ينزف
واستمر معي حتى بلغت 15 لكنه بعدما بلغت العشرين اختفى الأمر تماما ..ماسبب اختفائه برأيكم.. والطبيب كان قد قرر علي عملية كوي عرق أو شيء من هذا القبيل
ملحق #1
أتذكر أن كل صيف يحل علي يكون فترة مشؤومة ..أن يكون الجو حار يعني أني لازم أکن حذرة دوما في أي وقت في اليوم ينزف أنفي.. وأحيانا الكثير من الدم... حتى تعقدت من قيامهم بوضع قفاي تحت الصنبور
ويجب دوماعلى من يمازحني أن يكون حذر معي كي لا يلمس وجهي أو أنفي لأني سأنزف الكثير من الدم إذا جاءت ضربة ولو خفيفة في وجهي
النضج
ايه كانت تطرا وحد دريا باركا حدايا
كان ديما خاصني نوصلها الدار ولا نمشي معاها شيبلاصة
كانت دير معايا المزيان ملي كتخرجني من الحصة ههههههههههههههههههه
تحول مجرى الدم

وياليل خبرني عن امر ال...