• لماذا يعبدون القبور لماذا يذهبون للعرفين لماذا يدعون لغير الله لماذا يصدقون ما يؤوله الناس في علم الغيب لماذا ولماذا ...

• لماذا يعبدون القبور لماذا يذهبون للعرفين لماذا يدعون لغير الله لماذا يصدقون ما يؤوله الناس في علم الغيب لماذا ولماذا ...
جهل و عناد
ذالك من لا يومن بالله, و من الشرك أن يستغاث بغير الله أو يدعى غيره... +سؤالك ناقص أو القصد منه غير مفهوم.
لإنّهم وقعوا في شرّ أعمالهم فيستجاب فوراً على الأغلب لمطالبهم.
قال تعالى: " اللَّهُ يَسْتَهْزِئُ بِهِمْ وَيَمُدُّهُمْ فِي طُغْيَانِهِمْ يَعْمَهُونَ (15) أُوْلَئِكَ الَّذِينَ اشْتَرُوُاْ الضَّلالَةَ بِالْهُدَى فَمَا رَبِحَت تِّجَارَتُهُمْ وَمَا كَانُواْ مُهْتَدِينَ (16) " سورة البقرة.
تحياتي
باقر عبداللهانت من يوم تترك النسخ بتفهم شاء الله ، ركز بالكلام ..
الشهيد عند ربه حي يُرزق .. صحيح بس من وين جبت انه يَرزق غيره ويتصرف مثل الإله يدعى فيستجيب ، يقول الله : ( فلا تدعو مع الله أحدا ) ، رد على الاية ذي وعطني دليل ان الله خول الشهيد انه يستجيب للناس ويتوجهون له بالدعاء مثله مثل الإله!
باقر عبداللهلا يا حبيبي .. انت تناقش بعقيدة ما تحتاج لنسخ لازم تفهم ايش قاعد تتكلم عنه ، ولو سألك واحد بالطريق وش بتجاوب . / بتقوله اصبر انسخ لك!!

وشوف اضرار النسخ عليك .. انك ذكرت اية الوسيلة تحسبني استدليت فيها ، بينما انا ماذكرتها اصلا! / حوار طرشان

بتناقش بدون نسخ حياك ..
ما تعرف ماني فاضي
يأسهم من الله عز وجل
هذه الصلاة بعد زيارة الائمة انظروا الى الشرك وعبادة القبور

ثمّ تقول :
«اَللّـهُمَّ اِنّي صَلَّيْتُ هاتَيْنِ الرَّكْعَتَيْنِ هَدِيَّةً مِنّي اِلى سَيِّدي وَمَوْلايَ وَلِيِّكَ، وَاَخي رَسُولِكَ اَميرِ الْمُؤْمِنينَ، وَسَيِّدِ الْوَصِيّينَ، عَلِيِّ بْنِ اَبي طالِب صَلَواتُ اللهِ عَلَيْهِ وَعَلى آلِهِ، اَللّـهُمَّ فَصَلِّ عَلى مُحَمَّد وَآلِ مُحَمَّد، وَتَقَبَّلَها مِنّي، وَاجْزِني عَلى ذلِكَ جَزاءَ الُْمحْسِنينَ، اَللّـهُمَّ لَكَ صَلَّيْتُ، وَلَكَ رَكَعْتُ، وَلَكَ سَجَدْتُ، وَحْدَكَ لا شَريكَ لَكَ، لاَِنَّهُ لا تَكُونُ الصَّلاةُ وَالرُّكُوعُ وَالسُّجُودُ إلاّ لَكَ، لاَِنَّكَ اَنْتَ اللهُ لا اِلـهَ إلاّ اَنْتَ، اَللّـهُمَّ صَلِّ عَلى مُحَمَّد وَآلِ مُحَمَّد، وَتَقَبَّلْ مِنّي زِيَارَتي، وَاعْطِني سُؤْلي بِمُحَمَّد وَآلِ مُحَمَّد وَآلِهِ الطّاهِرينَ».
http://ar.wikishia.net/view/صلاة_الزيارة
يا عيب الشوم تشنعون على المسلمين الشيعة لانهم يحبون الرسول واهل بيته اكثر من الصحابة, ولا يفضلون احدا عليهم
بينما انتم تجعلون الصحابة بمكانة افضل من مكانة الرسول ص
الجواب :
الحمد لله
كان عثمان رضي الله عنه من أحسن الناس خُلقاً ، وأشدهم حياءً ، فروى الترمذي عَنْ أَنَسِ بْنِ مَالِكٍ ، قَالَ: قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : ( أَرْحَمُ أُمَّتِي بِأُمَّتِي : أَبُو بَكْرٍ، وَأَشَدُّهُمْ فِي أَمْرِ اللَّهِ : عُمَرُ، وَأَصْدَقُهُمْ حَيَاءً : عُثْمَانُ بْنُ عَفَّانَ ...) . وصححه الألباني في "صحيح الترمذي" .
ولعله لأجل عِظَم هذه الخصلة الحميدة ، التي لا تأتي إلا بخير، كانت الملائكة تستحيي منه ، ما لا تستحيي من غيره .
روى مسلم (2401) عن عَائِشَةَ، قَالَتْ : " كَانَ رَسُولُ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ مُضْطَجِعًا فِي بَيْتِي ، كَاشِفًا عَنْ فَخِذَيْهِ ، أَوْ سَاقَيْهِ ، فَاسْتَأْذَنَ أَبُو بَكْرٍ ، فَأَذِنَ لَهُ ، وَهُوَ عَلَى تِلْكَ الْحَالِ ، فَتَحَدَّثَ ، ثُمَّ اسْتَأْذَنَ عُمَرُ ، فَأَذِنَ لَهُ ، وَهُوَ كَذَلِكَ ، فَتَحَدَّثَ ، ثُمَّ اسْتَأْذَنَ عُثْمَانُ ، فَجَلَسَ رَسُولُ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ، وَسَوَّى ثِيَابَهُ ، فَدَخَلَ فَتَحَدَّثَ ، فَلَمَّا خَرَجَ قَالَتْ عَائِشَةُ : دَخَلَ أَبُو بَكْرٍ فَلَمْ تَهْتَشَّ لَهُ وَلَمْ تُبَالِهِ ، ثُمَّ دَخَلَ عُمَرُ فَلَمْ تَهْتَشَّ لَهُ وَلَمْ تُبَالِهِ ، ثُمَّ دَخَلَ عُثْمَانُ فَجَلَسْتَ وَسَوَّيْتَ ثِيَابَكَ ؟!
فَقَالَ: ( أَلَا أَسْتَحِي مِنْ رَجُلٍ تَسْتَحِي مِنْهُ الْمَلَائِكَةُ ) ؟! " .
https://islamqa.info/ar/215176
باقر عبداللهيقصد دعاء الأموات
نشمي الكرشميان كنت تقصد بالدعاء الطلب كما يطلب المخلوق من خالقه فهذا شرك
أما ان كان طلب من كريم من البشر كما تطلب من اي مستطيع ان يقضي حاجتك فهو طلب من بشري مكرم عند الله حتى بعد موته لانه حي عند الله تعالى وفيه:
خرجنا مع إمام أهل الحديث أبي بكر بن خزيمة، وعديله أبي علي الثقفي مع جماعة من مشايخنا وهم إذ ذاك متوافرون، خرجنا إلى زيارة قبر علي بن موسى الرضا بطوس، فرأيت من تعظيمه - أي تعظيم ابن خزيمة - لتلك البقعة وتواضعه لها وتضرعه عندها ما تحيرنا
https://books.google.com.lb/books?id=W5lKCwAAQBAJ&pg=PT194&lpg=PT194&dq=بكر+بن+خزيمة+مع+جماعة+من+مشايخنا+وهم+إذ+ذاك+متوافرون+إلى+زيارة+قبر+علي+بن+موسى+الرضى+بطوس&source=bl&ots=VpeqVc2uph&sig=Lgqie6wLLzhXa3ogiBlqp_ariiY&hl=ar&sa=X&ved=2ahUKEwiPlP3d8rjdAhXIFywKHckgDz8Q6AEwBHoECAAQAQ#v=onepage&q=بكر بن خزيمة مع جماعة من مشايخنا وهم إذ ذاك متوافرون إلى زيارة قبر علي بن موسى الرضى بطوس&f=false
طبعا هذا ليس شيعي

وهذا ايضا من غير الشيعة وهو:
وذكر القرطبي في تفسيره عند قوله تعالى:"{ ولو أنهم إذ ظلموا أنفسهم جاؤوك...} الآية روى عن علي قال:" قدم علينا أعرابي بعدما دفنا رسول الله صلى الله عليه وسلم بثلاث أيام فرمى بنفسه على قبر رسول الله صلى الله عليه وسلم وحثا على رأسه من ترابه فقال:" قلت يارسول الله فسمعنا قولك ووعيت عن الله فوعينا عنك وكان فيما أنزل الله عليك {ولو أنهم ظلموا أنفسهم .....}الآية وقد ظلمت نفسي وجئتك تستغفر لي فنودي من القبر :" أنه قد غفر لك !"
وقال النووي في كتابه الأذكار باب مايقول زائر القبور :" ويستحب الإكثار من الزيارة وأن يكثر الوقوف عند قبور أهل الخير والفضل . "
وقال ابن الحاج المالكي في المدخل:" وينبغي لولي الميت أن يختار له الدفن عند العلماء والأولياء والصالحين للتبرك بهم لما ورد هم القوم لايشقى بهم جليسهم. والتبرك عمل لايخدش في التوحيد لامن قريب ولامن بعيد إذ التبرك بالآثار والمقامات مما أجازه الشرع الحنيف فما أجازه الشرع فلا خوف علينا منه فالتبرك بالأشخاص مثلا فلاعتقاد تقواها وصلاح عملها وقربها من الله سبحانه وتعالى مع الجزم بأن لامؤثر إلا الله قال تعالى { كلما دخل عليها زكرياء المحراب وجد عندها رزقا قال يامريم أنى لك هذا قالت هو من عند الله إن الله يرزق من يشاء بغير حساب هنالك دعا زكرياء ربه }.و أما الآثار فلأنها أجزاء منسوبة إلى تلك الأشخاص قال تعالى:{ اذهبوا بقميصي هذا فالقوه على وجه أبي يأت بصيرا}. فهي في حكم أصحابها . وأما الأمكنة فلا فضل لها لذاتها من حيث هي أمكنة وإنما من أجل ساكنها قال تعالى:{واتخذوا من مقام إبراهيم مصلى}. ولما يعمل فيها من خير وبر إذ تتنزل فيها الرحمات وتحضرها الملائكة وتغشاها السكينة فتتحقق عندها البركة التي تطلب من الله عندها."
وإليك أيها السائل الكريم بعض أقوال العلماء بل أعلام العلماء في التبرك بالقبور.
قال الحافظ ابن حجر في تهذيب التهذيب قال الحاكم (صاحب المستدرك) في تاريخ نيسابور:" سمعت أبا بكر محمد بن المؤمل يقول خرجنا مع إمام أهل الحديث أبي بكر بن خزيمة مع جماعة من مشايخنا وهم إذ ذاك متوافرون إلى زيارة قبر علي بن موسى الرضى بطوس قال فرأيت من تعظيمه يعني ابن خزيمة لتلك البقعة وتواضعه لها وتضرعه عندها ماتحيرنا ."
وبه يتبين أن إمام الأئمة ابن خزيمة كان يتضرع ويعظم قبور الصالحين. وروى الخطيب البغدادي عن إبراهيم الحربي أحد أئمة الحديث أنه قال:" قبر معروف (يعني الكرخي) الترياق المجرب."
وروى أيضا عن المحاملي أحد أئمة الحديث أنه قال:" أعرف قبر معروف الكرخي منذ سبعين سنة ماقصده مهموم إلا فرج الله همه . "
قال الذهبي في سير اعلام النبلاء وعن إبراهيم الحربي قال:" قبر معروف الترياق المجرب." يريد إجابة دعاء المضطر عنده لأن البقاع المباركة يستجاب عندها الدعاء.
وقال ابن حبان في الثقات في ترجمة علي بن موسى الرضا :"وقبره بسنا باذ خارج النوقان مشهور يزار بجنب قبر الرشيد قد زرته مرارا كثيرة وما حلت بي شدة في وقت مقامي بطوس فزرت قبر علي بن موسى الرضا صلوات الله على جده وعليه ودعوت الله إزالتها عني إلا استجيب لي وزالت عني تلك الشدة وهذا شيء جربته مرارا فوجدته كذلك. "
وقال الحافظ أبو بكر ابن المقرئ في مسند أصبهان :" كنت أنا والطبراني وأبو الشيخ في مدينة النبي صلى الله عليه وسلم فضاق بنا الوقت فوصلنا ذلك اليوم فلما كان وقت العشاء أتيت إلى القبر الشريف وقلت:" يارسول الله الجوع !" فقال لي الطبراني:" اجلس فإما أن يكون الرزق أو الموت !" فقمت أنا وأبو الشيخ فحضر الباب علوي ففتحنا له فإذا معه غلامان بزنبيلين بهما شيء كثير فقال:" ياقوم شكيتم إلى النبي صلى الله عليه وسلم فإني رأيته ؛ فأمرني بحمل شيء إليكم." ونقل هذه الحادثة الحافظ السخاوي في القول البديع وابن المقري والطبراني وأبو الشيخ كلهم من كبار الحفاظ المشهورين .
وقال اللالكائي في كتابه شرح أصول اعتقاد أهل السنة والجماعة :" فحياتهم للخلق منبهة ومسيرهم إلى مصيرهم لمن بعدهم عبرة وقبورهم مزارة." إلى أن قال:" يزارون في قبورهم كأنهم أحياء في بيوتهم لينشر الله لهم بعد موتهم الأعلام." واللالكائي عند أصحابه بمكانة عظيمة حتى قال فيه ابن القيم في نونيته :
أعني الفقيه الشافعي اللالكائي * المسدد ناصـــــر الإيمان.
وفيما ذكرت كفاية لمن أراد الرجوع عن تكفير الأمة وجعل علمائها وعوامها من المشركين.( هذا من كلام الكاتب )
http://www.tidjaniya.com/ar/questions-frequentes-tidjaniya/153-11
نشمي الكرشميالنسخ لابد منه لانني انقل لك روايات وردود عليها بما يفيد الموضوع, وليس في نقل الروايات وردود العلماء من عيب.
اما نص الآية {أُولَـئِكَ الَّذِينَ يَدْعُونَ يَبْتَغُونَ إِلَى رَبِّهِمُ الْوَسِيلَةَ أَيُّهُمْ أَقْرَبُ وَيَرْجُونَ رَحْمَتَهُ وَيَخَافُونَ عَذَابَهُ إِنَّ عَذَابَ رَبِّكَ كَانَ مَحْذُوراً }الإسراء57
فالمسلمون باستثناء الوهابية يبتغون العديد من الوسائل الى الله ومنها التوسل بالصالحين, حيث انهم اقرب الى الله منا نحن الخطاة
وعلى مر الزمان بما شاهد المسلمون من كرامات للصالحين ,والكثير منها مذكور في كتب التأريخ الاسلامية وغيرها, اعتادوا ان يطلبوا ممن يجيبهم الى مطالبهم, كالذي نقلته لك مما تريدني ان اترك نسخه.
واذا سألت المسلمون ومنهم الشيعة عن كرامات لاولياء الله يعرفونها او سمعوا بها لوجدتهم يعرفون الكثير منها مما شاهدوه وعلموا به او مما سمعوه من المؤمنين.
فكيف تريد ممن عاين الكرامة ان لا يتعلق بها وبالولي الصالح الذي فعلها بإذن الله؟
نشمي الكرشميوايضا لم اقل انك استدليت بالاية بل انا من استدل بها, فربما تفهمها بشكل افضل
هل زيارة اهل القبور عبادة لهم؟
هل يعبد المسلمون الرسول ص وابي بكر وعمر عندما يسلمون عليهم في المسجد النبوي؟
نشمي الكرشميلا تريد النقاش هذا شأنك
لكن كما ترى انني اناقش وآتي بشواهد من اماكن اخرى , فإن لم ترها فربما اذا راجعت ردودي ترى فيها ردود وشواهد
ولماذا تسأل ؟