لماذا بني آدم لا يستطع تذكر الميثاق بينه وبين ربه ( وهل الآيات التي تذكر فيها افلا يتذكّرون هل يعني بذلك تذكر الميثاق ؟)

أم لها معاني اخرى

وخصوصا كلمة التذّكر ترتبط بمعرفة الشيْ

فلا معنى أن تتذكر شيء لم تعرفه
ملحق #1
ولاكن ما معنى آية أفلا تتذكرون أم هي لاترتبط بالميثاق ؟
ملحق #2
شكرا على المشاركة اللطيفة منك ياندى ونسأل الله التوفيق +1
ملحق #3
لم أجد آية تربط بينهم :)

ولاكن كان عندي تساؤل ؟

وذكرت في السؤال فوق أم لها معاني أخرى :)
ملحق #4
شكراََ على إجاباتك +1

واللغة العربية ليس بتلك السهولة حتى الكلمات لا تستطيع ان تحدد هذا المقصد منها شكرا مرة أخرى على المشاركة والتفاعل مع سؤالي
ملحق #5
كلام جميل ياندى مثل ماقال ماجد التذكّر لها معاني كثيرة :)
(أفضل إجابة)
أعتقد أن كلامك صحيح لأنه أصلا لم يحدث شيء بيننا و بين الله سوى ما حدث في عالم الذر و الميثاق و حتما التذكر يخص هاتين الحالتين
أعجبني السؤال جدا و أتمنى أن تكون الإجابات عنه في مستواه
لا أعتقد أن معنى يتذكرون هي يتعظون لأنها أتت كذلك في سورة الفجر الآية 23
وَجِيءَ يَوْمَئِذٍ بِجَهَنَّمَ ۚ يَوْمَئِذٍ يَتَذَكَّرُ الْإِنسَانُ وَأَنَّىٰ لَهُ الذِّكْرَىٰ
مما يشير إلى أن هناك فعلا أمر وجب علينا تذكره و لن نتذكره إلا يوم الحساب لأن الآية تحدثت عن الإنسان بشكل عام و ليس العصاة مثلا
أي أن هناك أمر سيتذكره الجميع حين يجئ بجهنم
الربط يحتاج لدليل..ولا بد من السياق حتى نفهم المعنى.. ^ـــــــــــ^..

مثال :

(اللَّهُ الَّذِي خَلَقَ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ وَمَا بَيْنَهُمَا فِي سِتَّةِ أَيَّامٍ ثُمَّ اسْتَوَىٰ عَلَى الْعَرْشِ ۖ مَا لَكُم مِّن دُونِهِ مِن وَلِيٍّ وَلَا شَفِيعٍ ۚ أَفَلَا تَتَذَكَّرُونَ )..

أفلا تتذكرون هنا بمعنى أفلا تتفكرون بعقولكم..

فلا بد من السياق حتى نفهم..
نعم لها معانٍ عده..منها يتعظون..ومنها يتفكرون..ومنها الذكر من التذكر..لذلك قلت لا بد من السياق..
كمثال :

{وَيُبَيِنُ آياته لِلنَّاسِ لَعَلَّهُمْ يَتَذَكَّرُونَ}..
الشكر لله..عفوا..
ما دخل كلمة تتذكرون بالميثاق..أعطني آية ذكر فيها الميثاق مقرونا بافلا تتذكرون..

تتذكرون تكون بمعنى تتعظون..
صحيح أكيد
شكرا لك على السؤال الجميل
تحياتي لك
(وإذ أخذ ربك من بني آدم من ظهورهم ذريتهم وأشهدهم على أنفسهم ألست بربكم قالوا بلى شهدنا أن تقولوا يوم القيامة إنا كنا عن هذا غافلين)..

الإنسان..ينسى ما أكله قبل 10 سنين.. ^ــــــــ^
السؤال هو الست بربكم اى مربيكم بعطائى بعد خلقكم مثل كل المخلوقات فكلمة رب غير كلمة إلاه لذلك بدأ نزول القرآن بكلمة ربك الذى خلق بل و امرنا ان نكون ربانيين و يجب فهم القرآن بحقيقة معنى الكلمة و هو علم الاسماء الذى استحق به ابينا آدم حكم الجن قبل الانس على الارض رغم كونه خليفه مثل آلاف مخلوقات الارض