لماذا النظام السوري أوهم جمال عبدالناصر أن هناك هجوماً إسرائيلياً وشيكاً سنة ١٩٦٧

سُؤال مُوجه الى ŵħíţĕ ĜĦŏŠŦ (جوست)
مما حدا بالقيادة المصرية إلى إتخاذ قرار بسحب القوة الدولية من سيناء
والقيام بإنزال في شرم الشيخ و غلق مضيق تيران و إرسال ثلاث فرق عسكرية و من ثم كارثة يونيو
(أفضل إجابة)
النظام البعثي السوري هو بؤرة الخيانة و عملاء السوفييت في الشرق الاوسط، حتى ف 73 انسحبوا من الحرب برغم انتصارنا وفتح ثغرات للاسرائيليين ، ..
عبدالناصر كان عارف وقت يوم الهجوم بالتحديد و كان عامل خطط استحالة ان اسرائيل والدعم الامريكي يقدروا يتجاوزوها ،، و دا حصل في سنة 1956 لما مقدروش يدخلوا العريش مع ان قواتنا كانت اضعف عشرات المرات من قوتها في 67 .. الهزيمة سببها عبدالحكيم عامر اللي غير الخطة المصدق عليها من عبدالناصر، ويوم الهجوم 5 يونيو عامر اخد كل القادة في طائرة وراح سينا تفتيش مفاجيء والمعروف ان لما القائد يكون في الجو، كل الصواريخ بتتوقف عن العمل ،، و في الوقت ده ضربت اسرائيل مطاراتنا وطياراتنا اتضربت وهي ع الارض والصواريخ معطلة ، تقدر تقول ان الحرب بدأت وانتهت و عامر في الطيارة .. ! بعدها الجيش مبقاش عارف يهاجم ولا يدافع عنه ولا عن سوريا ، اتشتت بمعنى اصح .. اول ما الراديو اعلن بداية الحرب عبدالناصر حلق دقنه واستعد يلقي خطاب النصر لأن خطته كانت محكمة ، حتى انه وضع خطة اخرى اسمها تحرير فلسطين ، لكن لما وصل مكتبه عامر اخبره ان طياراتنا اتضربت والقى اللوم ع الطيران الامريكي ،، عبدالناصر قاله استحالة اصدق .. الا لو اثبتلي بجناح طيارة واحده عليها العلم الامريكي ..بعد الحرب بساعة عبدالحكيم عامر طلب من السفير السوفييتي بوقف اطلاق النار وهذا سبب تواجد السفير في مكتب عبدالناصر .. لو حابب تعرف القصة كلها مممن اكتبهالك، هي طويلة وليها سرد كتير ومحتاج وقت انظمهالك لو حابب تعرف اكتر ..

المهم ان عبدالحكيم عامر بعد ما عرف انه منفذش تعليمات صديقه عبدالناصر وهو السبب الاول والاخير في الهزيمة انتحر .. و يقال ان عبدالناصر مات بسبب الحزن .

عبدالناصر من أشرف و افضل رجال مصر كان شخصية مخلصة ومحبة لبلده لكن شاء ربنا انه يتحط في اشد الاوقات وسط ناس لا تعرف شيء عن ادارة البلد. رحمة الله عليه.
×