كَيفَ جئتٌ أنَا وأخوَتِى الَى هَذهِ الدُنيَا يَا أبِي ؟

أَوَل هَدية فِى حَياتِى...كانت بعُمرِ الرابعَة والنِصف بِسبب ذلك السٌؤَال الشًهِير واللامُتَفَرد لَدى كُل أطفالنَا "كيفَ جِئت الى هذه الدنيا يَا أبِى ؟"
...نَعَم كُنتٌ بعمر الرًابعة ولَكن أتذكًر ذّلك الالحاح لدى فى السؤال كَتَذكُرى للون قميصى الذى أرتَدى كَمَا أتَذكَر ذلك الالحاح الدائم
فى التهرب من الاجابة مِن قبَل أبى بتصَنُع الانشغال تارة وبمحاولة الهائى عن السؤَال بأن يطلب ان احضر له شيئاً تارة اخرى وبأمور أخرى تَارة وتارة
ظناً مِنه أنى أقصد من سؤالى البَرىْ ذَلك القَصد الذى يبدو لا بريئاً منَ الاجابة ...ومعَ انى كنت اقصد جانبا اخر من سؤالى الا اننى كُنت احترم رغبته مؤقتا ثم أعاود السؤال
وفى كل مرة تخيب محاولة جلب الاجابة ببتر الحوار من بدايته ......فقررت ان اغير وجهة سؤالى ووجهه بأن اسأل خَالى حِين يأتى لزيارتنا نهاية الاسبوع كَما يفعل عادة
ولكن بصيغة من جاء بى انا واخوتى الى هذه الدنيا ؟!!....وبالفعل جاء خالى لزيارتنا تناولنا الغذاء وبعد الغداء احضرت كُرتى وطلبت من خالى ان يلاعبنى فلم يتأخر الرجل فى اجابة طلبى ...
وفى أثناء اللعب ناديته ..."خالو" اجاب نعم فقلت" ممكن اسألك سؤال .؟ "قال "اسأل يا سِيدِى " قلت له "بس ما تعملش زى بابا وتتهرب من الاجابة ...فضحك مجيبا "وبابا بيتهرب ليه!! ..اسأل يا عم ربنا يُستر ...لو عارف الاجابة هجاوب .."..قلت له ""هو أنا واخواتى جينا الدنيا دى ازاى ؟ فضحك ضحكا هيستيريا لدرجة انى اصابتنى انا الاخر نوبة ضحك شديدة فقط لطريقة ضحكه ...ثم قاطعته "ايه ياخالو اللى بيضحكك فاجاب مبتسما ومنهيا ضحكته لا مفيش بس انا عاوز اقولك حاجة السؤال ده بتاع ناس كبار لما تكبر شوية هقولك ....او بابا هيقولك!! ...فكان ردى عليه "لما اكبر ايه ياخالو منا كبير اهو !! فاجاب "لا لما تكبر كمان شوية ... فعدت للرد قائلا "هو سؤالى صعب اوى كدة انا عايز اعرف مين جابنى انا واخواتى هنا فى البيت ده ؟!"فرد " اللى جابكم هنا بابا وماما " قلتله " ومين جاب بابا ..؟ومين جاب ماما ..؟!اجاب "اللى جاب بابا جده كذا وجدته كذا واللى جاب ماما.. جدته كذا وجده كذا ..قلتله ومين جاب جدو ده وجدته فرد باباهم ومامتهم قلتله ومين جاب باباهم ومامتهم فرد ضاحكا "لا دا انت كدة مش هتخلص ..قلتله "لا بجد ياخالو ..قوللى ومين اللى جاب بابا جده ومامته ..؟" فرد" اللى جابهم جدك الكبير وجدتك الكبيره " قلتله طيب جده الكبير وجدتو الكبيرة مين جابهم ؟..رد جده الكبير خالص وجدته الكبيرة خالص ...فتابعت طيب ياخالو جده الكبير خالص وجدته الكبيرة خالص دول اللى هما اول جدتو واول جده مين اللى جابهم؟؟!!فلم يجيبنى وهتف منادياً والدى ووالدتى ....فهنا فقط ادرك خالى مخزى سؤالى واسئلتى الكثيرة المعقبة له بأن لدى قناعة تامة رغم سنى الصغيرة فى أنه لابد من وجود قوة كبيرة هى من اتت باول جد وجدة واللذان اتيا من صلبهما كل هؤلاء البشر وانا واخوتى وابى وامى وخالى منهم ...فاراد ان يخبر هما بما يشغل تفكيرى ومخزى الالحاح فى السُئُل ولاحظت علامات من الاعجاب والرضا ادت بهما الى ان يفكرا فى ان يهديانى اول مكافأة او هدية اتذكرها وهى ساعة بها بوصلة وترموتر حرارة ومقياس للنبض وكشاف بعد ان اكدا زعهما خالى على صدق ما هداه الى عقلى من هدية اعمق واغلى وهى هدية الايمان الفطرى العقلى فى وجود قوة عظيمة ...لا تدرك لها حدود فى القدرة ..هذه القوة هى الله ....شكرا ابى وامى على هديتكما وهديتكما الاعظم فى عدم تضليلى ..شكرا خالى على صبرك على ..وشكرا ايها العقل الذى اهدانى قناعة ابدية وايمان مطلق وممنطق فى وجود الله ......شكرا لك يا الله

ملحق #1
حاولت الاختصار وهذا هو اختصار الموضوع
ملحق #2
صبحك الله بالخير الكريمة mary
ملحق #3
الاخ الكريم طارق
احترم رايك واتمنى لو اتممت القراءة فلن ياخذ من وقتكم الكثير وشكرى وتحياتى لك على ردكم على اية حال
ملحق #4
الاخ الكريم الوائلى
ذلك هو الاستنتاج العقلى المنطقى الذى يتمسك بغيره الملحدون رغم ادعاءهم عقلانيتهم المتجردة ونسوا ان الفطرة من العقل ويريدون تشويه تلك الفطرة والعبث بها
ملحق #5
وفقك الله لعملك فالعمل أولى ..بارك الله فيك
ملحق #6
الفاضل الحج عبد الموجود
تسعدنى دائما مشاركتكم.. مساك الله بالخير
ملحق #7
شكرا وتحياتى انريكو
ملحق #8
الفاضل صقر الغجر شكرا على كلماتك البليغة نفعنا الله بك
ملحق #9
الفاضلة بيانا
يهمنا كثير رأيكم وتسعدنا اضافتكم وانا لمنتظرون ..!

اعتذر لك عن صينية البطاطا المحترقة متمنيا ان تكون قد اخذت معها الشر وراحت
وان يوفقك الله لصينية بطاطا الذ واشهى واشفى :)
تحياتى
ملحق #10
الكريمة وردة الياسمين
هذه الاجابة الاكثر ورودا على بال الجميع:)
حفظ الله لك بنيك وحفظك ووالدهم لهم
ملحق #11
بارك الله فيك ونفع بك
ملحق #12
لا افهم مغزي كلامك وأظنه لا يبشر بخير
ملحق #13
الفاضلة اعتذر (نحن ......)
ما اجمل براءة السؤال وسؤال البراءة :)
يروي عن أبي هريرةرضي الله عنه أنه كان يقول: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم ما من مولود إلا يولد على الفطرة فأبواه يهودانه وينصرانه ويمجسانه كما تنتج البهيمة بهيمة جمعاء هل تحسون فيها من جدعاء ثم يقول أبو هريرة واقرءوا إن شئتم فطرة الله التي فطر الناس عليها لا تبديل لخلق الله

الانسان بطبيعته يحس و يدرك ان هناك قوة عظيمة جبارة تتحكم في هذا الكون لذلك تجد الجهال منهم يتخذون شيئا يعبدونه كونهم موقنين ان هذا الكون لم يتأتى من اللاشئ و انظر للناس حينما تصيبهم مصيبة او يوشكون على الهلاك تجدهم يرفعون ابصارهم للسماء منتظرين حدوث معجزة تنقذهم مما هم فيه

و الواحد فينا لما يكون صغير يدرك ان هناك خالقا مبدعا لهذا الكون و ان الاشياء لا تاتي بمحض المصادفة بل هناك مسبب لها يتحكم بزمامها
بسم الله الرحمن الرحيم

من فترة طرحت سؤال عن طفل لم يتجاوز الخمس أعوام .. كيف جئت ومن اين جئت
الطفل شعلة من الذكاء لا يمكن أن تكذب عليه
جاوبته انك كنت ببطن الماما وبعدين رحنا المشفى طلعناك من بطنها
السؤال الي جعلنا ساكتين .. ومن وضعني ببطن الماما وهل ماما اكتني حتى دخلت ببطنها !!؟؟
جاوب اذا بتقدر بقا

اسئلة الاطفال السهل الممتنع تكون صعبة الجواب وكثيرة جدا
اذكر كان نهاد عندي يسال كثيرا واسئلة لااتوقعها لكن كنت اجيبه بما يرضي باله وعقله واحاول ان لااكذب عليه ..


من أمس وانا افكر بسؤالك واتخيلك وأنت صغير لدرجة سمعت صوتك الطفولي !!

اريد ان اسالك لو سالك طفل نفس السؤال وبطريقتك ماذا ستجيبه !!؟؟


على فكرة لم تكن صينية بطاطس كانت بطاطس محمرة يعني رجعت عملت غيرها لاني صدقا نحرقت هههههه

أسئلتك تجعلني بكامل قوتي وانا اجيب عنها
اكثر منها ورجاءا لاتغيب كثيرا
شكرًا لك لمشاركتنا هذا
الكلام الجميل
أسلوبك مشوق +++
على راحتك
بس اغلب الأعضاء يكرهون الأسئلة الطويلة وانا من بينهم
أنا قرات كل الموضوع

راائع
قصة حلوة ..

طبعا هو ادراك وجود الخالق جل جلاله موجود عند كل انسان منذ الصغر .
والله يا أي الكريم كان بودي
لكن انا الآن في الشغل يعني في المكتب واخطف السريع فقط


شكراً على كلامك الطيب
جاري القراءة..والاضافة للمفضلة

سأخبرك برأي الدكتور الموقر
بسببك احترقت البطاطا !!
من كثرة انشغالي بالسؤال
والله العظيم مع اني مشغولة جدا جدا لااعرف لماذا دخلت الموقع ورايت سؤالك !!

الرد سيأتي فيما بعد لجمال السؤال
وضعته بالمفضلة وانتظر تعليقي لاحقا

جاري تحضير بطاطا جديدة ...
دكتور عزيز دائما تفاجئنا بطرحك المميز


تعرف دائما يسئلوني هذا السؤال
كيف اجينا

اقول لهم اشتريتكم من السوق
يضحكو
ويقول اشتري واحد اخر هههههههههههههههههههههه


قصة جميلة مثل طللتك المميزة
ربي يحفظ اسيل واهلك
كلام جميل يستحق القراءه

بوركت
و انا اتذكر عندما كنت صغيرةكنت اقول اذا اختبأت هنا هل سيراني الله وكيف هو الله ههههه لكن لم اتجرأ ععلى سؤال أحد وعلمت ذلك بنفسي بعدها....
لستُ أدري..

أنا لا أذكرُ شيئاً من حياتي الماضية.. أنا لا أعلمُ شيئاً عن حياتي الآتية
كلام جميل
الله يعطيك العافيه
جميل
إختصر واطرح سؤال قصير
وبلاش تتعبنا معاك
جئتُ، لا أعلمُ من أينَ ولكني أتيتُ، ولقد أبصرتٌ قُدّامي طريقاً فمشيتُ، وسأبقى سائراً إن شئت هذا أو أبيتُ، كيف جئتُ كيف أبصرتُ طريقي لستُ أدري...
×