كيف تختار صديق صالح في حياتك ؟



يكون للأشخاص الذين تربطك بيهم علاقة تأثيرًا وتأثيرًا كبيرًا وواضحا على نجاحك الشخصي
. فيمكنك معرفة المكان الذي سينتهي به معظم الناس في الحياة ببساطة بناءً على نوعية اصدقائهم.
يجب عليك تقييم علاقاتك عندما تكون مستعدًا لإجراء تغيير للأفضل. فالعلاقات مثل المصاعد. إنهم
إما يرفعونك أو ينزلوا بك الي اسفل. أحيانًا نجد أنفسنا نتمسك بعلاقات سامة انتهت صلاحيتها قبل سنوات
لذلك يجب علينا اختيار اصدقاء تكملنا فالاصدقاء هي من الامور الاساسية في حياة كل منا .
فأنه من المهم جدًا اتخاذ خيارات اختيار الاصدقاء الصحيحة. لنجاحك على المدى الطويل ،
يجب عليك ببساطة اختيار الأصدقاء المناسبين لك ولطريقة حياتك




صفات الصديق : صفات يجب أن تجدها في صديقك
1. العقل : أن يكون صديقك ذو عقل رصين. ان اختيار صديق تنقصه رصانة العقل يوقعك في المشاكل أكثر ما ينجيك منها.

2. الأخلاق : أن يكون ذو تربية صالحة، ذو أخلاق حميدة، يحترم الاخرين ويميز الخير من الشر، والحق من الباطل.

3. المحبة : ان نكون محبته اليك منزهة عن أي غرض أو مصلحة، فالغرض والمصلحة والصداقة صفات لا يتجمعون سويا.

4. التضحية : انه لا يتوانى عن التضحية بما لديه من أجلك ، وانه سيكون جنبك داعماً في الاوقات العصيبة يدافع عنك ولا يتركك.

5. الإخلاص : صفة الإخلاص هي من ستجعل هذه الصداقة تدوم وتستمر وتقوى، ومن دونها لا طعم للصداقة.



اختيار الصديق : كيف تختار صديقك ؟
تكوين صداقات هو شيء واحد، ولكن اختيار من هم أصدقاءك أمر اخر ومهم للغاية. أصدقائك هم بمثابة مرشدون لك في هذه الحياة،
فضلا عن كونهم يحددون من أنت. لذلك فان عملية اختيار الصديق هي هامة للغاية. واليك بعض النصائح التي يجب وضعها في عين
الاعتبار عندما تختار صديقك:



دراسات عن الصداقة :
أكدت معظم الدراسات أن اختيار صديقك يجب أن يكون بطريقة حذرة للغاية. الصديق قد يحل محل العائلة والأسرة في الكثير من الأحيان،
وقد يأخذ دور الطبيب النفسي في الكثير من الأحيان الاخرى أيضا، فقدرة هذا الصديق على معالجة مشكلات صديقه يجب أن تتسم بالحكمة
والرصانة والعقل، وإلا ستصبح هذه الصداقة عبئا ومصدرا للمصائب الدائمة. وأكدت جميع الدراسات أن على الأسرة عبئا كبيرا في مراقبة
أصدقاء أبنائهم ويكونوا على دراية كاملة ومطلقة بظروفهم الاجتماعية والتربوية بحيث لا يترك الأمر حتى تقع المشكلة أو المصيبة من
الاختيار الخاطئ للصديق.








إليك بعض الأسرار للقيام بذلك:
1.اشخاص مثلك.
إذا كنت تركز على الارتقاء بحياتك الشخصية و حياتك المهنية إلى المستوى التالي ، فلماذا لا ترتبط بالناس في
هذا المستوى التالي؟ القيام بذلك سيساعد على توسيع عقلك إلى إمكانيات أكبر. من الطبيعي أن تشعر بالراحة
أكثر مع الأشخاص الذين هم مثلك ومع ذلك ، فمن الجيد الخروج وقضاء بعض الوقت مع الأصدقاء الذين يمكنهم
تعريضك لأشياء أكبر ومعلومات جديدة ومستوى أعلى من المعيشة.



2. اختر أصدقاء بقيم متشابهة.
في حين أن التنوع رائع من نواح عديدة ، ولكن عندما يتعلق الأمر بقيمك ومعتقداتك العامة ، فمن الأفضل الحفاظ
على الصداقات التي مع الأشخاص ذوي التفكير المماثل. بينما يمكنك احترام آراء الآخرين واختلافاتهم ، فإن اختيار
الأصدقاء الذين يحملون قيمًا مشابهة لقيمك سيمنعك من المساومة أو التأثير سلبًا على أولئك الذين لا يؤيدون قيمك
والمعايير التي تحكم حياتك بها. عندما يكون لدى الأصدقاء قيم متشابهة ، يمكنهم المساعدة في إبقاء بعضهم البعض
اصدقاءا للابد.




3. اختر أصدقاء لهم أهداف مشتركة.
عندما يكون لديك أصدقاء لديهم أهداف مشتركة يمكنكوا تشجيع بعضكم البعض. يمكنكوا العمل على أهدافك
معًا وتشجيع بعضكما البعض على الوصول إليهما.



4-اختر الأصدقاء الذين يمكنهم تحقيق التوازن في المجالات التي تكون فيها أضعف.
لدينا جميعًا نقاط قوه ونقاط ضعف حيث يمكنك الاستفادة من مواهب ومهارات وقدرات أولئك الذين لديهم
خبرة في مجالات لا تملكها. عندما يستخدم الاصدقاء نقاط قوتهم في مساعدة بعضهم البعض فهذا النوع من
الصداقات يدوم الي الابد.


5-اختر الأصدقاء الذين لديهم تعطش للمعرفة
من الرائع دائمًا أن يكون لديك صديق يمكنه ان يعلمك شئ جديد أو يشارك المعلومات معك لمساعدتك في طريقك.
عادة ما يكون الأصدقاء المتحمسون للقراءة متحدثين رائعين ويكون ممتعًا التحدث معهم أيضًا.



6-اختر الأصدقاء الذين سيحتفلون بنجاحك
سيحتفل الصديق الحقيقي بكل إنجاز ونجاح تحققه في رحلتك الشخصية او المهنية في الحياة. سيكونون سعداء
حقًا برؤيتك تنجح وسيكون أول من يقول "تهانينا!" ويكون وجود أصدقاء مثل هذا نادرًا لذا عندما تجدهم ،
ابقهم قريبين منك !

ملحق #1
فيصل الحريفشكرا على احترامك لي ولموضوعي .
يعطيك العافي يا محترم
واذا مش عاجبك لا تجاوب ولا تخرب موضوعي

رد لا يحتوي على أي نص بواسطة فيصل الحريف.

ممتاز جدا موضوعك
بالتوفيق +++