كيف تحمى سيارتك من السرقة ؟

باتت السيارة اليوم من الأشياء الأساسية التي يعتمد عليها الإنسان في تسهيل أموره اليومية، وعندما تتعرض للسرقة فإننا ندرك
أهميتها، لذا من الجيد أن نتبع بعض التعليمات التي تقلل من فرص تعرض السيارة للسرقة.
سرقة السيارات ظاهرة اخذة في الازدياد يوماً بعد يوم، ففي حالة الإنفلات الأمنى التي نعيشها الآن في جميع أنحاء الوطن العربي، نسمع كل يوم عن سرقات عديدة طالت كل المستويات، وبالأخص سرقة السيارات ، وأصبح كل من يملك سيارة في حالة من الخوف الدائم وترقب وحذر خوفا من تعرضه لحادث سرقة مماثل لما يسمع عنه، وأصبح الآن الشغل الشاغل لأصحاب السيارات هو حماية سياراتهم من السرقة، ولكن كيف يمكن ان تجنب ظاهرة سرقة السيارات ؟؟



ضع السيارة في مكان آمن:
لتقليل فرص سرقة السيارة عليك أن تفكر مليًا في المكان الذي ستترك فيه مركبتك بعد أن تصل إلى وجهتك. فعليك أن تتجنب تركها في
أزقة مظلمة أو أماكن انتظار غير مخصصة لذلك. وعندما تحل على مكان جديد لا تعلم فيه ظروف الحي، فمن الأفضل أن تلجأ لأماكن
الانتظار مدفوعة الأجر، كونها تؤّمن الحراسة لها. و لا تترك سيارتك في مكان مهجور، وحاول قدر المستطاع ركنها بمكان تستطيع أن تطل عليها من وقت لآخر.


تأكد من غلق النوافذ والأبواب بإحكام:
تأكد أن جميع الأبواب والنوافذ موصدة بإحكام، فاللصوص عادة ما يتجهون للأهداف السهلة التي تتيح لهم اقتناص فرصة تركك للسيارة
غير موصدة. وإذا كانت سيارتك بها نظام غلق يدوي (غير مركزي) فعليك أن تتأكد أن كل الأبواب موصدة بنفسك.

لا تضع أشياء قيمة داخل السيارة:
لو كان هناك ما هو قيم داخل السيارة فتأكد أن لا يكون ظاهرًا من خلال النوافذ حتى لا يثير ذلك انتباه اللصوص، سواء كان ذلك نقودًا أو
هاتفًا أو كمبيوتر

لا تترك المحرك دائرًا أو المفاتيح داخل السيارة:
لأن ذلك قد يعرض سيارتك للسرقة، حيث يقتنص السارق فرصة كهذه لكي يجري بالسيارة مبتعدًا بينما أنت واقف على بعد منها لا يمكنك
أن توقفه.

زّود السيارة بأجهزة إنذار وأجهزة تتبع:
حيث تتيح تلك الأجهزة لك أن تتبع السيارة في حال فقدتها كما يمكن أن ترسل إشارة لصاحب السيارة إذا حاول أحدهم سرقتها، ومثل تلك
الأجهزة تحمي السيارة من السرقة وتساعدك في العثور عليها في حالة إن سرقت بالفعل.

وهناك أجهزة أخرى تستخدم لحماية السيارات من السرقة مثل جهاز مانع تشغيل المحرك الذي يوقفه عن العمل تمامًا
وأجهزة الإنذار التقليدية التي تصدر صوتًا محذرًا في حال اقتراب أي شخص من السيارة باستثناء صاحب السيارة.

إستخدام قفل الدركسيون:
الذي يتمّ تركيبه وفكه بواسطة المفتاح. حيث يمكن أن يعرقل عملية السرقة، أو يجعل السارق يعدل عن سرقة السيارة.

لا تترك مفتاح سيارتك مع شخص غير موثوق:
فعلى رغم انّ مفاتيح السيارات الحديثة مشفّرة وعند نسخ المفتاح لن تدور السيارة بمفتاح منسوخ إلّا انّ ذلك المفتاح يمكن أن يفتح أبواب السيارة بشكل عادي وهو كفيل بتسهيل دخول السارق الى السيارة. ولا تترك النسخة الإحتياطية داخل السيارة.

لا تقف لأحد أياً تكن الظروف إلّا إذا كنت متأكداً من الشخص الذي تودّ نقله معك.

إذا كنت تسير فى طريق وسمعت "خبطة" بجانب السيارة لا تتوقف إذا كنت متأكداً من أنك لم تلمس أحداً، ففي بعض الحالات يتمّ ضرب السيارة من قبل السارق بيده، لأنه يريدك أن تنزل منها لتتفاجأ بأن شريكه يدخل من الباب الآخر وينطلق بالسيارة.

حاول ألا تخدعك أي محاولة من السارقين لسرقة سيارتك كأن يطرق أحدهم بابك قائلا أنك صدمته بها مع تأكدك أنك لم تمسه ففي الغالب هي محاولة لسرقة سيارتك أو سرقتك شخصيا



(خطوات يجب أن تفعلها في حالة سرقة سيارتك)
-----------------------------------------------------
1- عليك أن تسرع بعد إكتشافك سرقة سيارتك مباشرة بإبلاغ الشرطة، لأنك كلما أبلغت الشرطة عن سرقة سيارتك بسرعة كلما كان القبض على السارق أوفر حظا.
2- عمل تواصل مع شبكة علاقاتك وإبلاغهم بسرقة سيارتك ، لأنهم من الممكن أن يكونوا عاملا مساعدا جدا لك في إسترجاع سيارتك.
3- الإستفادة من مواقع التواصل الإجتماعى فى نشر مواصفات سيارتك لعمل قاعدة كبيرة تفيدك في الإستدلال على سيارتك المسروقة.
4- هناك الآن بعض التطبيقات التي تساعدك في تتبع سياراتك، وذلك بالمشاركة مع غوغل ماب.
ملحق #1
أفكر بغرابةبارك الله فيك
أجهزة الانذار مهمة واخر نقطة مهمة لانقف لاحد لانعرفه مشكور موضوع مفيد :)
جزاك الله خيرا
احسنت
نصائح مفيدة في زمن كثر فيه الأشرار و غاب العدل !.....عندنا من سرقت سيارته فلا أمل أن تسترجعها الشرطة لأن اللصوص يفككهونها إلى قطع في ورشة سرية !
يضع مسامير احتياطية في السيارة، بحيث تثقب الإطارات في حالة سرقتها .. ويدفع ثمن الإطارات الجديدة ..
هذا موضوعي قد ينفع، فيه عدة صور للأقفال المضادة للسرقة
عنوانه : لكي تحمي سيارتك من السرقة...
https://www.ejaaba.com/1036106/لكي-تحمي-سيارتك-من-السرقة
جزاك الله خير الجزاء على هذا الموضوع .
×