كيفية حماية جهاز الآي-فون من حرارة الصيف الشديدة [موضوع]

2 52 3 5

معلومات واسئلة نخبة ابداعية

من أهم المواضيع


حلّ فصل الصيف، وهذا يعني بالنسبة للكثير، الخروج في الهواء الطلق والذهاب إلى الشاطئ
وحفلات شواء وغيرها ولكن بالنسبة لأجهزة الآي-فون، الأمر مختلف تماماً لأن مع قدوم الصيف
وخاصة في بعض البلدان التي نعاني من ارتفاع شديد في درجات الحرارة ورطوبة عالية فعلى
الرقم من أن أجهزة الآي-فون مصممة لحماية نفسها من التغيرات الخطيرة في درجات الحرارة
لكن لا يزال من الممكن حدوث مشاكل. في هذا المقال سوف نستعرض كل ما تحتاج لمعرفته
حول الحفاظ على جهاز الآي-فون الخاص بك آمنا في الحرارة الشديدة.


المشاكل الناتجة عن الحرارة الشديدة


تقول أبل أن ظروف درجات الحرارة المنخفضة أو المرتفعة قد تتسبب في “تغيير سلوك” الآي-فون الخاص بك،
وتتراوح الدرجات المحيطة الموصي بها لاستخدام جهاز الآي-فون بين صفر درجة مئوية و 35 درجة مئوية
(32 درجة إلى 95 درجة فهرنهايت). بالطبع، في العديد من دول العالم، تزداد درجات الحرارة بشدة في وقت
الصيف عن الموصي بها من أبل كما أن سيارتك المعرضة لأشعة الشمس طوال اليوم يمكنها أن تُشكل خطرا على
الآي-فون إذا تم تركه بداخلها.




وتؤدي الحرارة المرتفعة إلى تلف البطاريات ووفقا لأبل فإن استخدام الآي-فون في ظروف شديدة الحرارة يمكن أن
يُقصر بشكل دائم من عمر البطارية حيث اسبب هذا في مجموعة متنوعة من المشكلات بداخل جهاز الآي-فون مثل
تبخر السوائل الداخلية أو تلف مكون الجهد أو تفاعل المواد الكيميائية مع الهيكل الداخلي للبطارية وفي النهاية
تدمير بطارية الليثيوم أيون.





عندما ترتفع درجة حرارة جهاز الآي-فون الخاص بك لأي سبب، قد تجد بعض التغييرات التي تطرأ بالداخل وتشمل :

1.بطء في عملية الشحن وربما توقف الشحن
2.انخفاض مستوى إضاءة الشاشة أو تحولها للون الأسود
3.ضعف إشارة الواي فاي
4.تعطيل الفلاش الخاص بالكاميرا لبعض الوقت
5.يقل أداء الآي-فون عند استخدام تطبيقات أو ميزات معينة



نصائح لتجنب الضرر على البطارية
إليك مجموعة نصائح عليك القيام بها في حالة الحرارة الشديدة للجو لتجنب تعرض جهازك للضرر.

1.لا تترك الآي-فون في الشمس مباشرة لفترات طويلة.

2.لا تترك الآي-فون في السيارة في فصل الصيف.

3.ضع في اعتبارك المكان الذي تضع فيه جهاز الآي-فون.

4. يمكن للأماكن الضيقة مثل الجيوب أن تقلل من قدرة لجهاز على التبريد.

5. إذا شعرت بسخونة الجهاز فقم بإزالة الجراب الخاص به.

6.حاول التقليل من استخدام التطبيقات الثقيلة، حيث يمكن أن تتسبب التطبيقات
مثل برامج تحرير الفيديو أو الألعاب التي تتطلب جرافيك عالي في زيادة سخونة الجهاز.
(إذا كنت في مكان به مكيف الهواء فلا مشكلة في استخدام هذه التطبيقات)



7.قم بتشغيل الواي فاي أو تمكين وضع الطائرة، حيث تستهلك شبكات الهاتف طاقة إضافية
وبالتالي تسبب سخونة الجهاز.

8.يمكن أن يكون نظام تحديد المواقع الـ GPS مساهما في زيادة درجات حرارة الجهاز،
لذا حاول عدم استخدام أي موقع أو تطبيقات قائمة على التنقل.

9.إذا تلقيت تحذيرا بشأن درجة الحرارة، فاترك جهازك وشأنه، سيدخل تلقائيا في وضع “التبريد”
إذا كان الجو حاراً جداً.

10.لا تضع الآي-فون الساخن في الفريزر لتبريده، يمكن أن تتسبب التغيرات السريعة في درجات الحرارة في
حدوث المزيد من المشكلات بجهازك بما في ذلك التلف الدائم.


أخيرا، في معظم الحالات، يمكن أن تتعافى أجهزة الآي-فون بشكل عام من ارتفاع درجة الحرارة دون أي مشاكل دائمة
لأن جهاز الآي-فون عندما يُصبح ساخنا جدًا، سيدخل تلقائياً في وضع “التبريد” وسيُعطي المستخدم تحذيرا، لكن الدرجات
المرتفعة لفترات طويلة يمكن أن يكون لهما تأثيرات دائمة على أجهزة الآي-فون، لذا يجب أن تتوخى الحذر.


ماذا تفعل عندما ترتفع درجة الحرارة للآي فون الخاص بك؟ أخبرنا في التعليقات
ملحق #1
ghazalaهههههههه راحت عليهم
يا حرام على جماعة التفاحة 😁😂
ســـعـــيــد آغــــا::
على الرغم من كوني " لا أيفوني" ولا أتعامل مع منتجات "آبل"
لكن موضوعك متعوباً عليه وفيه الكثير من المعلومات المفيدة!
و ...
نلتقي لنرتقي