كم هو معيب !!

أن نرى مسلما" ينطق الشهادتين وبذات الوقت يلهث كالكلب المسعور على أعياد النصارى ناسيا" القيم الأخلاقية ومبادئ اﻹسلام السامية، ﻻ بل راميا" وراء ظهره دماء اﻷطفال والنساء والشيوخ في سوريا وفي غيرها من الدول اﻹسلامية المضطهدة! !
ملحق #1
‪pr3štȉg3 ֆhyóØkhŷ‬‏نعم صحيح مع اﻵسف. ..
الشعوب العربية احياء اموات لا ذمة لا ضمير لا شعور لا كرامة شعوب ذليلة تافهه
بينما نحن لم نرى أحدا منهم يقلدنا في أعيادنا
الجميلة...
يحتفلون باعياد من يسبون مقدساتنا و يعتبروننا ارذل الخلق تبا لهم و لاذنابهم
شام العز والشرف (بطل الشام)لا تدقق أصبحنا شعوب مستهلكة