فلنجتهد

قيام الليل:
من ثمراته: دعوة تُستجاب..
وذنب يُغفر.. ومسألة تُقضى..
وزيادة في الإيمان والتلذذ بالخشوع للرحمن..
وتحصيل للسكينة.. ونيل الطمأنينة.. واكتساب الحسنات..
ورفعة الدرجات.. والظفر بالنضارة والحلاوة والمهابة.. وطرد الأدواء من الجسد.

فمن منَّا مستغن عن مغفرة الله وفضله؟! ومن منَّا لا تضطره الحاجة؟! ومن منَّا يزهد في تلك الثمرات والفضائل التي ينالها القائم في ظلمات الليل لله؟!

فلنجتهد ،
جزاك الله خيرا وتقبل منا ومنكم صالح الاعمال
نعم الكلام والنصح والله يا جنة ...هذا واجب كل مسلم..جزاك الله كل
الخير ..++
نعم صحيح بارك الله فيك