عندما تنتج في العمل وعندما لا تنتج

شباب كنت اشتغل سنين وانا جالس وكان انتاجي قليل جدا في العمل
كنت استلم الراتب واعيش حياه بارده جدا وليس فيها طعم
صحيح اذكر الله واعبده ولكن اقصد ليس هناك نكهات

المهم تغيرت الظروف واصبحت في مكان جديد حيث اقوم بأعمال كثيره وزادت طاقتي الانتاجيه
اصبح الراتب فيه لذه واعيش بنكه اجمل

بصدق فسرتها باختصار هو كتناول طبق شهي جدا عندما تعمل
وتناول طبق عادي عندما لا تعمل


في فرق جربوا وستلاحظون ذلك
(أفضل إجابة)
هناك اعمال تشعرك بلذة في الراتب
وهناك اعمال لا تشعرك بذلك
هو يعتمد على نوع العمل
بالتوفيق
بالطبع الراتب الحلال ليس كالكذب والإسراف وشراء القلوب الذي نراه في بعض القطاعات الحكومية