عبد الحميد الغبين "لم تكن هناك دولة اسمها فلسطين"

8 44 5 5

فلسطين

يقول عبد الحميد الغبين
حين تم تضليلنا على مدى 60 عاما بقضية وهم اسمه فلسطين ولم تكن هناك دولة اسمها فلسطين
ولا موجودة. نحن علاقاتنا هي القدس وما يعنينا هو المسجد الأقصى، أما كأرض تاريخيا هي تخص إسرائيل دون شك، لذلك لم يستطع أيّ من الأكاديميين الذين شنوا الهجوم عليّ، لم يستطع الرد برد واحد علمي يثبت عكس الكلام الذي ذكرته.
ملحق #1
R̲̅.[̲̅M̲̅].[̲̅A̲̅].D̲̅المشكلة ان انسان متعلم مثله كيف ينكر وجود فلسطين تاريخيا, فيكون اما كاذب مغرض او جاهل احمق لا يستحق لقب محلل سياسي
وكل الخرائط القديمة الاجنبية تذكر فلسطين وليس اسرائيل
ملحق #2
غاليتي بغداد " بنت الرافدين "هو مشروع تطبيعي صهيوني وليس محلل سياسي
ملحق #3
R̲̅.[̲̅M̲̅].[̲̅A̲̅].D̲̅بالضبط
ملحق #4
مآريآ،بالخرائط القديمة مذكورة فلسطين حرفيا
ملحق #5
غاليتي بغداد " بنت الرافدين "فكر عميل وليس اي فكر
ملحق #6
غاليتي بغداد " بنت الرافدين "نعم وهو جزء من مشروع وليس وحيدا
ملحق #7
مآريآ،ويأتيكي متفلسف يقول لا وجود لفلسطين
هل اذا كذب سيصدقه الناس؟
باقر عبداللهمسمى هذا الكائن المتعارف عليه " محلل سياسي "
لكنه أحد دعاة التطبيع من تجار الفكر
وكأن فلسطين تحتاج شهادة التافهين الذين أوهمهم عقلهم الفارغ ان مسمى محلل سياسي يجعل منهم أشخاص ذو رأي معترف به
أطالب باغتصابه حتى يلد أو يموت.
هذه حملة تطبيع ثقافية إعلامية
فلسطين كانت جزء من سوريا الكبرى "الشام" لكن هذا لا يعني انها لم تكن موجودة...
جميل
باقر عبداللههو كذلك
بالنهاية هؤلاء مكشوفين وكلامهم لا يقدم ولا يأخر
باقر عبداللهاكيد... فلسطين موجودة من زمان
حتى في الانجيل والتوراة مذكورة فلسطين خخخ