عالم البحار



علوم البحر
علوم البحار يعتبر الفينيقيون أول من وضع أسس الملاحة البحرية، والصينيون استخدموا البوصلة البحرية في تحديد الأتجاها ت في البحر ,, وقام العالم الفلكي (هيباركوس) باختراع الإسطرلاب الذي سهل الأستعانه بالنجوم في عملية الأبحار، واخترع أيضاً (جون هادلي) جهاز اسمه الربيعة واخترع العالم (جون ماير)جهاز اسمه السدس وقام أيضاً العالم البرتغالي ماجلان قام برحلة تاريخية حيث ابحر تحت العلم الأسباني، وكما ان العالم الهولندي جيرادوس ميركاتور أول من رسم الخرائط اوطلق عليها اسم الأطلس. أقسام علوم البحار • علم البحار الفيزيائي : الذي يختص بدراسة العوامل الفيزيائية للبحار. • علم البحار الكيميائي : الذي يختص بدراسة الخواص الكيميائية للبحار. • علم الأحياء البحرية : الذي يختص بدراسة الكائنات الحية النباتية والحيوانية. الطرق التي يستخدمها العلماء في زيادة معلوماتهم عن تضاريس قاع البحر يعمل العلماء على زيادة معلوماتهم عن طريق تضاريس قاع البحر وهو رفع عينات من قاع البحر باستخدام أجهزة السحب والتقاط الموجات الصوتية المرتدة من القاع والغوص في القاع باستخدام زوارق خاصة واجراء قياسات على البراكين تحت المائية. البيئة البحرية هي عبارة عن بيئة مائية تتكون عدة من الجماعات الحيوانية والنباتية التي تعيش في منطقة واحدة يطلق عليها اسم مجمع حيوي بالإضافة إلى المحيط (الوسط) الفيزيائي والكيميائي، وما يوجد بينهما من تفاعلات وعلاقات تعمل على توازنهما. العوامل المؤثرة في مكونات البيئة البحرية عوامل غير حيوية : وتشمل على العوامل الفيزيائية والكيميائية. عوامل حيوية : وهي الاعداد الهائلة من الكائنات الحية والعلاقات السائدة بينها. اولا : العوامل الغير حيوية 1. العوامل الفيزيائية 1. الحرارة خصائص المحيطات العميقة.

بحر
البحر يطلق على أي تجمع كبير للمياه المالحة يتصل بالمحيط أو على البحيرات المالحة غير المتصلة ببحار أو محيطات أخرى كبحر قزوين والبحر الميت كما يعد مصطلح البحر مسمى عاماً لكل تجمع لابحري أكبر من الخور وأصغر من المحيط. كان العرب قديماً يستخدمون مصطلح بحر على أي تجمع للماء الكثير مالحا كان أو عذبا ولم يستخدموا كلمة محيط فقد كانوا يطلقون على المحيط الأطلسي مسمى بحر الظلمات.

سمك
السمكة هى أي عضو من تلك المجموعة من الكائنات الحية الشبه شُعْبَوِيّة التي تضم جميع الحيوانات المائية القحفية ذات الخياشيم والتي تفتقر لأطراف ذات أصابع. ويندرج تحت هذا التعريف أسماك الجريث، والأنقليس، والأسماك الغضروفية والعظمية الحالية، فضلا عن مختلف المجموعات السمكية المنقرضة ذات الصلة. معظم الأسماك هي كائنات خارجية الحرارة ("ذات دم بارد")، مما يسمح لحرارة أجسامها بالاختلاف مع تغير درجات الحرارة المحيطة، على الرغم من أن بعض الأسماك الكبيرة نشطة السباحة مثل القرش الأبيض وأسماك التونة تستطيع أن تحتفظ بدرجة حرارة باطنية أعلى من الحرارة المحيطة. أغلب أنواع الأسماك لها عظام وبعض الأنواع الأخرى مثل القرش ليس لها عظام حقيقية بل هي غضروفية. بعض الأسماك تكون صغيرة بطول ١ سم أو أقل وبعضها الأخر كبيرة وطويلة قد يصل طولها إلى ١٥ متر ووزنها إلى ١٥ طن كما في سمك القرش والحوت.
(أفضل إجابة)
الاشياء المكتشفة في البحار تمثل 20 بالمية 80 بالمية مجهول لم يكتشف بعد
×