طرق لحماية خصوصيتك على الإنترنت

5 48 3 5

معلومات واسئلة نخبة ابداعية

من أهم المواضيع


لقد أصبح الإنترنت موردًا أساسيًا لنا جميعًا، حيث بتنا نعتمد على الإنترنت لاستقبال
ومشاركة الصور والرسائل على مواقع الشبكات الاجتماعية، والتسوق عبر المتاجر،
والبحث عن المعلومات، والعديد من المهام.


لسوء الحظ، البعض منا غير مبالٍ في كيفية إدارة المعلومات وحماية الأنشطة الشخصية الخاصة
به عبر الإنترنت، وهذا يتركها عرضةً لسرقة الهوية والنيل من خصوصيتها.



ما هو خطر انتهاك الخصوصية على الانترنت

عندما تقوم بزيارة موقع ويب، أو تسجيل الدخول إلى بريدك الإلكتروني،
أو النشر على فيسبوك، أو القيام بأي نشاطٍ آخر عبر الإنترنت فإنك ستترك
حتمًا آثارًا رقميةً يمكن تتبعه والوصول إلى هويتك.


بالإضافة إلى ذلك، فإن استخدام الشبكة العامة يجعلك عرضةً للقرصنة
ولسرقة معلوماتك الخاصة مثل كلمات المرور الخاصة بك ومعلومات
بطاقة الائتمان ومعلومات الحساب البنكي نظرًا لأن معظم اتصالات
الشبكة العامة غير مؤمنةٍ،

حيث أن وجود معلوماتٍ شخصية وحساسة تقع في الأيدي الخطأ يمكن أن
يكون مكلفًا للغاية ويسبب مضايقاتٍ كبيرةً بالنسبة لك



كيف تحمي خصوصيتك عبر الإنترنت


يمكنك من خلال الخطوات التالية أن تحمي خصوصيتك عبر الانترنت:
من خلال الخطوات التالية ستتجنب المخاطر قدر الامكان:

1. استخدم برنامج مضاد للفيروسات
برنامجٌ مضادٌ الفيروسات ضروريٌّ لأي كمبيوترٍ أو هاتفٍ بغض النظر عما إذا كان متصلًا بالإنترنت أم لا.
فهو وسيلةٌ ممتازةٌ للمساعدة على منع الاحتيال عبر الإنترنت أو حدوث تلفٍ لجهازك، إذ يساعد البرنامج
بشكلٍ أساسيٍّ على منع الدخول إلى جهاز كمبيوتر بواسطة طرفٍ غير مرغوبٍ فيه، وهو يفعل ذلك من
خلال تحديد نقاط ضعف جهاز الكمبيوتر وإضافة قوةٍ إلى نقاط الوصول تلك. من المهم استخدامه
حتى تظل البيانات المخزنة على جهاز الكمبيوتر آمنةً وغير قابلةٍ للقراءة لأي شخصٍ.



2.قم بتحسين كلمات المرور الخاصة بك
عندما بدأنا جميعًا في استخدام الإنترنت وأجهزة الكمبيوتر، استخدمنا كلماتٍ بسيطةً وسهلةً وكذلك وضعناها
غالبًا لجميع الحسابات عبر الإنترنت التي لدينا. لسوء الحظ، بهذه طريقة قد تقع ضحيةً لعمليات الاحتيال عبر
الإنترنت، حيث لا يحتاج المتسللون إلى التجسس إلا لتسجيل الدخول إلى تطبيقٍ واحدٍ مرةً واحدةً، وهم
قادرون على الوصول إلى أي حساباتٍ لديك على الإنترنت.
أفضل طريقة لذلك هي استخدام كلمات مرور مختلفةٍ لكل شيءٍ، يجب أيضًا تحسين كلمات المرور هذه بحيث
يكون من المستحيل تخمينها.




3.تحديث ملفات تعريف الارتباط الخاصة بك
ملفات تعريف الارتباط هي كيفية جمع مواقع الويب وتخزينها لمعلوماتٍ حول محفوظات الاستعراض الخاصة بك، وهذا يعني
أن المواقع الإلكترونية قادرةٌ على استخدام هذه البيانات لتحليل سلوكك عبر الإنترنت حتى تتمكن من تسويق المنتجات
والخدمات بشكلٍ أفضل.


ومع ذلك، فهذا يعني أيضًا أن مواقع الويب هذه يمكنها بيع هذا التحليل لطرفٍ ثالثٍ حتى يكون لديها أيضًا معلوماتٍ عنك،
نظرًا لأننا نقضي الكثير من وقتنا على الإنترنت.
على الرغم من أن جميع ملفات تعريف الارتباط ليست سيئةً، إلا أنه من المفيد إدخال تعديلاتٍ طفيفةٍ على إعداداتك بحيث
إذا تم تثبيت ملف تعريف ارتباطٍ على جهاز الكمبيوتر أو الجهاز تلقائيًا، فسيتم تنبيهك على الأقل، إنها طريقةٌ جيدةٌ لمعرفة
من يقرأ نشاطك على الإنترنت بالضبط.



4.استخدام VPN للتصفح
ربما تكون الشبكات الافتراضية الخاصة واحدةً من أفضل الطرق لحماية نفسك، وهي تعمل عن طريق توصيل المستخدمين بالإنترنت
من خلال خادمٍ آخر. هذا الاتصال غير مشفرٍ من قبل مزود VPN الذي يقوم بإعداد شبكةٍ خاصةٍ افتراضيةٍ للمشترك. يُطلق على الاتصال
المشفر نفقًا، ويصعب جدًا على المتطفلين والمرسلين غير المرغوب فيهم التسلل للحصول على بياناتٍ عن شخصٍ أثناء اتصاله بالإنترنت.
بالإضافة إلى ذلك، ونظرًا لأن البيانات مشفرةٌ، حتى إذا كان هناك من يتسلل إلى النفق، فلا يمكنه قراءة ما يتم إرساله عبر الإنترنت بأي حالٍ.

بالإضافة إلى ذلك، تتمثل إحدى المزايا بأن المستخدم يخفي عنوان IP الخاص بالمستخدم ويمنحه عنوانًا آخر بمجرد اتصاله بالخادم.
وهذا يعني أن الشبكة الظاهرية الخاصة يمكن أن توقف المواقع من تتبع عنوان IP الفعلي الخاص بك وبالتالي موقعك وعادات التصفح.



5.قم بإيقاف تشغيل GPS الخاص بك
يعد إيقاف تشغيل GPS على هاتفك في تطبيق الإعدادات هو المفتاح للحفاظ على خصوصيتك أثناء الاتصال بالإنترنت. من خلال إيقاف تشغيله،
هذا يعني أن جميع تطبيقاتك (التي سيكون هناك الكثير منها) لن تتمكن من قراءة مكانك. خاصةً إذا كانت تطبيقات الوسائط الاجتماعية ستقوم
بنشر هذا الموقع عبر الإنترنت.




6.تأكد من جميع حسابات وسائل الإعلام الاجتماعية الخاصة بك
هذا أمرٌ أساسيٌّ للحد من كمية البيانات الحساسة المتوفرة عنك عبر الإنترنت، إذ يعد تأمين حساباتك على الشبكات الاجتماعية
أمرًا أساسيًا لأن معظمها هذه الأيام تكون عامةً بشكلٍ افتراضيٍّ. وهذا يعني أنه من السهل جدًا جمع المعلومات عنك وإنشاء صورةٍ
أكبر عنك تفتح باب تعرضك لعمليات الاحتيال عبر الإنترنت.



7.تذكر أن تسجل الخروج
يبدو الأمر واضحًا جدًا، ولكن الكثير منا لا يسجل الخروج من حساباتنا عند تسجيل الدخول عبر الإنترنت من خلال أجهزة الكمبيوتر.




8.تأكد من الرسائل الواردة
تجنب الرسائل الإلكترونية غير المرغوب فيها طريقةً سهلةً لتجنب التعرض للاختراق عبر الإنترنت.
عن طريق حذفها فورًا فور وصولها لدينا، حيث إن المستخدمين المتصلين بالإنترنت الذين يفتحون
رسائل بريد إلكتروني مشبوهة هم أشخاصٌ غالبًا ما يقعون ضحايا لعمليات الاحتيال عبر الإنترنت.



9.الشبكة
يبدو أن خدمة الواي فاي العامة وسيلةٌ جيدةٌ للتوفير بدل بيانات بيانات الهاتف، لكن الوصول إلى الإنترنت من خلال واي فاي
عام على أجهزتنا المحمولة يجعلنا عرضةً للهجوم عبر الإنترنت. هذا صحيحٌ بشكلٍ خاص إذا استخدمنا شبكة واي فاي العامة
لتسجيل الدخول إلى أي حساباتٍ عبر الإنترنت – وسائل الإعلام الاجتماعية أو غير ذلك.



10.استخدام متصفح ومحرك بحث يركز على الخصوصية:
تدعم معظم متصفحات الويب الحديثة (الإضافات) Extensions، لذا كن حذرًا عند اختيارها وتثبيتها، وتذكر أن كل موقع تتفاعل معه،
بما في ذلك محركات البحث، يمكن أن يحتفظ بسجل لأنشطتك على الإنترنت.
يمكنك التقليل من تتبع نشاطك على الإنترنت عن طريق استخدام محرك بحث يُركز على الخصوصية مثل: DuckDuckGo الذي يفتقر
الى الميزات التي تقدمها متصفحات الويب الأخرى ولكنه لا يتتبع سجل بحثك.
كما يمكنك التحول الى متصفح ويب يدعم الخصوصية مثل: متصفح Brave، الذي يحظر الإعلانات تلقائيًا، بالإضافة إلى ملفات تعريف
الارتباط وأكواد التتبع.



11.استخدام المصادقة الثنائية:
استخدام ميزة (المصادقة الثنائية) 2FA لتسجيل الدخول لحساباتك على الإنترنت سيشكل حماية قوية أمام من يريد الدخول لحساباتك
حتى وإن امتلك كلمة المرور الخاصة بك.
حيث يجب عليه أن يدخل الكود المرسل إلى هاتفك أولًا ليتمكن من تسجيل الدخول، وتستخدم العديد من المواقع هذه الميزة للحفاظ
على الخصوصية ومنع المهاجمين من الوصول إلى بيانات مستخدميها، وبالتالي تقليل احتمالية الاحتيال أو سرقة الهوية أو فقدان البيانات.


تعتبر قضايا الخصوصية الرقمية من أكثر التوجهات التي تستحوذ على اهتمام كبير من الجميع، ومع شروع الكثير من الحكومات في جميع
أنحاء العالم لتبني تكنولوجيا المراقبة الجماعية لتتبع مواطنيها للحد من تفشي فيروس كورونا، أصبحت قضية الخصوصية أكثر أهمية
من أي وقت مضى.
ملحق #1
KARMENالله يسعدك يا ورده
في عدة طرق وبتعلق باي موقع .. فيسبوك ؟ جيميل ؟
ملحق #2
KARMENفي الفيسبوك:
لتشغيل المصادقة الثنائية أو إدارتها:
1.انتقل إلى إعدادات الأمان وتسجيل الدخول.
2.مرِّر للأسفل وصولاً إلى استخدام المصادقة الثنائية، ثم انقر على تعديل.
3.اختر طريقة الأمان التي تريد إضافتها واتبع التعليمات الظاهرة على الشاشة.
4.عند قيامك بإعداد المصادقة الثنائية في فيسبوك، ستتم مطالبتك باختيار طريقة واحدة من طرق الأمان الثلاث:

أ.الضغط على مفتاح الأمان في جهاز متوافق.
ب..رموز تسجيل الدخول من تطبيق مصادقة تابع لجهة خارجية.
ج.الرموز المُرسلة عبر الرسائل النصية (SMS) من هاتفك المحمول.



في جوجل :
تفعيل التحقّق بخطوتين
افتح حساب Google.
في لوحة التنقّل، اختَر الأمان.
ضمن "تسجيل الدخول إلى Google"، اختَر التحقّق بخطوتين ثم البدء.
اتّبِع الخطوات التي تظهر على الشاشة.
ملحق #3
KARMENزبطت؟
اخر نقطه عجبتني بس كيف اطبقها 🤔


موضوع مميز جداً +
ســـعـــيــد آغــــاالہ 2 👀
ســـعـــيــد آغــــاتم الحفظ،، يسلموو
ســـعـــيــد آغــــاحفظتها بس ماجربت لاني اصلا غالقه الفيس راح يصيرلي ٦ شهور 😁
جزاك الله خيرا