شيطان المؤمن يلقى شيطان الكافر فيرى شيطان المؤمن شاحبا أغبر مهزولاً فيقول له

وروى عبد الرزاق عن أبي الأحوص عن ابن مسعود قال :
إن شيطان المؤمن يلقى شيطان الكافر فيرى شيطان المؤمن شاحبا أغبر مهزولاً فيقول له شيطان الكافر : مالكَ ويحكً قد هلكت ؟ فيقول شيطان المؤمن : لا والله ما أصل معه إلى شيء ، إذا طعم ذكر اسم الله ، وإذا شرب ذكر اسم الله ، وإذا نام ذكر اسم الله ، وإذا دخل بيته ذكر اسم الله ..
فيقول الآخر : لكني آكل من طعامه ، وأشرب من شرابه ، وأنام على فراشه ، فهذا شاح وهذا مهزول .

[ المصنف 10/419 والطبراني 9/156 بسند صحيح عن ابن مسعود ]

http://www.ahlalhdeeth.com/vb/showthread.php?t=174820

حديث :"إن المؤمن لينضي شياطينه كما ينضي أحدكم بعيره في السفر" الصحيحة 3586
ينضي شيطانه " أي يهزله ويجعله ضعيفا مهزولاً ، ويَجْعله نِضْوا . والنِضْو : الدابة التي أهْزَلَتْها الأسفار
ملحق #1
أخطأت في الفهم أخي، أنا كتبت شيطان المؤمن أي الشيطان و القرين الذي مع المؤمن يوسوس له،
و هناك أيضا قرين مع الكافر يأمره بالشر و يزينه له
ههههههههههه لم اكن اعلم ان هناك شيطان مؤمن ؛|