خلقت ألوفا لو رجعت إلى الصبا ... لفارقت شيبي موجع القلب باكيا

خلقت ألوفا لو رجعت إلى الصبا ... لفارقت شيبي موجع القلب باكيا
*
أَقِـــلَّ اِشتِيـــاقاً أَيُّها القَلـبُ رُبَّمـــا ......... رَأَيتُــكَ تُصفي الـــوُدَّ مَن لَــيسَ جـــازِيا

كان على الراوي أن يُقدِم هذا البيت على ذاكَ @@