حوار مع ملحد مثقف .(حوار شيق جدا جدا )

قال الملحدون لأبي حنيفة :
في أي سنة وجد ربك ؟
قال : الله موجود قبل التاريخ والأزمنة لا أول لوجوده ..

قالوا : نريد منك إعطاءنا أمثلة من الواقع !
قال لهم : ماذا قبل الأربعة ؟
قالوا : ثلاثة ..قال لهم : ماذا قبل الثلاثة ؟
قالوا : إثنان ..قال لهم : ماذا قبل الإثنين ؟
قالوا : واحد ..قال لهم : وما قبل الواحد ؟
قالوا : لا شئ قبله ..

قال لهم : إذا كان الواحد الحسابي لا شئ قبله فكيف بالواحد الحقيقي وهو الله !

إنه قديم أزلي ، دائم أبدي ،.. لا ابتداء لأوليته ، ولا انتهاء لآخريته

قالوا : في أي جهة يتجه ربك ؟

قال : لو أحضرتم مصباحا في مكان مظلم إلى أي جهة يتجه النور ؟

قالوا : في كل مكان ..

قال : إذا كان هذا النور الصناعي فكيف بنور السماوات والأرض !؟

قالوا : عرّفنا شيئا عن ذات ربك ؟

أهي صلبة كالحديد أو سائلة كالماء ؟ أم غازية كالدخان والبخار؟

فقال : هل جلستم بجوار مريض مشرف على النزع الأخير ؟قالوا : جلسنا ..

قال : هل كلمكم بعدما أسكته الموت ؟

قالوا : لا.
قال : هل كان قبل الموت يتكلم ويتحرك ؟قالوا : نعم.قال : ما الذي غيره ؟

قالوا : خروج روحه.قال : أخرجت روحه ؟
قالوا : نعم.قال : صفوا لي هذه الروح ، هل هي صلبة كالحديد أم سائلة كالماء ؟
أم غازية كالدخان والبخار ؟

قالوا : لا نعرف شيئا عنها !!
قال : إذا كانت الروح المخلوقة لا يمكنكم الوصول إلى كنهها فكيف تريدون مني أن اصف لكم الذات الإلهية ؟
هل الله موجود

هذه القصة من أجمل القصص تبين لماذا خلق الله الألم والمعاناه . . .
ذهب رجل الى الحلاق لكي يحلق له شعر رأسه ويهذب له لحيته . . . وما أن بدأ الحلاق عمله في حلق رأس هذا الرجل ، حتى بدأ بالحديث معه في أمور كثيرة . . .الى أن بدأ الحديث حول وجود الله . . .
قال الحلاق : " أنا لاأئمن بوجود الله "
قال الزبون : " لماذا تقول ذلك ؟ "
قال الحلاق : " حسنا ، مجرد أن تنزل الى الشارع لتدرك بأن الله غيرموجود ، قل لي ، إذا كان الله موجودا هل ترى أناسا مرضى ؟ وإذا كانالله موجودا هل ترى هذه الاعداد الغفيرة من الاطفال المشردين ؟ طبعا إذا كان الله موجودا فلن ترى مثل هذه الالام والمعاناه . أنا لاأستطيع أن أتصور كيف يسمح ذلك الاله الرحيم مثل هذه الامور.
فكر الزبون للحظات لكنه لم يرد على كلام الحلاق حتى لايحتد النقاش . . .
وبعد أن إنتهى الحلاق من عمله مع الزبون . . خرج الزبون الى الشارع . . فشاهد رجل طويل شعر الرأس مثل الليف ، طويل اللحية ، قذر المنظر ، أشعث أغبر ، فرجع الزبون فورا الى صالون الحلاقة . . .
قال الزبون للحلاق :- " هل تعلم بأنه لايوجد حلاق أبدا "
قال الحلاق متعجبا " كيف تقول ذلك . . انا هنا وقد حلقت لك الان "
قال الزبون " لو كان هناك حلاقين لما وجدت مثل هذا الرجل "
قال الحلاق " بل الحلاقين موجودين . . وأنما حدث مثل هذا الذي تراه عندما لايأتي هؤلاء الناس لي لكي أحلق لهم "
قال الزبون " وهذا بالضبط بالنسبة الى الله . . . فالله موجود ولكن يحدث ذلك عندما لايذهب الناس اليه عند حاجتهم . . . ولذلك ترى الآلام والمعاناه في العالم.

المصدر: منتديات ماجدة
http://majdah.maktoob.com/vb/majdah28214/
حوار جميل ومفيد .
كان اقناعا طيبا .
جزاك الله خيرا بوركت...
حواااار راااائع
" قال : هل كان قبل الموت يتكلم ويتحرك ؟قالوا : نعم.قال : ما الذي غيره ؟

قالوا : خروج روحه.قال : أخرجت روحه ؟
قالوا : نعم.قال : صفوا لي هذه الروح ، هل هي صلبة كالحديد أم سائلة كالماء ؟
أم غازية كالدخان والبخار ؟ "

ملاحظة: الملحدين لا يعترفون بوجود الروح فكيف قالوا ذلك ؟؟!!

ولكن يبقى الحوار جميل وممتع ويدل على سعة أفق

دمت بود
بقدر افهم
...........انك ما تتبع اى ديانه من الديانات الثلاثه
ممكن الواحد عنده ديانه اخرى تحت مسمى اخر
مثل"
بوذيه...سيخيه.......كنفوشوسيه
بالنهايه لو تعمقنا فى هذه الديانات
منلاقيهم بيعترفوا بوجود الله,,,,,,,,,,,,, بس كل بطريقته الخاصه
وهم لهم تعاليمهم التى ترشدهم ايضا
ومن اطلاعى على تعاليم بعض الا ديان الغير كتابيه( التى لم تنزل من السماء)
وجدت ان تعاليمهم ايضا تحث على الامور الجيده
مثل
النضافه
تسريح الشعر
عدم الخيانه
الصدق
عدم الكذب
طاعه الصغير للكبير
اطعام الفقير
الحنو على الصغير
عدم اشتهاء امرئه الغير..........الخ............... الخ.......الخ
بالنهايه
غبى...!!!!!!!!
الى ما بعترف بوجود رب لهذ الكون
بس بحب اقولك
اتفرج على الملحد لما يبتليه المولى عز وجل بمرض عضال (يعنى مرض قاتل)
شو بيقول:___
بيقول يارب
ولما بيبلش يحتضر
كمان بيقول يارب