حتى نهاية العام،ستكون ألمانيا قد استقبلت حوالي مليون سوري

و المليون سوري سيقومون بعمل ما يسمى (لم شمل) لعائلاتهم،أي أن المليون سوف يسحبون 3 مليون سوري آخرين من سوريا على أقل تقدير،و الحكومة الألمانية تدرس توسيع قوانين لم الشمل لتشمل الأقارب من الدرجة الثانية و الثالثة،و هذا سيؤدي إلى سحب عدة ملايين أخرى نحو ألمانيا،و بذلك تكون سوريا قد فقدت حوالي 5 ملايين من أبنائها بشكل نهائي.
الله يعينهم و يحميهم اينما كانوا ، المهم الآمان اخي سواء في المانيا او غيرها .

بالتوفيق /
وانت تصدق ان هنالك مليون سوري في ألمانيا
اظن لا يتجاوزون ال ٢٠٠ الف وربما اقل