تقنية الـ VAR في ملاعب كرة القدم

.

تقنية الـ VAR، أو تقنية حكم الفيديو المساعد، و هي اختصار لـ The video assistant referee و تعد تلك التقنية من أحدث التقنيات المستخدمة في ملاعب كرة القدم لمساعدة الحكام، و التي قرر الاتحاد الدولي لكرة القدم ” فيفا ” اعتمادها بشكل دائم في مباريات كرة القدم، بهدف القضاء على الجدال و انتقادات قرارات التحكيم.



يتم تنفيذ هذه التقنية على أرض الملعب من خلال أربع كاميرات موزعة على أرض الملعب لأخذ اللقطات من عدة زوايا مختلفة، تتصل هذه الكاميرات بمجموعة من شاشات العرض توجد داخل غرفة ملحقة بالملعب وذلك لمتابعة سير المباراة من خلال فريق مكون من ثلاثة أشخاص هم (حكم الفيديو “و يكون حكمًا حاليًا أو سابقًا”، و مساعد حكم الفيديو، و عامل إعادة التشغيل)، بينما توجد شاشة أخيرة على خط الملعب خاصة بحكم المباراة تسمح له بالمتابعة عن كثب، فيما يتواصل مع الفريق الثلاثي عبر سماعات الأذن للتناقش حول القرار.

في حالة إطلاق صافرة الحكم معلنة عن قرار ما يقوم عامل إعادة التشغيل بعرض اللقطة المرادة من عدة زوايا ثم إعادة تشغيلها ليشاهدها كلا من حكم مساعد الفيديو و الحكم الرئيسي كل في موقعه، على إثر ذلك يتخذ حكم الساحة قرارًا أو يلغي قرارًا بحسب ما يتوصل إليه.

ولكنها إلى الآن تعتبر تقنية الأقوياء ....فالمغرب طالب بالفار في مباراته ضد البرتغال لكن الحكم رفض والأمثلة عديدة على ذلك