انا مسيحى اكتشفت بالبحث الدقيق فى الانجيل معنى المسيح ابن الله الوحيد

اولا ابن الله بالقداسة حسب رومية 1 :4 وكل من يسلك بروح القداسة هو ابن لله حسب رومية 8 : 14

ثانيا اطلق على السيد المسيح ابن الله الوحيد بمعنى النسل الوحيد لابونا ابراهيم الوارث لملكوت الله فمن يؤمن به يرث معه فهو النسل الوحيد الذى به تتبارك جميع الامم حسب غلاطية 3 : 16
ملحق #1
نعم اؤمن بان الله لم يلد ولم يولد

مع ملاحظة الانجيل يقول على لسان السيد المسيح يجب ان نولد من فوق اى نولد من الله بمعنى نعود نسلك فى القداسة كما يرغب الله ان نفعل ذلك بمعنى اخر نعيش فى تقوى الله هذا معنى لنولد من فوق

( الترجمة المشتركة 3-16 ولا خِلافَ أنَّ سِرَّ التَّقوى عَظيمٌ الّذي ظهَرَ في الجَسَدِ وتَبَرَّرَ في الرُّوحِ، شاهدَتْهُ المَلائِكَةُ، كانَ بِشارَةً للأُمَمِ، آمَنَ بِه العالَمُ ورفَعَهُ الله في المَجدِ).

هذا ما حدث مع السيد المسيح بسبب تقديمه افضل شئ فى التقوى لله ابيه وابانا
ملحق #2
الانجيل بكل ترجماته ونسخة بكل لغات العالم على لسان مجموعة شهود بالاضافة لليهود انفسهم الجميع يؤكدون بان المسيح صلب ومات ودفن وقام ورفع للسماء وسياتى فى اخر الزمان معين من الله ليفصل بين الابرار والاشرار الابرار عن يمينه والاشرار عن يسارة يقدمهم لله ابيه فيحكم الله على الاشرار بالموت الابدى مع ابليس ويحكم الله على الابرار بالحياة الابدية معه
يعنى انت مؤمن كدا ان الله لم يلد ولم يولد؟
كلام منطقي
وماذا عن الصلب فالموت والاحياء والرفع والجلوس على العرش؟
تستشهد باليهود الذين تآمروا لقتله وصلبه !!!!!!!!!!قال تعالى: "وَقَوْلِهِمْ إِنَّا قَتَلْنَا الْمَسِيحَ عِيسَى ابْنَ مَرْيَمَ رَسُولَ اللَّهِ وَمَا قَتَلُوهُ وَمَا صَلَبُوهُ وَلَكِنْ شُبِّهَ لَهُمْ وَإِنَّ الَّذِينَ اخْتَلَفُوا فِيهِ لَفِي شَكٍّ مِنْهُ مَا لَهُمْ بِهِ مِنْ عِلْمٍ إِلَّا اتِّبَاعَ الظَّنِّ وَمَا قَتَلُوهُ يَقِينًا * بَلْ رَفَعَهُ اللَّهُ إِلَيْهِ وَكَانَ اللَّهُ عَزِيزًا حَكِيمًا"(النساء: 157, 158).
هل تريد ان تعرف معنى الايات ...انها تذكر انه لا يوجد انجليين متفقين حول مصير المسيح وحكايته ظنون فى ظنون ..مما يوحى بضياع الحقيقه
طيب انت تزعم ايمانك بان المسيح ليس ابنا لله بمعنى الولاده وانما ابنا بالقداسه كما جميعنا ابناء الله "صراحه الفكره صعبه"لكن هل تستطيع ان تقول المسيح عيسى بن مريم وترددها .........
كلمة ابن الله كان تعنى عند اليهود النبى أو الانسان المقدس

وفى الحقيقة فاننا كلنا بما فينا المسيح عليه الصلاة والسلام عبيد الله عز وجل

وسؤال لك :-
______________
ماذا تقصد بما قلته عن المسيح عليه الصلاة والسلام أنه (معين من الله)

هل توضح لى المعنى المقصود ؟؟؟
ملحق #2 :-
_______________
هل تعرف أسماء وصفات من نقلوا عن هؤلاء الشهود أصلا
هل من نقلوا عنهم هم أشخاص يعتد بهم أصلا

كما أنك تعتمد على قول اليهود
أليس هم هؤلاء اليهود الذين سبوا المسيح عليه الصلاة والسلام وأمه واتهموهم فى شرفهم

فهل معنى اعتمادك على شهادتهم أنك أيضا تصدق كلامهم عن المسيح عليه الصلاة والسلام وأمه ؟؟!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!


ان كل من تعتمد عليهم فى الشهادة هم يهود

هؤلاء اليهود الذين ألصقوا التهم بالمسيح عليه الصلاة والسلام أمه

اليهود لا يؤخذ بشهادتهم أبداااااااااااااااا
ولا يخرج منهم النور الى العالم

هذا هو قول كتابك الذى لا يتفق مع هوى نفسك
الدين المسيحي هو دين الله الواحد الاحد ... في وقته لكن الدين الاسلامي جاء مكمل للاديان التي سبقته
لانه النبي محمد ص جاء بعد نبي الله عيسى ع ... ليكمل الرسالة الخالدة الى يوم القيامة

والمسيحية وهم اهل دين واصل ... لكن ماحدث فيما بعد حدث الخلاف فيما ان يقول البعض ان عيسى ابن الله

ومن هنا ابين انه لايجوز قتل المسيحي بدون حق وله الحقوق الكاملة كما لو كان مسلم

الا في مساأله ما وهو بيع الخمور فسيكون ماله حرام ونجس وحاله حال المسلم الذي يعمل نفس المنكر

لذلك قل هو الله احد