الملكه عفَت وبداية التغيير الكبير



حاولت التقاليد اختطاف أحلامهن، وما بقي منها تكفلت به الفتاوى المحرمة. بدى لوهلة أن مستقبل النساء في السعودية سيرتبط بالأميّة للأبد.
أول مدرسة سعودية للبنات أسستها زوجة الملك فيصل الملكة عفت الثنيان آل سعود، لينشدن: "بدار الحنانِ يُضيُ النشيد"، ولتكون أول مدرسة للبنات في السعودية.
قررت عفت افتتاح قسم لتعليم البنات وافق زوجها فيصل وألحقت عفّت بناتها بالقسم
أشرفت على التعليم فيه بنفسها، أول ملكه معلمة
البداية الصعبة لمدرسة دار الحنان
تحكي ابنتها، الأميرة لولوة الفيصل، خلال خطاب ألقته في المدرسة ونُشر في كتاب "دار الحنان" استيقظت ذات صباح ووجدت حركة لافتة في المنزل.

"أحضرت والدتي آلات الخياطة وأقمشة متنوعة من البفتا والدانتيل وأدوات تطريز، وجلست بيننا مع صديقاتها يعملن على حياكة الزي المدرسي والمفارش والستائر التي ستزين بها جنبات الدار".

في المدرسة وصل العدد إلى 30 طالبة في العام الأول، وقفز إلى 100 طالبة في العام الثاني
بعد عام واحد من بدء عمل الدار، تحوّلت "دار الحنان" إلى مدرسة نظامية بالكامل تشرف عليها وزارة المعارف.
دخلت دار الحنان مرحلة جديدة من عمرها حينما تولت إدارتها السيدة سيسيل رشدي، ذات الأصول المصرية، في بداية ستينات القرن الماضي.
كان أسلوب التعليم حينها بدائياً،وهو ما عملت رشدي، والتي درست علم الاجتماع في مصر، على تغيره.

الملكة عفت
الأميرة عفت بنت محمد بن ثنيان ال سعود
اسم طويل كمسيرتها الطويله لقبت بالالقاب عديده منها المرأه الحديدية بعقلها وحكمتها
فكسرت المعادله و اقتحمت عالم الملوك و السلطه لبلد كان يلقب بزمنها بارض الرجال فكانت الزوجه الحبيبه و الام المثاليه و الملكة العادلة. .
استطاعت ان تواجه الجميع و استطاعت ان تفرض رايها و اوامرها .. فبيدها نقلت السعودية من شي الى شي اخر ..و رسمت لأجيال السعودية من رجال و نساء مستقبل مشرق يحمله رايه العلم و المعرفة .. اليوم ساسرد قصه امرأه استثنائية انها جلاله الملكة عفت زوجه الرجل العظيم الملك فيصل الله يرحمهم
اتخذت الأميرة عفت مواقف تصب جميعها في صالح خدمة المرأة، وحل مشكلات بعضهن في مجلسها المفتوح، وتعين من يحتاج إلى العون، وترفع بعض مشاكلهن إلى الملك في أمور تحتاج إلى تدخله للنظر فيها... لم تبخل لاي امراه السعودية بمساعدتها .. حاولت الاميره عفت بكل ما تقدر عليه .. و ان تخرج المراه السعودية من سجنها في ذلك الوقت .. و لكن كان هناك قرار صعب جدا كانت تخشي من نتيجه هذا القرار ..وهو قرار "السماح للمراه السعودية بتعليم " ... تقول الملكة عفت : " كنت امهد لطريقه تجعل قراري يكون سهل الاستقبال من قبل الشعب السعودي خصوصا ان الشعب السعودي شعب منغلق لا يقبل بتفتح كنت اشعر بحزن شديد عندما ارى الفتيات الصغيرات يتزوجن في سن صغير او يقومون باعمال المنزل و غيرها من الامور التي لا تناسب اعمارهن كنت ابحث عن طريقه لكي احول حياتهن للأفضل كنت اريد اكون لهن مستقبل ناجح اذكر باني فتحت الموضوع هذه للملك فيصل و كنت اخشي ان يرفض او لا يتقبل الفكرة و لكن دهشت من ردة فعله فرحب بالفكره و شجعني على الاستمرار طالما هدفي بناء مستقبل
افضل . و فعلا راي زوجي اسعدني و شجعني كثيراً
لم يبعدها اهتمامها بمشكلات عامة النساء عن الاهتمام بأفراد أسرتها الصغيرة فاعتنت عناية كبيرة بتربية أبنائها وأبناء الملك فيصل الآخرين ذكوراً وإناثاً مركزة على غرس روح التواضع وحسن التعامل وطلب العلم في نفوسهم
تميزو ابنائها بالتواضع و الشجاعه و الوفاء
فاهتمت الملكة عفت بزرع الصفات النبيله فيهم .. فلم تهتم ب المظاهر و منعتهم من التعالي .. و غرست فيهم الشجاعه و قول الحق مهما كانت الحقيقة المؤلمه ..
بعد فتره بسيطه من دراسه قراره للسماح بالمراه السعودية بالتعليم .. اعلنت الملكة عفت من منبرها فتح المجال لنساء السعودية بالتعليم و حقها الكامل لاختيار مسار مستقبلها لدرجه ان الملكة عفت فتحت في قصرها مدرسه للبنات كانت تديرها بنفسها و ايضا كانت تشرف على كل مدرسه في السعودية بنفسها وحرصت على نشر العلم الذي يطور من السعودية لبلد متعلم و مثقف .. واجهت الملكة عفت انتقادات كثيره خصوصا من رجال الدين و جهه هيئه الامر بالمعروف والنهي عن المنكر .. حيث وصفو ان دخول الفتيات للمدارس بدايه للمنكر و للفساد و ان المراه ليس من الضروري ان تتعلم فمكانها هو المنزل فقط و هذا ما تعود عليه الشعب و التغير سيفتح باب لمشاكل كثيره ... و لكن مع ذلك شجعت الملكة عفت الشعب السعودي بسماح ل بناتهم بالتعليم و النجاح و منحهن فرصه واحده لاثبات نفسهم .. و كان ردها لكن الجهات التي وقفت ضد القرارات الجديده فقالت " احب ان اذكر بان زوجات الرسول صلى الله عليه وسلم كان لهم دور كبير في المجتمع و الصحابيات كذلك ..اكتفي بذلك " ... واصلت الملكة عفت مسيرتها في التغير ففتحت المدارس و المراكز و زاد عدد الطالبات يوم بعد يوم... و اصبحت الملكة عفت حبيبه الشعب .. فلمس الشعب التغير الايجابي و الافضل

توفيت عام الفين .. بعد عملية جراحية لم تتحمل صحتها قوه العمليه ... عن عمر يناهز الخامسة والثمانين .. ماتت و لكنها ما زالت تعيش في قلب كل امراه سعوديه. . انها ملكه عاشت لخدمه وطنها بكل ماتملك .. ففتحت التعليم للجميع
. و فتحت المجال لنساء السعودية لتحقيق احلامهم و طموحهم. . اللهم ارحم الملكة عفت و ارحم الملك فيصل و اسكنهم فسيح جناتك
من أبناءها سعود الفيصل
ملحق #1
الأخوة (إِنَّمَا الْمُؤْمِنُـونَ إِخْوَةٌ)أنا مالحقت على هذيك الحقبه بس أنا كذا حصلت لما عملت بحث
ملحق #2
الأخوة (إِنَّمَا الْمُؤْمِنُـونَ إِخْوَةٌ)حسناً
المهم كان هناك معارضين
ملحق #3
الأخوة (إِنَّمَا الْمُؤْمِنُـونَ إِخْوَةٌ)ياليت لو فيه تعديل كان عدلت الي أشرت عليه
ملحق #4
زهـــور الأشــــــواقآمين نورتي سؤالي
فتاوى من تقصدين !!

لا توجد فتوى تحرم تعلم البنات !
svanaaالمهم

لا توجد فتوى تحرم التعليم
ماشاء الله

بغض النظر عن الملكه عفت والتي أسهمت بدور كبير

لكن اعترافك أن أساس التعليم كان صميمه مصري سعودي
شيء افتخر به
الأخوة (إِنَّمَا الْمُؤْمِنُـونَ إِخْوَةٌ)ههههههههههههههههههههههه ..
من اهل سعودية وحده بالحيل شديده
وثاني بالحيل فالله دنيا ..
الحمدالله من اهل خير الامور اوسطها 😂😂😂💔
رحمهما الله وكل من قدم خيرا للإنسانية
شكرا على الموضوع ؛
svanaaالنور نورك 🌷
هههه تقصدي من

حكامك ؟؟
ههههههههه الدسائس هاذي ظهرت في حكامك حاليا
وكفي معي .. عن الهراء
انا احترمك فلا تجعليني اقل من احترامك