اللين مع الناس

ومجاملتهم رغم عدم اتفاقك معهم: بعتبر نوعاً من:
ملحق #1
عفواً:
ذكاء اجتماعي
شخصية قوية
(أفضل إجابة)
عباد الرحمن الذين يمشون على الارض هونا واذا خاطبهم الجاهلون قالوا سلاما واذا مروا باللغو مروا كراما
حسن الخلق وبرأيي هو يجمع الحكمة والذكاء الاجتماعي والمدنية والتحضر.
حسب سبب فعلك لهالشي
انت شو النية اللي بداخلك من خلالها يمكن وصف فعلك بدقة
أعتقد الإجابة مرتبطة بالنية فممكن ما سبق إذا أتفق مع النيه
حسن خلق
أهم شي اعرفهم إني غير متفق عليه قبل أن اجاملهم
على حسب السياق، المجاملة التي لا تضر هي أمر لا بأس به بل هي أمر جيد على ما يبدو .. المجاملة التي قد تجعل الشخص يسير في الطريق الخطأ بينما أنت تعرف ذلك هي تغليط للآخر وبالتالي أمر غير أخلاقي
لين حُسن خُلق اما المجاملة حكمة انسانية…

لان المجاملة يا دكتور تحتاح القليل من الحكمة لانها ممكن وبكل بساطة تتحول الي نفاق او تتحول الي تشجيع!

الفرق كبير، التشجيع يعتمد على مدح صفه جيده موجوده في شخص، اما نفاق فهو مدح شخص بصفة غير موجوده فيه.

لذلك اللين و المجامله معًا مزيج من حسن الخُلق والحكمة الأنسانية..
دبلوماسي اي ذكاء اجتماعي
اللين ضعف خصوصاً لو تلين ثم تعود بوجه جديد لاحقاً
لكل مقام مقال.
وعلى حسب الهدف من اللين يكون الحكم.
نوع من النفاق بالنسبالي و هو منتشر بشكل يخض
لا اطيق المنافقين و المنافقات
ممكن يكون ضعف في الشخصية
النفاق