العالم الغربي الذي يحارب الإسلام يشجع الحركات الصوفية !

.

الغرب صار يتبنى نشر العقائد الصوفية في العالَم العربي و الإسلامي، لِما يعلمه عنها من تأثيرها المخدِّر على عقول أتباعها و تعلقهم بالأوثان و القبور و الأوهام و الخيالات، فينصرفون عن معرفة توحيد خالقهم، وعن تحقيق الولاء و البراء في حياتهم .

و قد أوصت لجنة " الكونغرس " الخاصة بالحريات الدينية : بأن تقوم الدول العربية بتشجيع الحركات الصوفية، فالزهد في الدنيا ، و الانصراف عنها ، و عن عالم السياسة : يضعف - و لا شك - صلابة مقاومة الاستعمار الغربي
ليس فقط الطرق الصوفية..بل واصحاب الاديان الاخرى المحسوبين على الاسلام..بدأ الاعلام يروج لهم منذ زمن..الامر ليس بجديد..
هناك تيارات محسوبة على السلفية تفعل الشيء ذاته
*
الصوفييــن كُفّــار ... لازمهم قطع راس @@
و السلفييـــن كمــان ... و الوهابييــن كمــان ... واليزيدييــن كمــان .
كلهم كفــار ... يتقاتلون بين بعضهم البعض . لازمهم قطع راس @@